تعد مشكلة انسداد الأذن بالشمع حالة شائعة، والتي يلجأ فيها الكثيرون للطرق التقليدية لإزالة الشمع قبل التوجه إلى زيارة الطبيب، مما قد يسبب تفاقم الحالة أو قد تحدث مضاعفات خطيرة مثل ثقب طبلة الأذن.

وحتى زيارة الطبيب لا تحاول انتشال شمع الأذن بقطعة قطن أو غيرها من الآلات مثل دبابيس الشعر أو أغطية الأقلام؛ فيمكن أن يؤدي هذا إلى دفعٍ بالشمع بشكل أكثر عمقًا داخل الأذن ويسبب إصابة خطيرة لقناة الأذن أو الطبلة.



* الاختبارات والتشخيص
يمكن للطبيب أن يحدد ما إذا كنت مصابًا بانسداد الأذن بالشمع أم لا عن طريق فحص الأذن بمنظار الأذن، وهو آلة خاصة تقوم بإضاءة الأذن الداخلية وتكبيرها.

* العلاجات والعقاقير
يمكن للطبيب إزالة الشمع الزائد باستخدام أداة صغيرة مقوسة تسمى المكشطة أو باستخدام الشفط أثناء فحص الأذن، كما يمكن للطبيب إخراج الشمع باستخدام جهاز نفث المياه أو حقنة من المطاط ممتلئة بالماء الدافئ.

وإذا كان تراكم شمع الأذن مشكلة متكررة الحدوث، فقد يوصي الطبيب باستخدام أدوية لإزالة الشمع، مثل كارباميد بيروكسيد (نقط ديبروكس وميورين لإزالة شمع الأذن)، كل أربعة إلى ثمانية أسابيع كإجراء وقائي. ونظرًا لأن هذه النقط يمكن أن تؤدي إلى تهيج الجلد الحساس لطبلة الأذن وقناة الأذن، فاستخدمها بحذر وبناءً على نصيحة الطبيب فقط.



* نمط الحياة والعلاجات المنزلية
إذا كانت طبلة الأذن لا تحتوي على قناة أو يوجد بها ثقب، فإن تدابير الرعاية الذاتية التالية قد تساعدك على إزالة شمع الأذن الزائد الذي يسد قناة الأذن، وهي:
- تليين الشمع.. استخدم قطارة لوضع بضع قطرات من زيت الأطفال أو زيت معدني أو الجليسرين أو بيروكسيد الهيدروجين في قناة الأذن مرتين في اليوم لمدة لا تتجاوز أربعة إلى خمسة أيام.

- استخدام المياه الدافئة.. بعد يوم أو اثنين عندما يلين الشمع، استخدم حقنة مطاطية لحقن المياه الدافئة (بدرجة حرارة الجسم) برفق في قناة الأذن. قم بإمالة رأسك وسحب الأذن الخارجية للأعلى وللخلف لفرد قناة الأذن، وعند الانتهاء من الإرواء، قم بإمالة رأسك إلى الجانب لتصريف المياه.

- تجفيف قناة الأذن.. عند الانتهاء، جفف الأذن الخارجية بلطف بمنشفة أو مجفف شعر يدوي.



وقد تحتاج إلى تكرار عملية تليين الشمع وإجراء الإرواء مرات عديدة قبل أن يتم التخلص من شمع الأذن الزائد. ومع ذلك، فإن أدوية التليين قد تقوم بتليين الطبقة الخارجية فقط من الشمع وتؤدي إلى غرزه بعمق في قناة الأذن أو في الجزء المقابل لطبلة الأذن. إذا لم تتحسن الأعراض بعد اتباع عدد من طرق العلاج، فبادر بزيارة الطبيب.

ويمكن أيضًا أن تكون معدات إزالة الشمع المتوفرة في المتاجر فعالة في إزالة الشمع المتراكم، وإذا لم تكن متأكدًا عما إذا كان أي منها مناسبًا لك، فاطلب نصيحة الطبيب بشأن كيفية استخدام الطرق الأخرى لإزالة شمع الأذن بشكل صحيح.

* لا تحاول انتشال شمع الأذن.. لا تحاول مطلقًا استخراج شمع الأذن الزائد أو المتيبس بأشياء متاحة مثل مشبك ورق أو قطعة قطن أو دبوس شعر؛ فقد يؤدي هذا إلى دفع الشمع أكثر داخل الأذن ويسبب تلفًا خطيرًا في بطانة قناة الأذن أو الطبلة.



* الطب البديل
يستخدم البعض تشميع الأذن، وهي تقنية تتضمن وضع شمعة مضيئة جوفاء على شكل مخروط في الأذن لمحاولة إزالة شمع الأذن. وتكمن النظرية وراء هذه التقنية في أن حرارة اللهب ستعمل كمانع للتفريغ ومن ثمّ سيلتصق شمع الأذن بالشمعة.

ومع ذلك، فلا يوصى باستخدام تشميع الأذن لعلاج انسداد الأذن بالشمع، فقد وجدت الأبحاث أن تشميع الأذن لا يفيد وقد يؤدي إلى وقوع إصابات مثل الحروق وانسدادات قناة الأذن وحتى الثقوب، وعليك أن تستشير طبيبك قبل تجربة أي علاجات بديلة لإزالة شمع الأذن.
آخر تعديل بتاريخ 1 سبتمبر 2018

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • مؤسسة مايو كلينك
  • المعاهد الصحية الأمريكية