تغطية خاصة لفيروس كورونا

تغطية خاصة لفيروس كورونا

كل ما تود معرفته عن علاج البواسير

البواسير Hemorrhoids هي أوردة متورمة في الشرج والمستقيم السفلي، تشبه الدوالي الوريدية. قد تنشأ البواسير داخل المستقيم (بواسير داخلية) أو تحت الجلد حول الشرج (بواسير خارجية). وتعد البواسير من الأمراض المزعجة والمحرجة لدي الكثير من الأشخاص، حيث تسبب حكّة وتهيج في منطقة الشرج وصعوبة في التبرز نتيجة بعض الممارسات الخاطئة.

* أسباب البواسير

  1. الإمساك المزمن.
  2. الجلوس لفترات طويلة على المرحاض.
  3. الإصابة بالإسهال أو الإمساك المزمن.
  4. السمنة.
  5. الحمل.
  6. الجماع الشرجي.
  7. تناول نظام غذائي منخفض الألياف.
  8. رفع الأحمال بشكل منتظم.

* أطعمة قد تؤدي لتفاقم البواسير

الأطعمة قليلة الألياف قد تسبب الإمساك المزمن، ومن ثم تفاقم البواسير، لذا ينصح بالاعتماد على الأغذية الغنية بالألياف، وتناول السوائل.

* فحوصات لتشخيص البواسير

وقد يتمكن الطبيب من معرفة ما إذا كنت تعاني من البواسير الخارجية أم لا بمجرد النظر، ويمكن أن تتضمن الاختبارات والإجراءات المستخدمة لتشخيص البواسير الداخلية ما يلي:

- فحص القناة الشرجية والمستقيم للبحث عن أي علامات غير طبيعية

أثناء فحص المستقيم بالإصبع، يقوم الطبيب بإدخال إصبعه في المستقيم بعد ارتداء القفاز ووضع مزلق، ويبحث عن أي شيء شاذ، مثل نمو غير طبيعي، ويمكن أن يقدم هذا الفحص مؤشرًا للطبيب على الاختبارات الأخرى التي قد يكون إجراؤها مناسبًا.

- الفحص البصري للقناة الشرجية والمستقيم

لأن البواسير الداخلية غالباً ما تكون لينة للغاية بحيث لا يمكن الشعور بها خلال فحص المستقيم، فقد يقوم الطبيب أيضاً بفحص الجزء السفلي من القولون والمستقيم باستخدام منظار الشرج، أو منظار المستقيم، أو منظار السيني، وهذه هي المناظير التي تسمح للطبيب برؤية ما بداخل الشرج والمستقيم.

وقد يرغب الطبيب في إجراء فحص شامل للقولون بأكمله باستخدام منظار القولون. وقد يُوصَى بإجراء ذلك في الحالات التالية:

- إذا كانت العلامات والأعراض تشير إلى احتمالية إصابتك بمرض آخر في الجهاز الهضمي.
- إذا كنت معرضاً لعوامل خطورة الإصابة بسرطان القولون والمستقيم.
- إذا كنت تبلغ من العمر أكثر من 50 عاماً، ولم تقم بإجراء منظار القولون مؤخراً.

Hemorrhoids


* علاج البواسير

غالباً ما يتضمن علاج البواسير خطوات يمكنك اتباعها بنفسك، مثل إجراء تغييرات على نمط الحياة، ولكن أحياناً ما تكون الأدوية أو العمليات الجراحية ضرورية.

أولا: علاج البواسير بالأدوية

إذا كانت البواسير لا تسبب لك إلا انزعاجاً خفيفاً، فقد يوصي الطبيب باستخدام كريمات أو مراهم أو تحاميل أو ضمادات تصرف بدون وصفة طبية، وهذه المنتجات تحتوي على مكونات، مثل الهماميليس أو الهيدروكورتيزون، والتي يمكنها تخفيف الألم والحكة بشكل مؤقت على الأقل.

لا تستخدم الكريمات أو المنتجات الأخرى التي تصرف بدون وصفة طبية لأكثر من أسبوع ما لم يوصِ الطبيب بغير ذلك، فهذه المنتجات يمكن أن تتسبب في حدوث آثار جانبية، مثل الطفح الجلدي والالتهاب وترقق الجلد.

ثانيا: الإجراءات الأقل تدخلاً جراحياً لعلاج البواسير

إذا تشكلت جلطة دموية داخل الباسور الخارجي، فقد يتمكن الطبيب من إزالتها بشق بسيط، وهو ما قد يوفر تخفيفًا سريعًا للألم. وفي حالة النزيف المستمر أو البواسير المؤلمة، قد يوصي الطبيب بإجراء آخر أقل تدخلاً جراحياً، ويمكن إجراء هذه العلاجات في عيادة الطبيب أو العيادات الخارجية الأخرى.

- علاج البواسير بالرباط المطاطي

يضع الطبيب رباطاً واحداً أو اثنين من الأربطة المطاطية الصغيرة حول قاعدة البواسير الداخلية، لقطع تدفق الدم عنها، مما يُسرع من ذبولها وسقوطها خلال أسبوع واحد، ويُعد هذا الإجراء - المسمى بعلاج البواسير بالرباط المطاطي - فعالاً لعلاج كثير من المرضى. ويمكن أن يكون ربط البواسير غير مريح وقد يسبب النزيف، والذي قد يبدأ بعد يومين إلى أربعة أيام من هذا الإجراء، ولكنه نادراً ما يكون شديداً.

- علاج البواسير بالحقن (المعالجة بالتصليب)

في هذا الإجراء، يقوم الطبيب بحقن محلول كيميائي في أنسجة البواسير لتقليصها، وبينما يسبب هذا العلاج بالحقن ألماً قليلاً أو لا يسبب ألماً على الإطلاق، إلا أنه أقل فعالية من علاج البواسير بالرباط المطاطي.

- هل يمكن علاج البواسير بالليزر؟

قد تتساءل هل يمكن علاج البواسير بالليزر، والحقيقة أن يمكن استخدام تقنيات التخثر بالليزر أو الأشعة تحت الحمراء أو الحرارة، وهي تؤدي إلى تصلب وذبول البواسير الداخلية الصغيرة التي تنزف. وبالرغم من أن الآثار الجانبية لهذا الإجراء قليلة، إلا أنه مرتبط بارتفاع معدل تكرار الإصابة بالبواسير (الانتكاس) عن العلاج بالرباط المطاطي.

ثالثا: الإجراءات الجراحية لعلاج البواسير

إذا لم تكن الإجراءات الأخرى ناجحة أو كنت مصاباً ببواسير كبيرة، فقد يوصي الطبيب بإجراء جراحي، ويمكن إجراء الجراحة في العيادة الخارجية أو قد تحتاج إلى البقاء في المستشفى طوال الليل.

- علاج البواسير بالاستئصال

خلال عملية استئصال البواسير، يقوم الجراح بإزالة الأنسجة الزائدة التي يمكن أن تسبب النزيف، ويمكن استخدام تقنيات مختلفة، ويمكن إجراء الجراحة بمخدر موضعي بجانب استخدام التخدير الشوكي أو التخدير العام.

يُعد استئصال البواسير الوسيلة الأفضل والأكثر فعالية لعلاج البواسير الحادة أو المتكررة، ويمكن أن تشمل المضاعفات صعوبة مؤقتة في إفراغ المثانة وعدوى المسالك البولية المرتبطة بهذه المشكلة. ويشعر معظم المرضى ببعض الألم بعد هذا الإجراء، ويمكن أن تخفف الأدوية من الألم، وكذلك الجلوس في حمام ماء دافئ.

- تدبيس البواسير

يعمل هذا الإجراء، المسمى باستئصال البواسير أو تدبيس البواسير، على منع تدفق الدم إلى الأنسجة البواسيرية. بشكل عام، ينطوي التدبيس على ألم أقل من استئصال البواسير ويسمح بالرجوع إلى ممارسة الأنشطة العادية بشكل أسرع. وبالمقارنة مع استئصال البواسير، يرتبط التدبيس بقدر أكبر من خطورة عودة البواسير، وهبوط المستقيم، والذي يبرز فيه جزء من المستقيم من فتحة الشرج، كما يمكنك التحدث إلى الطبيب عن الخيار الأفضل بالنسبة لك.

رسم توضيحي يستعرض علاج البواسير بالرباط المطاطي

* نمط الحياة والعلاجات المنزلية

غالباً ما يمكنك تخفيف الألم الخفيف والتورم والتهاب البواسير بالعلاجات المنزلية، وغالباً ما تكون العلاجات التالية هي الوحيدة المطلوبة.

1- استخدم العلاجات الموضعية

ضع كريماً للبواسير من الكريمات التي تصرف دون وصفة طبية، أو تحميلة تحتوي على الهيدروكورتيزون، أو استخدم ضمادة تحتوي على الهماميليس، أو عامل تخدير.

2- اجلس في حمام ماء دافئ أو حمام نصفي بشكل منتظم

اجلس في حمام ماء دافئ عادي يغطي المنطقة السفلية لمدة 10 إلى 15 دقيقة من مرتين إلى ثلاث في اليوم، والحمام النصفي يمكنه أن يناسب المرحاض، ويمكنك الحصول على واحد من معظم الصيدليات.

3- حافظ على نظافة منطقة الشرج

يفضل أن تغتسل أو تستحم يومياً لتطهير الجلد حول فتحة الشرج بالماء الدافئ بلطف، واستخدام الصابون ليس ضرورياً بل يمكن أن يؤدي إلى تفاقم المشكلة، كما يجب عليك تجنب استخدام المناديل المعطرة أو المحتوية على الكحول، ولكن يمكنك تجفيف المنطقة بمجفف الشعر بعد الاستحمام.

4- لا تستخدم ورق التواليت الجاف

للمساعدة في الحفاظ على منطقة الشرج نظيفة بعد التغوط، استخدم المناشف الرطبة أو ورق التواليت الرطب الذي لا يحتوي على العطور أو الكحول.

5- ضع الثلج

ضع كمادات الثلج أو الكمادات الباردة على فتحة الشرج لتخفيف التورم.

6- تناول مسكنات الألم عن طريق الفم

يمكنك استخدام أسيتامينوفين (تيلينول، وأدوية أخرى)، أو الأسبيرين أو الإيبوبروفين (أدفيل، موترين آي بي، وأدوية أخرى) مؤقتًا، للمساعدة في تخفيف الشعور بالانزعاج.

باستخدام هذه العلاجات، غالباً ما تزول أعراض البواسير في غضون أسبوع، وإذا لم تشعر بالراحة في خلال أسبوع أو إذا شعرت بالألم الشديد أو النزيف قبل ذلك، فحدد موعداً مع الطبيب.

آخر تعديل بتاريخ 29 سبتمبر 2020

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • مؤسسة مايو كلينك
  • المعاهد الصحية الأمريكية