يشكو الكثيرون من ألم الرقبة، خاصة الذين يعملون ساعات طويلة أمام الكمبيوتر، والذين لا يحصلون على ساعات كافية من النوم، والذين يواجهون صعوبات نفسية مختلفة، وقد يرافق الألم تصلبا في عضلات الرقبة، وقد يشعر المصاب بصوت فرقعة عند ثني الرقبة بصورة توحي له أن كل شيء في رقبته ليس على ما يرام.

وندرج في ما يأتي أهم ما تحتاج معرفته عن الأسباب المؤدية لآلام الرقبة وتشخيصها:
أسباب آلام الرقبة
قد يحصل ألم الرقبة بشكل حاد من أذية أو رض يصيب الرأس أو الرقبة أو أحد الكتفين، كما يحدث في حوادث السير، أو السقوط من مكان مرتفع، أو الرياضة العنيفة.

أما آلام الرقبة المزمنة (وهي الأكثر شيوعا)، فقد تكون:
- نتيجة أحد الأمراض التي تحصل مع تقدم السن، مثل التهاب المفاصل الفقرية المزمن، وفتق النواة اللبية (ديسك)، والتضيّق الشوكي.
- بسبب خمج (عدوى) أو ورم في ناحية الرقبة.
- جزءاً من التهاب متعمم كالانفلونزا.
- عرضاً من أعراض حالة نفسية كالتوتر والاكتئاب.
- لكن أكثر أسباب ألم الرقبة شيوعا هو الوضعيات الخطأ التي يتخذها الإنسان، إما في عمله أو أثناء نومه.

* أعراض ألم الرقبة
بالإضافة للألم والتشنج في عضلات الرقبة التي تجعل الفعاليات العادية (كتدوير الرأس) صعبة التنفيذ، قد يحصل صداع لدى المصاب، كما قد ينتشر الألم إلى الكتفين أو أحد الذراعين، وقد يترافق ذلك مع الإحساس بالخدر أو التنميل أو الضعف في الطرف المصاب، وقد تؤدي أعراض الألم المزمن إلى الإحساس بالإعياء والتوتر النفسي أو الاكتئاب.

* أما أكثر المعرضين لألم الرقبة، فهم:
- المتقدمون في السن.
- الذين تعرضوا لحادث سير أو أذية ناحية الرقبة.
- المصابون بعلة مزمنة في فقرات الرقبة، مثل التهاب المفاصل الرثياني rheumatoid arthritis، أو التضيّق الشوكي spinal stenosis، أو ميلان العمود الفقري (الجنف scoliosis).
- المصابون بالصداع المزمن.
- الحرفيون الذين يتخذون وضعيات رأس ورقبة خاطئة.
- المؤهبون للتوتر النفسي.

* متى تحتاج لمراجعة الطبيب؟
- إذا ترافق ألم الرقبة بألم في الصدر، أو ضيق في النفس، أو تعرق، أو غثيان (فقد يكون هذا إنذارا بنوبة قلبية).

- إذا ترافق ألم الرقبة بارتفاع في درجة الحرارة مع صداع وتصلب في الرقبة (فقد يكون هذا إنذارا بالإصابة بالتهاب السحايا meningitis).

- إذا ترافق ألم الرقبة مع ضعف أو حس خدر أو تنميل في أحد الأطراف (فقد يدل هذا على تأثر الأعصاب الشوكية الرقبية بعلّة تشريحية، مثل انفتاق النواة اللبية herniated disc).

- إذا حصل الألم بعد أذية أدت (إضافة لألم الرقبة) إلى ضعف أو تنميل في أحد الأطراف.

- إذا أصبح الألم شديدا بحيث صار يمنعك من النوم، أو يمنعك من القيام بواجباتك العادية.

- إذا لم تستفد من العلاجات المنزلية التي وصفناها بعد أسبوعين أو ثلاثة من تطبيقها.

* ما هي وسائل تشخيص حالات ألم الرقبة المعقدة؟
إذا احتاج الأمر أن تعرض نفسك على الطبيب، فسوف يقوم الطبيب بفحصك، ثم يطلب أيّ عددٍ من الفحوصات التالية:
- فحوصات دموية.
- صور أشعة.
- مرنان مقطعي CT scan.
- مرنان مغناطيسي MRI.
- تخطيط عضلي كهربائي electromyography.
- بزل السائل الشوكي.


اقرأ أيضا:
الإسعافات الأولية لإصابات الفقرات
أوجاع الكتف.. السبب من الرقبة




* المصادر:
Pain Management: Neck and Shoulder Pain
Neck Pain
آخر تعديل بتاريخ 1 ديسمبر 2016

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • مؤسسة مايو كلينك
  • المعاهد الصحية الأمريكية