تغطية خاصة لفيروس كورونا

تغطية خاصة لفيروس كورونا

جرثومة المعدة.. الأعراض والعلاج

تحدث عدوى جرثومة المعدة Helicobacter pylori عندما يصيب نوع من البكتيريا يُسمى بكتيريا الملوية البوابية معدتك، وعادة ما يحدث هذا أثناء الطفولة. وربما توجد عدوى الملوية البوابية، التي تُعد أحد الأسباب الشائعة للإصابة بالقرحة الهضمية، لدى أكثر من نصف سكان العالم.

ولكن معظم الناس لا يدركون أنهم مصابون، لأنهم لم يعانوا أعراضا بسببها، وفي حالة إصابتك بعلامات وأعراض القرحة الهضمية، فمن المحتمل أن يفحصك طبيبك للتحقق من مدى إصابتك بالعدوى لأنه يمكن معالجتها بالمضادات الحيوية.

* أعراض الإصابة بجرثومة المعدة

لن تظهر على معظم الأشخاص المصابين بعدوى جرثومة المعدة أي علامات أو أعراض. وليس واضحًا حتى الآن السبب في ذلك، ولكن بعض الأشخاص قد يولدون بمقاومة أكثر للآثار الضارة لبكتريا جرثومة المعدة.

وعندما توجد علامات وأعراض، فقد تشمل ما يلي:

- وجعا أو ألما حارقا في البطن، ويكون الألم أسوأ عندما تكون معدتك فارغة.
- فقدان الشهية.
- التجشؤ المتكرر.
- الانتفاخ.
- فقدان الوزن غير المتعمد.

ألم البطن قد يشير للإصابة بجرثومة المعدة


وعليك أن تحجز موعدًا لزيارة الطبيب إذا لاحظت أي علامات أو أعراض مستمرة تثير قلقك. احصل على رعاية طبية فورية إذا كنت تعاني مما يلي:

- ألم شديد أو مستمر في البطن.
- صعوبة البلع.
- براز داكن أو أسود به دماء.
- قيء دموي أو أسود، أو قيء يشبه رواسب القهوة.

* أسباب الإصابة بجرثومة المعدة

لا يزال السبب الدقيق للإصابة بالعدوى غير معلوم، ومن الممكن انتقالها من شخص إلى آخر من خلال الاتصال المباشر عن طريق اللعاب أو القيء أو البراز، أيضًا انتشارها من خلال الماء أو الطعام الملوث.

وغالبًا ما تحدث الإصابة ببكتيريا الملوية البوابية في الطفولة، وترتبط عوامل الخطورة للإصابة بعدوى جرثومة المعدة بظروف المعيشة في الطفولة، على سبيل المثال:
- العيش في الأجواء المزدحمة.
- العيش دون مصدر جدير بالثقة لإمداد المياه النظيفة.
- العيش في دولة نامية.
- العيش مع شخص يعاني من العدوى.


* مضاعفات الإصابة بجرثومة المعدة

- القرحات

تستطيع جرثومة المعدة تدمير البطانة الواقية للمعدة والأمعاء الدقيقة، ويسمح هذا لحمض المعدة بتكوين قرحة مفتوحة، حوالي 10% من المصابين معرضون للإصابة بقرحة.

- التهاب بطانة المعدة

يمكن للعدوى تهييج معدتك والتسبب في التهاب المعدة.

- سرطان المعدة

تعتبر العدوى من عوامل الخطورة القوية للإصابة ببعض أنواع سرطان المعدة.

رسم توضيحي يبين القرحات

* علاج جرثومة المعدة

تُعالج جرثومة المعدة عادة بنوعين من المضادات الحيوية في آن واحد، للمساعدة في منع البكتيريا من إنشاء مقاومة لنوع معين من المضادات الحيوية، وسيصف الطبيب أخذ عقار مضاد للحموضة لمساعدة بطانة المعدة على الشفاء.

ومن الأدوية التي يمكن أن تمنع الحموضة ما يلي:
- مثبطات مضخة البروتون (PPIs)

تمنع هذه الأدوية حدوث الحموضة في المعدة، بعض الأمثلة على مثبطات مضخة البروتون تشمل أوميبرازول (برايلوزيك، وغيره) وإيسوميبرازول (نيكسيوم، وغيره) ولانزوبرازول (بريفاسيد، وغيره) وبانتوبرازول (بروتونكس، وغيره).

- حاصرات الهيستامين (H-2)

تحجب هذه الأدوية مادة تسمى الهيستامين، والتي تعمل على تحفيز إنتاج الحمض، ومن الأمثلة على هذه الأدوية سيميتيدين (تاغميت) ورانيتيدين (زانتاك).

- بسموث سبساليسيلات

يعمل هذا الدواء، المعروف على نحو أكثر شيوعًا باسم بيبتو-بيسمول، عن طريق طلاء القرحة وحمايتها من حمض المعدة. وقد يوصي الطبيب بأن تخضع لاختبار لمعرفة مدى إصابتك بعدوى الملوية البوابية بعد 4 أشهر على الأقل من العلاج، وإذا أظهر الاختبار أن العلاج لم ينجح، فمن الممكن الخضوع لجولة أخرى من العلاج بتركيبات مختلفة من المضادات الحيوية.



آخر تعديل بتاريخ 30 يوليه 2020

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • مؤسسة مايو كلينك
  • المعاهد الصحية الأمريكية