إذا كنت تعاني من داء السكري، فقد يكون الاختبار الذاتي للسكر في الدم (الغلوكوز في الدم) وسيلة ضرورية في خطة العلاج والوقاية من مضاعفات داء السكري طويلة الأمد. ويمكنك قياس سكر الدم في المنزل باستخدام جهاز إلكتروني محمول.
  • ما هي أهمية قياس سكر الدم؟

يوفر اختبار قياس سكر الدم معلومات مفيدة للتحكم في حالة داء السكري، ومن فوائده أنه يساعدك على:
- تقييم مدى تحقق الأهداف العامة للعلاج.
- التعرف على كيفية تأثير النظام الغذائي والتمارين الرياضية على مستويات السكر في الدم.
- التعرف على كيفية تأثير العوامل الأخرى، مثل المرض أو الضغط النفسي، على مستويات السكر في الدم.
- تتبُّع تأثير أدوية داء السكري على مستويات السكر في الدم.
- تحديد مستويات السكر في الدم سواء كانت مرتفعة أو منخفضة.
  • متى يجرى اختبار قياس السكر في الدم؟

سينصحك الطبيب بشأن عدد المرات التي ينبغي فيها فحص مستوى السكر في الدم، وبصفة عامة، يتحدد معدل تكرار الاختبار حسب نوع داء السكري الذي تعاني منه وخطة العلاج.
  • في داء السكري من النوع الأول:

قد يوصي الطبيب بقياس سكر الدم من أربع إلى ثماني مرات في اليوم إذا كنت مصابًا بداء السكري من النوع الأول، وقد تحتاج إلى هذا القياس قبل الوجبات والأكلات الخفيفة وقبل التمارين الرياضية وبعدها وقبل النوم وأحيانًا أثناء الليل، وقد تحتاج أيضًا إلى مزيد من التحقق من مستوى السكر في الدم إذا كنت مريضًا أو تغير روتينك اليومي أو تبدأ في تناول دواء جديد. هناك الآن لصاقات جلدية تقوم بقياس سكر الدم باستمرار ويمكن تسجيل هذه القياسات، ولكن ينصح بتغيير اللصاقة كل أسبوعين. وهذه الطريقة في القياس مفضلة بشكل خاص للمصابين بداء السكري من النوع الأول الذين يحتاجون لقياس سكر الدم بشكل متكرر كل يوم، وذلك تجنباً لتكرار الوخزات.
  • في داء السكري من النوع الثاني:

إذا كنت تتناول الإنسولين لضبط حالة داء السكري من النوع الثاني، فقد يوصي الطبيب باختبار سكر الدم مرتين أو أكثر في اليوم، ويتحدد ذلك حسب نوع الإنسولين الذي تحتاج إليه وكميته.

يوصى عادة بإجراء الاختبار قبل الوجبات وأحيانًا قبل النوم، وإذا كنت تحاول ضبط حالة داء السكري من النوع الثاني باستخدام أدوية لا تحتوي على الإنسولين أو باتباع النظام الغذائي والتمارين الرياضية فقط، فقد لا تحتاج إلى اختبار سكر الدم يوميًا، بل يكفي مرة كل أسبوع وعند اللزوم.
  • ما هو مستوى سكر الدم المطلوب تحقيقه؟ 

سيحدد الطبيب نتائج اختبار السكر في الدم التي يوصيك بتحقيقها استنادًا إلى العديد من العوامل، ومنها:
- نوع داء السكري وحدته.
- العمر.
- مدة إصابتك بداء السكري.
- حالة الحمل.
- وجود مضاعفات بسبب داء السكري.
- الصحة العامة ووجود حالات مرضية أخرى.

وبالنسبة لكثير من المصابين بداء السكري، يوصى عامةً بالوصول إلى مستويات سكر الدم المستهدفة التالية:
- أن يتراوح المستوى بين 80 و120 (ملغم/دل) لمَن يبلغون 59 عامًا أو أقل ممن لا يشكون من حالات مرضية كامنة أخرى.

- أن يتراوح المستوى بين 100 و140 (ملغم/دل) لمَن يبلغون 60 عامًا أو أكبر، أو مَن يعانون من حالات مرضية أخرى مثل أمراض القلب أو الرئة أو الكلى.

  • كيف يتم قياس مستوى سكر الدم في المنزل؟

يتطلب قياس السكر في الدم استخدام جهاز إلكتروني صغير يسمى مقياس الغلوكوز، ويقرأ المقياس كمية السكر في عينة صغيرة من الدم، وعادة ما تؤخذ العينة بوخز الأنملة ثم تضعها على شريط الاختبار المخصص للاستخدام لمرة واحدة، ويمكن أن يوصي الطبيب أو اختصاصي التوعية بداء السكري بجهاز مناسب لك.

كذلك، يمكن للطبيب أو اختصاصي التوعية بداء السكري أن يعلمك كيفية استخدام المقياس، لذا اتبع تعليمات الاستعمال التي تتوفر مع المقياس الخاص بك.

وفي ما يلي توضيح لكيفية إجراء اختبار السكر في الدم بوجه عام:
1- اغسل يديك وجففهما جيدًا.
2- أدخل شريط الاختبار في جهاز المقياس.
3- انخز جانب الأنملة بالإبرة الموجودة مع جهاز الاختبار.
4- اعصر إصبعك أو دَلِّكْه برفق إلى أن تتكون قطرة دم صغيرة.
5- ضع طرف شريط الاختبار وثبته على قطرة الدم.
6- سيُظهر المقياس مستوى الغلوكوز في الدم على الشاشة بعد ثوانٍ قليلة.

وإذا أمكن أن يختبر المقياس الدم المأخوذ من مكان آخر مثل الساعد أو راحة اليد، يجب فهم أن تلك القراءات قد لا تكون بالدقة ذاتها المأخوذة من عينة الأنملة، خاصة بعد تناول وجبة أو أثناء التمارين الرياضية عندما تتغير مستويات الغلوكوز بمعدل أكثر.
  • الاحتفاظ بسجل لنتائج قياس سكر الدم

سجل النتائج في كل مرة تقيس فيها مستوى السكر في الدم، وسجل معلومات التاريخ والوقت ونتائج الاختبار والدواء والجرعة والنظام الغذائي والتمارين الرياضية. وأحضِر سجل النتائج معك في كل الزيارات إلى الطبيب، وتحدث معه عما ينبغي فعله ومتى تتصل به بعدما تحصل على النتائج التي لا تندرج ضمن النطاق الطبيعي للأهداف المرجوة.
  • طريقة استخدام المقياس

يجب استخدام مقياس السكر في الدم والعناية به بالطريقة الملائمة، واتبع هذه النصائح للتأكد من الاستخدام الملائم:
- اتبع دليل المستخدم الخاص بجهازك، فالإجراءات قد تتغير من جهاز إلى آخر.
- استخدم مقدار عينة الدم وفقًا لما هو موضح في الدليل.
- لا تستخدم سوى شرائط الاختبار المخصصة لمقياسك.
- خزّن شرائط الاختبار وفقًا للتوجيهات، ولا تعرضها للضوء والرطوبة.
- لا تستخدم شرائط الاختبار منتهية الصلاحية.
- نظّف الجهاز ونفّذ فحوصات ضمان الجودة وفقًا للتوجيهات.
- أحضر المقياس إلى الطبيب في الزيارات للإجابة عن أي أسئلة ولتوضيح كيفية استخدامه.

آخر تعديل بتاريخ 21 يونيو 2021

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • المعاهد الصحية الأمريكية