هبوط الرحم هو مشكلة تحدث عندما تتمدد أربطة وعضلات قاع الحوض وتضعف، فيقل الدعم الذي توفره للرحم. حينئذٍ ينزلق الرحم للأسفل داخل المهبل أو يبرز خارجه.

يمكن لهبوط الرحم أن يصيب النساء في أي سن، ولكنه غالبًا ما يصيب النساء اللائي يلدن ولادة مهبلية واحدة أو أكثر، وذلك في فترة ما بعد انقطاع الطمث. ويمكن لضعف عضلات الحوض الذي يؤدي إلى هبوط الرحم أن يحدث نتيجة لما يلي:

  • تلف الأنسجة الداعمة في أثناء الحمل والولادة
  • تأثيرات الجاذبية
  • غياب هرمون الإستروجين
  • الإجهاد المتكرر على مدار السنين

إذا كنتِ مصابة بهبوط طفيف في الرحم، فلا يلزم علاجه في العادة. لكن إذا كان هبوط الرحم يزعجك أو يعرقل حياتكِ الطبيعية، فربما يمكنك الاستفادة من العلاج.

آخر تعديل بتاريخ 10 مايو 2016

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • مؤسسة مايو كلينك
  • المعاهد الصحية الأمريكية