تغطية خاصة لفيروس كورونا

تغطية خاصة لفيروس كورونا

العلاج الدوائي والجراحي للمياه الزرقاء

مرض المياه الزرقاء (الجلوكوما/ Glaucoma) يسبب تلف العصب البصري مما قد يؤدّي إلى فقدان البصر، ويُعد مرض المياه الزرقاء واحدًا من الأسباب الرئيسية المؤديّة للعمى؛ ويُمكن بالتشخيص والعلاج المبكّر الحد من فقدان البصر الذي تسببه المياه الزرقاء؛ فما هي العلاجات المتاحة لهذا المرض؟

* العلاجات والعقاقير
إنّ هدف علاج المياه الزرقاء هو تقليل الضغط بداخل العين (الضغط بداخل المقلة)؛ وقد يخفّض الطبيب من ضغط العين أو يحسّن من تصريف السائل بداخل العين أو يخفّض كميّة السائل المتكوّن بداخل العين لعلاج حالتك.

لا يُمكن علاج المياه الزرقاء، والتلف الناتج عن ذلك المرض لا يُمكن مداواته، ولكن بالعلاج والفحوصات المُنتظمة يُمكن منع فقدان البصر عند الأفراد المصابين بالمياه الزرقاء في مراحلها المبكّرة؛ في حال حدوث فقدان البصر بالفعل قد يُبطئ العلاج أو يمنع استمرار فقدان البصر، وسنستعرض العلاجات المتوافرة ومنها:

أولا: قطرات العين
عادةً ما يبدأ علاج المياه البيضاء بقطرات العين الموصوفة طبيًّا، ومن الضروري أن تتأكّد من استخدامك قطرات العين كما هو موصوف طبيًّا؛ وإلّا تعرّض تلف العصب البصري لما هو أسوأ، وفي حال وصف لك الطبيب أكثر من نوع من قطرات العين، تأكّد من استشارته عن المدى الزمني الذي يجب انتظاره بين كُل استخدام، وكذلك تأكّد من استخدامك القطرات بالمدّة الزمنيّة التي حددها الطبيب.

قد تُعاني من بعض الآثار الجانبيّة غير المتعلّقة بعينيك بسبب أنّ بعض القطرات تُمتص بداخل مجرى الدم، ولتقليل ذلك الامتصاص قم بغلق عينيك لدقيقة أو اثنتين بعد وضع القطرات فيهما، واضغط برفق على زاوية عينك القريبة من الأنف لإغلاق القناة الدمعيّة لدقيقة أو اثنتين، ثم امسح أيّة قطرات زائدة من على جفنك.

تشمل قطرات العين الشائع وصفها طبيًّا ما يلي:
- البروستجلاندينات
عادةً ما يصف الأطبّاء البروستجلاندينات لعلاج المياه الزرقاء مفتوحة الزاوية، وتُزيد تِلك القطرات من تدفق السائل من داخل العين إلى خارجها (الخلط المائي) مما يقلل من الضغط بداخل العين، وتشمل تلك القطرات لاتانوبروست (زالاتان) وبيماتوبروست (لوميجان).

وتشمل الآثار الجانبية بياض عين طفيف والإحساس بلسع في العينين وإظلام القزحيّة وتغيّر صبغية جلد الجفن وتشوّش الرؤية.

- حاصرات بيتا
تقلل تِلك الحاصرات من إنتاج السائل بداخل العين وكذلك الضغط بداخل العين (الضغط بداخل المقلة)، وتشمل تِلك الحاصرات تيمولول (بيتيمول وتيموبتيك) وبيتاكسولول (بيتوبتيك)،

وتشمل الآثار الجانبيّة المُحتملة صعوبة التنفّس وبطء معدّل دقّات القلب وانخفاض ضغط الدم والعجز الجنسي والتعب، في حال كان لديك أمراض قلبيّة أو رئويّة فقد يوصى لك بعلاج مختلف عن حاصرات البيتا لأنّها قد تجعل مشاكل التنفّس أسوأ حالًا.

- الأدوية المناهضة الأدرينالية - ألفاوية
تُقلل تلك الأدوية من إنتاج الخلط المائي وتزيد من معدّل تدفّق السائل لخارج العين؛ وتشمل تلك الأدوية الأبراكلونيدين (لوبيدين) وبريمونيدين (ألفاجان)، وتشمل الآثار الجانبية المُحتملة عدم انتظام دقّات القلب وارتفاع ضغط الدم والشعور بالتعب واحمرارًا أو حكّة أو تورّم العينين وجفاف الفم.

- مثبطات إنزيم الأنهيدراز الكربوني
لا تُستخدم تلك المثبطات إلّا نادرًا لكنّها قد تقلل من إنتاج السائل بداخل العين؛ وتشمل تلك الأدوية الدورزولاميد (تروسوبت) و البرينزولاميد (أزوبت)، وتشمل الآثار الجانبيّة المحتملة التبوّل المتكرر والإحساس بوخز في أصابع اليدين والقدمين.

- العوامل الانتصافية أو الكولينية المفعول
تزيد تلك العوامل أيضًا من تدفّق السائل لخارج العين، وتشمل البايلوكاربين (أيزوبتو كاربين) والكارباكول (أيزوبتو كارباكول)، وتشمل الآثار الجانبيّة المُحتملة تقلّص حدقة العين والرؤية المشوشة أو الضعيفة أو قصر النظر.

- الأدوية المركبة
قد يقوم الأطباء أحيانًا بوصف دواء مركّب كحاصرات بيتا مع الأدوية المناهضة الأدريناليّة -ألفاويّة أو حاصرات بيتا مع مثبطات إنزيم الأنهيدراز الكربوني.

ثانيا: الأدوية عن طريق الفم
في حال لم تخفّض قطرات العين من ضغط العين للمستوى المرغوب؛ قد يصف لك الطبيب أيضًا دواءً عن طريق الفم غالبًا على هيئة مثبطات إنزيم الأنهيدراز الكربوني لتقليل ضغط العين لديك؛ وقد يسبب ذلك الدواء أيضًا آثارًا جانبيّة تشمل تكرار التبوّل والإحساس بوخز في أصابع اليدين والقدمين والاكتئاب واضطراب المعدة وتكوّن حصوات في الكلى.

ثالثا: بحث جدوى طرق العلاج
يُعتبر البحث قائمًا لتقييم فعاليّة الأدوية والأساليب العلاجيّة الأخرى للمياه الزرقاء ودراسة أساليب علاجيّة جديدة مُستقبليّة للأفراد المصابين بالمياه الزرقاء، وإن التجارب السريريّة الجارية تقيّم بعض الأدوية التي قد تعمل على حماية العصب البصري من التلف الناتج عن الإصابة بالمياه الزرقاء.

رابعا: الجراحة
قد تحتاج إلى أن تخضع لعمليّة جراحيّة لعلاج المياه الزرقاء إن لم يكن بمقدورك تحمّل الأدوية أو كانت غير فعّالة في حالتك؛ وأحيانًا قد لا يُمكن لعمليّة جراحيّة واحدة أن تخفّض ضغط العين بفعاليّة، وقد تحتاج إلى الاستمرار في استخدام قطرات العين أو إلى اتّباع إجراء آخر.

تشمل المضاعفات الناجمة عن جراحة المياه الزرقاء العدوى والالتهاب والنزيف وارتفاع أو انخفاض ضغط الدم بدرجة غير طبيعيّة وفقدان البصر، إن خوضك لعمليّة جراحيّة قد يعجّل أيضًا من الإصابة بإعتام عدسة العين، ويُمكن علاج معظم تلك المضاعفات بفعالية.

وتشمل العمليّات الجراحيّة التي يُمكن إجراؤها لعلاج المياه الزرقاء ما يلي:
- جراحة الليزر
قد يكون لديك إجراء علاجي خارجي يُسمّى رأب التربيق بالليزر لعلاج المياه الزرقاء مفتوحة الزاوية، وبعد أن يقوم الطبيب بإعطاء قطرات عين مُخدّرة؛ يستخدم الطبيب شعاع ليزر عالي الطاقة لفتح قنوات التصريف المسدودة للعمل على سهولة صرف السائل خارج العين.

سيحتاج طبيبك إلى فحص ضغط العين لديك عدّة مرّات في الأسابيع اللاحقة، وقد يتطلّب الأمر بضعة أسابيع قبل وضوح التأثير الكامل للعمليّة الجراحيّة.

تقلل جراحة العين للمياه الزرقاء الضغط بداخل العين مبدئيًّا (الضغط داخل المقلة)، ولكن مع الوقت قد يبدأ الضغط داخل العين في الزيادة.

- جراحة الفلترة
في حال لم تكن قطرات العين وجراحة الليزر فعّالتين في السيطرة على ضغط العين؛ قد تحتاج إلى الخضوع لعمليّة جراحيّة لاستئصال الشبكة التربيقيّة.

تجرى تلك العمليّة في المستشفى أو في مركز جراحي خارجي؛ وسوف تُعطى دواءً يساعدك على الاسترخاء وفي العادة ستُعطى حقنة مخدّرة لتخدير عينك كذلك، وسيقوم الجرّاح بعمل فتحة في الصلبة، بياض العين، باستخدام أدوات دقيقة تحت مجهر جراحي ليزيل قطعة دقيقة من نسيج العين عند قاع القرنيّة التي يُصرف من خلالها السائل من العين (الشبكة التربيقيّة)، ويُمكن لسائل العين بذلك أن يخرج من العين بسهولة خلال الفتحة، وكنتيجة لذلك سينخفض ضغط العين لديك.

سوف تُجرى الجراحة لعين واحدة فقط، وبعد عدّة أسابيع لاحقة قد تُجري الجراحة في العين الأخرى إن لزم الأمر، وقد تحتاج إلى إجراءات أو طرق علاج إضافيّة لأنّه أحيانًا تلتئم الفتحة فتنسد مرّة أخرى أو تحدث تغيّرات ما بالعصب البصري.

سوف يقوم الطبيب بفحص عينك خلال عدّة زيارات للمتابعة، وسوف تحتاج إلى استخدام مضاد حيويّ وقطرات عين مضادّة للالتهابات لممانعة العدوى وخدش الفتحة التصريفية الجديدة.

يتم إجراء عمليّة أخرى داخل العين لإزالة العيّنة المُستهدفة للشبكة التربيقيّة بواسطة أداة دقيقة؛ حيث يقوم الجرّاح بإدخال الأداة داخل القناة الصرفيّة للعين عبر شق صغير عند حافّة القرنيّة، ويقوم بإزالة المقطع الصغير للشبكة التربيقيّة، ويُساعد ذلك الإجراء على سهولة صرف السائل إلى خارج العين.

- المركبات المزروعة للتصريف
قد يكون بعض الأفراد المصابين بالمياه الزرقاء في مرحلتها المتقدّمة أو المياه الزرقاء الثانويّة أو الأطفال المصابين بالمياه الزرقاء غير مؤهّلين للمركبات المزروعة للتصريف، وتحدث جراحة زرع مركبات التصريف في المستشفى أو في عيادة خارجيّة؛ حيث يقوم الجرّاح في تِلك العمليّة بإدخال أنبوب دقيق داخل العين لتسهيل تصريف السائل (الخلط المائي) من العين لتقليل الضغط.

يتّجه السائل إلى بثرة (حويصلة) توجد على الطبقة الخارجيّة لكرة العين حيث يُمكن امتصاصها وذلك في جراحات استئصال الشبكة التربيقيّة أو جراحات زرع مركّبات التصريف.

خامسا: علاج المياه الزرقاء منغلقة الزاوية الحادة
تمثّل المياه الزرقاء منغلقة الزاوية حالة طبيّة طارئة، وعند تشخيص ذلك المرض سيحتاج المريض إلى العلاج العاجل لتقليل الضغط بداخل العين؛ وسيتطلّب ذلك عامةً كلّا من العلاج بالدواء وإجراء عمليّات.

قد تخضع لعمليّة تُسمّى بضع القزحيّة المحيطي بالليزر؛ حيث يقوم الأطبّاء في تِلك العمليّة بعمل فتحة صغيرة في القزحيّة باستخدام الليزر حتّى يتدفق السائل (الخلط المائي) خلالها ويخرج من العين، وسيقوم الأطباء بتقييم عينك الأخرى وقد تحتاج إلى إجراء بضع القزحيّة فيها بسبب خطورة أن تتعرّض زاوية التصريف فيها للانغلاق في المستقبل.


اقرأ أيضاً:
آخر تعديل بتاريخ 16 نوفمبر 2017

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • مؤسسة مايو كلينك
  • المعاهد الصحية الأمريكية