القدم السكرية.. توصيات مهمة للوقاية والعلاج

تعتبر تقرحات القدم والقدم السكرية (Diabetic food) وما يتطلبه هذا من عمليات بتر (Amputation)، السبب الرئيسي للمرض والعجز والوفيات عند مرضى السكري، حيث تصاب أقدام 10 – 15 % من مرضى السكري بالتقرحات، وهي مسؤولة عن نحو ثلثي عمليات البتر التي تتم بدون حوادث (Non traumatic amputation).


وتعد القدم السكرية السبب الرئيسي لدخول نحو 25 % من مرضى داء السكري إلى المستشفيات.

ومع ذلك تعتبر هذه المضاعفة من المضاعفات القابلة للوقاية منها أو تأخير الإصابة بها، من خلال تحديد وتمييز عوامل الخطورة ومعالجتها بشكل مبكر.

يزداد خطر حدوث التقرحات السكرية والبتور عند مرضى السكري الذين لديهم عوامل الخطورة التالية:

1- وجود بتر سابق نتيجة داء السكري.
2- وجود تاريخ مرضي سابق للإصابة بالقرحة السكرية.
3- وجود اعتلال في الأعصاب الطرفية بسبب السكري (نقص حس الوقاية).
4- وجود تشوهات في القدم (مفصل شاركو مثلاً).
5- الرضوض والكدمات الخارجية.
6- وجود مرض الشرايين الطرفية Peripheral artery disease.
7- مشكلات في الإبصار.
8- اعتلال الكلية السكري (خصوصا مرضى الغسل الكلوي الدموي).
9- الضبط السيئ لداء السكري.
10- التدخين.


وينبغي التأكيد على أن نسبة لا بأس بها من اعتلال الأعصاب الطرفية السكري diabetic peripheral neuropathy تكون بدون أعراض ظاهرة، وبالتالي فإن لدى مرضى السكري زيادة في خطر أذية أقدامهم نتيجة اضطراب الحس فيها، علاوة على حدوث خلع في المفاصل يؤدي لتشوهات وتقرحات في القدمين (مفصل شاركو).

التوصيات والتدبير:
- الضبط المحكم لسكر الدم هو الاستراتيجية المثلى لمنع أو إبطاء تطور جميع مضاعفات داء السكري عموما، والقدم السكرية خصوصا.
- ينبغي تزويد جميع مرضى السكري بالتثقيف الصحي المتعلق بصحة القدمين.
- ينبغي أن يخضع جميع مرضى السكري لفحص سنوي للقدمين يشتمل على التمييز المبكر لعوامل الخطورة السابق ذكرها، علاوة على تأمل الجلد والتشوهات المفصلية.
- ينبغي تقييم حالة الأوعية الدموية من خلال النظر وجس النبض في الساقين والقدمين.
- ينبغي أن يتم فحص القدم السكرية بفواصل أقل عند المرضى الذين لديهم نقص حس القدمين أو تشوهات مفصلية.
- ينبغي إجراء فحص عصبي للتأكد من وجود أو عدم وجود اعتلال الأعصاب الطرفية السكري.
- ينبغي البحث عن وجود تشوهات مفصلية.
- ينبغي مراقبة حالة الشرايين لاستبعاد احتمالية وجود أمراض الشرايين الطرفية (Peripheral vascular diseases)، ووجود تقلصات متقطعة وألم في سمانة الساق أثناء المشي قد يشير لوجود هذه المشكلة.
- تشتمل علامات المرض الشرياني الطرفي على ضعف أو غياب النبض في شرايين الساق أو ظهر القدم ونقص حرارة الجلد وتغير لونه.
- ينبغي تقييم نقص تروية القدمين باستعمال الدوبلر الملون وتصوير الشرايين.
- إيقاف التدخين ضروري جداً.
- ينبغي معالجة عوامل الخطورة العامة كارتفاع الضغط وزيادة دهون الدم.
- ينبغي إحالة مرضى مفصل شاركو إلى اختصاصي بالأحذية الطبية.
- ينبغي معالجة العدوى المرافقة لتقرحات القدم السكرية بصرامة وتحت إشراف طبيب مختص بمعالجة القدم السكرية.
- تكون العدوى عادة بجراثيم هوائية ولا هوائية، وبالتالي فإن العلاج يتطلب استخدام المضادات الحيوية الملائمة.
- ينبغي أخذ عينة مزرعة قبل بدء العلاج، ومن ثم تعديل خطة العلاج تبعاً لنوع الجراثيم، وحساسيتها للمضادات الحيوية.

اقرأ أيضا:
داء السكري (ملف)

داء السكري وأمراض القلب
16 إجراء لحمايتك من الفشل الكلوي السكري
اعتلال الأعصاب السكري

استشارات ذات صلة:
برد أسفل الظهر وفي القدمين
يوجد ضباب في عيني وعندي سكر
مشكلة القذف الرجعي والسكري
مريض بالسكري وأريد تجربة دواء تجاري جديد
السكر غير منتظم مع الحبوب وأخاف من الإنسولين

آخر تعديل بتاريخ 2 مارس 2017

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • المعاهد الصحية الأمريكية