تغطية خاصة لفيروس كورونا

تغطية خاصة لفيروس كورونا

كل ما يهمك معرفته عن الحمى النزفية

الحمى النزفية الفيروسية هي أمراض معدية تتعارض مع قدرة الدم على التجلط، ويمكن لهذه الأمراض أيضًا إتلاف جدران الأوعية الدموية الصغيرة، مما يتسبب في تسريبها، ويمكن أن يتراوح النزيف الداخلي الناتج ما بين طفيف نسبيًا إلى مهدد للحياة.

وتشمل بعض أنواع الحمى النزفية الفيروسية ما يلي:
- حمى الضنك.
- حمى الإيبولا.
- حمى اللاسا.
- حمى الماربورغ.
- الحمى الصفراء.



وتحدث هذه الأمراض على نحو أكثر شيوعًا في المناطق المدارية من العالم. وتنتشر عن طريق الاتصال مع الحيوانات أو الأشخاص أو الحشرات المصابة، ولا يتوفر علاج حالي، كما أن التطعيمات المتاحة ليست سوى لأنواع قليلة فقط، وإلى أن يتم تطوير لقاحات إضافية، فإن أفضل السبل هي الوقاية.

* الأعراض
تختلف علامات الحمى النزفية الفيروسية وأعراضها حسب المرض. وبشكل عام، يمكن أن تتضمن الأعراض الأولية ما يلي:
- حمى شديدة.
- التعب.
- الدوار.
- آلام العضلات أو العظام أو المفاصل.
- الضعف.

وقد تسبب الحالات الشديدة من أنواع الحمى النزفية الفيروسية نزيفًا، ولكن نادرًا ما يتوفى الأشخاص من فقدان الدم. قد يحدث النزيف:
- تحت الجلد.
- في الأعضاء الداخلية.
- من الفم أو العين أو الأذن.

ويمكن أن تتضمن العلامات والأعراض الأخرى لحالات العدوى الشديدة ما يلي:
- الصدمة.
- اختلال وظائف الجهاز العصبي.
- غيبوبة.
- الهذيان.
- الفشل الكلوي.
- فشل الكبد.



* متى ينبغي زيارة الطبيب؟
أفضل وقت لزيارة الطبيب هو قبل السفر
إلى البلدان النامية لضمان تلقي أي لقاحات متوفرة والمشورة قبل السفر للبقاء في صحة جيدة.

وإذا عانيت من العلامات والأعراض بمجرد العودة إلى دولتك، فتفضل باستشارة الطبيب ويفضل اختصاصي في طب السفر الدولي أو الأمراض المعدية. فالاختصاصي سيكون بمقدوره التعرف على المرض وعلاجه بشكل أسرع. وتأكد من إخبار الطبيب بالمناطق التي زرتها.

* الأسباب
تعيش الفيروسات المسببة للحمى النزفية الفيروسية بشكل طبيعي في مجموعة متنوعة من الحيوانات والحشرات المضيفة وهي أكثر شيوعًا في البعوض والقراد والقوارض والخفافيش.

ويعيش كل مضيف منهم عادة في منطقة جغرافية محددة، لذلك يحدث كل مرض معين عادة فقط في مكان المعيشة الطبيعي للفيروس المضيف. كما يمكن أن تنتقل بعض أنواع الحمى النزفية الفيروسية من شخص لآخر.

* كيف يتم الانتقال؟

يختلف مسار الانتقال حسب نوع الفيروس. وتنتشر بعض أنواع الحمى النزفية الفيروسية بواسطة البعوض أو لدغ القراد، بينما تنتقل الأنواع الأخرى عن طريق الاتصال بالدم الملوث أو السائل المنوي، وتوجد أنواع قليلة يمكن استنشاقها من براز أو بول الفئران المصابة.

فإذا كنت مسافرًا إلى منطقة ينتشر بها نوع معين من أنواع الحمى النزفية، فقد تصاب بالعدوى هناك ثم تعاني من الأعراض بعد العودة إلى دولتك. فظهور الأعراض قد يستغرق 21 يومًا.



* عوامل الخطورة
ببساطة المعيشة أو السفر إلى منطقة يوجد بها نوع معين من الحمى النزفية الفيروسية غالبًا سيزيد من خطر الإصابة بهذا الفيروس المعين. ثمة عوامل عديدة أخرى قد تؤدي إلى زيادة مخاطر الإصابة، بما في ذلك:
- العمل مع المرضى.
- ذبح الحيوانات المصابة.
- مشاركة الإبر لدى استخدام العقاقير الوريدية.
- ممارسة الجنس غير الآمن.
- العمل في الهواء الطلق أو في المباني التي ينتشر بها الفئران.

* المضاعفات
بإمكان الحمى النزفية الفيروسية إلحاق الضرر بما يلي:
- الدماغ.
- العينان.
- القلب.
- الكلى.
- الكبد.
- الرئتان.
- الطحال
وفي بعض الحالات، يكون الضرر بالغًا بما يكفي للتسبب في الموت.

* الاختبارات والتشخيص
تشخيص نوع معين من الحمى النزفية الفيروسية في الأيام الأولى القليلة من المرض يمكن أن يكون صعبًا لأن العلامات والأعراض الأولية ارتفاع درجة الحرارة وآلام العضلات والصداع والتعب الشديد مشتركة بين العديد من الأمراض الأخرى.

وللمساعدة في التشخيص، يحتمل أن يسألك الطبيب عن تاريخك الطبي ورحلات سفرك وأي تعرض للقوارض أو البعوض. تأكد من وصف الرحلات الدولية بالتفصيل، بما في ذلك البلدان التي قمت بزيارتها وتواريخ زيارتها، وكذلك أي اتصال لك بالمصادر المحتملة للعدوى

والاختبارات المعملية، باستخدام عينة من الدم عادة، مطلوبة لتأكيد التشخيص. بما أن الحمى النزفية الفيروسية فتاكة ومعدية بشكل خاص، لذا يتم عادة إجراء هذه الفحوصات في مختبرات محددة خصيصًا مع مراعاة الاحتياطات الصارمة.



* العلاجات والعقاقير
بينما لا يوجد علاج محدد لمعظم أنواع الحمى النزفية الفيروسية، فقد تساعد العقاقير المضادة للفيروسات وهي الريبافيرين (ريبيتول وفيرازول وغيرها من الأدوية) في تقصير مدة بعض أنواع العدوى والوقاية من المضاعفات في بعض الحالات.

وتعتبر الرعاية الداعمة ضرورية، للوقاية من الجفاف، قد يلزم شرب السوائل للمساعدة في الحفاظ على توازن الشوارد الكهربية ,المعادن التي لا غنى عنها لوظائف الأعصاب والعضلات.

ويمكن أن يستفيد بعض الناس من الغسيل الكلوي، وهي وسيلة اصطناعية لإزالة الفضلات من الدم عند الإصابة بالفشل الكلوي.
آخر تعديل بتاريخ 2 يوليه 2018

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • مؤسسة مايو كلينك
  • المعاهد الصحية الأمريكية