من أهم ما يحرك الإنسان في حركة حياته دوافع وأحوال بقاء النوع؛ فالجمال والخصوبة وحلاوة الشكل والصحة الجنسية، والزواج ثم الحمل والولادة، ما هي إلا عناوين داخلية في هذا المجال، والتساؤل الملح هو: هل للسمنة ثم لعمليات جراحة السمنة علاقة بكل هذا؟ هذا ما سنجيب عنه فى هذا المقال.
  • علاقة السمنة بالخصوبة والصحة الجنسية
السمنة - وخاصة السمنة المفرطة - تحدث اضطرابات هرمونية بالنسبة للرجال والنساء، وينتج عن ذلك تقليل الخصوبة "القدرة على الإنجاب" بسبب إضعاف كفاءة التبويض للنساء، والسائل المنوي للرجال.

كما تؤثر سلباً على الصحة الجنسية عند الزواج لعدة أسباب منها:
- عدم الرضا عن الذات بسبب منظر الجسم.
- ضعف اللياقة البدنية.
- أيضاً بسبب تأثير الاضطرابات الهرمونية مثل نقص هرمون التستوستيرون عند الرجال الذين يعانون من سمنة مفرطة.

ومن أهم الأمراض المصاحبة للسمنة عند السيدات مرض تكيس المبايض؛ والتي تعاني فيه المريضة من اضطرابات الدورة الشهرية، ومشاكل في التبويض، وتأخر الحمل، أو حتى العقم.
  • نتائج جراحات السمنة على الصحة الجنسية والإنجابية
جراحات السمنة تمثل علاجاً حاسماً لكثير من حالات السمنة المفرطة، وتؤدي إلى:
- تحسين الحالة الهرمونية عند الرجال فيرتفع هرمون التستوستيرون بالدم، مما ينتج عنه تحسن الصحة الجنسية عند الرجل.
- أما بالنسبة للنساء فتنتظم الدورة الشهرية عند 50% من المريضات اللواتي كن يعانين من اضطرابات في الدورة الشهرية قبل الجراحة.
- كما يحدث تحسن في مرض "تكيس المبايض"، والذي قد يسبب العقم عند بعض السيدات، - كذلك إحداث تغيير إيجابي في رضا المريض أو المريضة عن شكله وجسمه، بل حتى في قدراته الحياتية المختلفة؛ حيث يفرح الكثير من الرجال والسيدات باستعادة "رشاقتهم" وجمال منظرهم خاصة إذا تم علاج السمنة من خلال منظومة علاجية متكاملة تشمل عملية لجراحة السمنة، واهتماماً بالرياضة والتغذية والفيتامينات بعد العملية، وتنتهي بجراحات تجميلية بعد ثبات الوزن لإصلاح أية ترهلات قد تحدث، ويصب ذلك كله فى تقوية الإحساس بالذات، وحب المريض لنفسه، وعدم إحساسه بالذنب، أو أية مشاعر سلبية أخرى تجاه نفسه ومنظره قد تؤثر سلباً على أحوال التواصل الاجتماعي ثم الزواج والخصوبة بعد ذلك.
  • جراحات السمنة والحمل والولادة
حديث الحمل والولادة بعد الجراحة فيه تفصيلات هامة:
- أولها، إنه من الأفضل تجنب حدوث حمل بعد الجراحة لفترة لا تقل عن 18 شهراً، حتى تصل المريضة لفترة ثبات الوزن، وحتى يصل الجسم لحالة تكيف غذائي من البروتينات والفيتامينات والأملاح بعد العملية، والتي قد يحدث ضعف في امتصاصها بعد الجراحة؛ مما يجعله غير قادر على إمداد الجنين باحتياجاته؛ لذا فإن التزام المريضة بموانع الحمل في الفترة الأولى بعد العملية يعتبر أمراً هاماً وحيوياً، وينصح الأطباء باستخدام "الحقن" بدلاً من الحبوب كوسيلة لمنع الحمل.

- والجدير بالذكر هنا، أن حدوث حمل للمريضة التي تعاني من السمنة المفرطه قد يسبب لها العديد من المشاكل الصحية ومنها سكري الحمل أو ارتفاع ضغط الدم أو مضاعفات أخرى أثناء الحمل، كما يمكن أن يجعل المولود يعاني من سمنة مدى الحياة.

وكما أن للحمل، بعد التخلص من السمنة، مزايا؛ فهناك احتمال حدوث آثار أو نتائج غير مرغوب فيها، مثل ولادة طفل ذي وزن أقل من المعدل الطبيعي أو حدوث ولادة مبكرة.
وفي حالة حدوث حمل ينبغي على المريضة لفت نظر طبيب النساء لحالاتها الصحية والغذائية – حيث إن كثيراً من اختصاصي التوليد بعيدون تماماً عن معرفة المضاعفات الغذائية لعمليات السمنة - كما ينبغي لها استمرار المتابعة مع طبيب التغذية في فترة الحمل ليضع برنامجاً صحياً لإمدادها بالفيتامينات والأملاح اللازمة.

ومما ننصح به أيضاً إيجاد بدائل لطرق إعطاء الفيتامينات – مثل الحقن في حالة الحديد وبعض الفيتامينات أو الشم كالذي يحدث في حالات فيتامين بـ 12 مثلاً - خاصة عند حدوث قيء أثناء الحمل وخاصة في الفترة الأولى منه.

إن تأثير جراحات السمنة على الخصوبة والزواج إيجابي جداً في أغلبه؛ إذا ما اتبعنا النصائح والإرشادات المختلفة، وخاصة الاهتمام بتأخير حدوث الحمل بعد إجراء جراحات السمنة المختلفة من أجل صحة الأم والطفل معاً.

اقرأ أيضاً:
تأخر الإنجاب.. أسباب وحلول
معلومات هامة عن العقم عند النساء (ملف)

جراحات السمنة: ضرورة أم رفاهية؟
أعاني من السمنة: ماذا أفعل؟ (أسئلة وأجوبة)
كل ما تود معرفته عن جراحات السمنة (ملف)
10 نصائح للحفاظ على وزنك بعد جراحات السمنة
مخاطر النظام الغذائي بعد تحويل مسار المعدة
نظام غذائي لأصحاب جراحة تحويل المعدة
عملية تكميم المعدة.. مابعد العملية
قبل جراحات السمنة.. أسئلة هامة لسلامتك
آخر تعديل بتاريخ 2 أغسطس 2017

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • المعاهد الصحية الأمريكية