تغطية خاصة لفيروس كورونا

تغطية خاصة لفيروس كورونا

التهاب الزائدة الدودية خطير.. تعرف على أعراضه

التهاب الزائدة هو التهاب يصيب الزائدة الدودية، تلك القطعة الصغيرة التي على شكل جراب بحجم الإصبع، وتقع بارزة عن نهاية القولون في المنطقة السفلية اليمنى من البطن. والزائدة غير معروف لها وظيفة معينة حتى الآن.

وتسبب الزائدة الدودية ألمًا في المنطقة السفلية اليمنى من البطن. ومع ذلك، يبدأ الألم، لدى معظم الأشخاص، فيما حول السُّرة ثم ينتقل إلى مناطق أخرى.
ومن المعتاد أن يزداد ألم التهاب الزائدة الدودية ليصبح التهابًا حادًا في نهاية الأمر، نتيجة تفاقم الالتهاب.

وعلى الرغم من أن مرض التهاب الزائدة الدودية قد يصيب أي شخص مهما كانت فئته العمرية، إلا أنه غالبًا ما يصيب الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم ما بين 10 و30 سنة. ويتمثل العلاج القياسي في الاستئصال الجراحي للزائدة.

الأعراض
تتضمن علامات وأعراض التهاب الزائدة الدودية ما يلي:
1- ألمًا مفاجئًا يبدأ من الجانب الأيمن السفلي من البطن.
2- ألمًا مفاجئًا يبدأ في المنطقة المحيطة بالسُّرة، وغالبًا ما ينتقل إلى المنطقة السفلية اليمنى من البطن.
3- ألمًا يتفاقم عند السعال أو المشي أو القيام بحركات مفاجئة أخرى.
4- الغثيان والقيء.
5- فقد الشهية.
6- حمّى منخفضة الدرجة قد تتفاقم مع تزايد المرض.
7- الإمساك أو الإسهال.
8- انتفاخ البطن.

رسم توضيحي يستعرض زائدة ملتهبة

قد تختلف منطقة الألم حسب الفئة العمرية وموضع الزائدة، وإذا كانت المرأة حاملاً، فيبدو أن الألم يبدأ من المنطقة العلوية من البطن، لأن موضع الزائدة يكون أعلى خلال فترة الحمل.

ويُحتمل أن يكون انسداد بطانة الزائدة الذي ينتج عنه حدوث العدوى هو سبب الإصابة بالتهاب الزائدة الدودية، ويتضاعف عدد الجراثيم بشكل سريع، مما يتسبب في التهاب الزائدة وانتفاخها وامتلائها بالصديد، بل قد تنفجر الزائدة في حالة عدم علاجها على الفور.

المضاعفات
قد يتسبب التهاب الزائدة الدودية في حدوث مضاعفات خطيرة، مثل:
* انفجار الزائدة
يتسبب انفجار الزائدة في انتشار العدوى في كل منطقة البطن (التهاب الغشاء البريتوني)، ولأن هذه الحالة قد تمثل خطرًا على الحياة، فهي تتطلب جراحة عاجلة لاستئصال الزائدة وتنظيف تجويف البطن.

* جيب من الصديد يتشكل في البطن
في حالة انفجار الزائدة، قد يتشكل جيب من العدوى (خرَّاج)، في معظم الحالات، يقوم الجراح بتصريف الخرَّاج عن طريق وضع أنبوب عبر جدار البطن داخل الخرَّاج، ويُترك الأنبوب في موضعه لمدة أسبوعين، ويتناول المريض مضادات حيوية لتطهير العدوى.

وبمجرد تطهير العدوى، يتم إجراء جراحة للمريض لاستئصال الزائدة، في بعض الحالات، يتم تصريف الخرَّاج واستئصال الزائدة فورًا.

* هذه المادة بالتعاون مع مؤسسة "مايو كلينك"

آخر تعديل بتاريخ 9 مايو 2016

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • مؤسسة مايو كلينك
  • المعاهد الصحية الأمريكية