إذا كنت مثل العديد من الذين يرعون أحد المقربين لديهم ممن هم مصابون بالخرف، فقد لا تشعر بأي من المرح أو البهجة أثناء موسم العطلة.

قد تبدو أفضل الذكريات عبارة عن ذكريات لما فقدته أو ما تغير، ففي الأوقات التي يتعين فيها أن تشعر بالسعادة، قد يسود في داخلك بدلاً من ذلك شعور بالضغط النفسي والإحباط والحزن.


في الوقت نفسه، قد تظن أنه يجب أن تعيش وفق مستوى توقعات التقاليد العائلية والكيفية التي ينبغي أن تسير عليها الأمور، وبصفتك مقدم رعاية، فمن غير الواقعي أن تعتقد أنه سيكون لديك الوقت أو الطاقة للمشاركة في جميع أنشطة العطلة كما فعلت قبل ذلك.


مع ذلك، بفضل ضبط التوقعات لديك وتعديل بعض التقاليد، فإنه لا يزال بإمكانك أن تشعر بالبهجة والفرح أنت وعائلتك.
فيما يلي بعض الأفكار على ذلك:

1- حافظ على البساطة في المنزل
إذا كنت ترعى أحد المقربين لديك المصابين بمرض الزهايمر في المنزل:

- قوما بإجراء التجهيزات سويا
 إذا كنت تخبز، فقد يكون لدى المقرب لديك القدرة على المشاركة من خلال قياس الدقيق أو تحريك الخليط أو تقليب العجين.

قد تجد أنه من المفيد أن تفتحا بطاقات العطلة أو تلفا الهدايا معا، وتذكر أن تركز على الإجراء، وليس النتيجة.

- التقليل من الديكورات
يمكن للمصابيح الوامضة والشاشات الديكورية الضخمة أن تسبب التوهان، تجنب الشموع المضاءة ومخاطر السلامة الأخرى، فضلا عن الزخارف التي قد يظن على سبيل الخطأ أنها صالحة للأكل- مثل الفواكه الاصطناعية.

- استضف مجموعات هادئة تُفضل السكينة
 الموسيقى والمحادثات وإعداد الوجبات تضيف من ضوضاء ومنبهات الحفلة، ومع ذلك، بالنسبة للشخص المصاب بمرض الزهايمر، من الأفضل عادة البيئة الهادئة والصامتة.

حافظ على روتين يومي في المكان قدر الإمكان ووفِّر للمقرب لديك - بحسب الحاجة - مكانًا للراحة خلال اجتماعات العائلة.


2- كن عمليًا وأنت خارج المنزل
إذا كان المقرب لديك يعيش في دار للرعاية أو مرفق آخر:
- احتفل في أكثر الأماكن ألفة
بالنسبة للكثيرين من المصابين بمرض الزهايمر، يمكن لتغيير البيئة (حتى الزيارات المنزلية)، أن يسبب حالة من القلق، وبدلاً من تسبيب هذا الإزعاج، فكر في إقامة حفل عائلي صغير في المرفق. يمكنك أيضا المشاركة في أنشطة العطلة المخطط لها للسكان.

- تقليل حركة الزوار
قم بترتيب مواعيد زيارة لعدد قليل من أعضاء الأسرة في أيام مختلفة، ورغم ذلك، إذا كان المقرب لديك لا يتعرف على شخصية الزائر، فمن المحتمل أن يرحب باثنين أو ثلاثة من الأوجه المألوفة لديه، بينما قد يسبب وجود تسعة أو عشرة أشخاص ارتباكا له.

- حدد الزيارات في الأوقات اليومية التي يكون فيها المقرب لديك في أفضل حال
يصاب الأشخاص المصابون بمرض الزهايمر بالتعب بسهولة، خصوصا مع تقدم المرض، ويفضل المقرب لديك زوار الصباح والغداء أكثر من زوار فترة ما بعد الظهر أو المساء.


3- اعتن بنفسك
ضع احتياجاتك وكذلك احتياجات المقرب لديك في اعتبارك، لكي تتمكن من التعامل مع توقعاتك:

- انتِق واختر
قرر أيًّا من أنشطة وتقاليد العطلة أكثر أهمية، وركِّز على تلك التي تستمتع بها، وتذكر أنه لا يمكنك القيام بكل شيء.

- التبسيط
قم بخبز القليل من البسكويت، اشترِ القليل من الهدايا، ولا تتكلَّف في عرض جميع أشكال الزينة في العطلة أو إدراج ملاحظات مكتوبة بخط اليد على كل بطاقة عطلة. اطلب من الآخرين تقديم أطباق من وجبات العطلة.

- التفويض
تذكر أفراد الأسرة والأصدقاء الذين قد عرضوا عليك المساعدة. دعهم يساعدوك في التنظيف وإعداد البطاقات والتسوق لشراء الهدايا، وأسأل ما إذا كان أحد أبنائك أو أحد الأصدقاء المقربين يمكنه البقاء مع المقرب لديك أثناء قضاء حفلة عطلة أم لا.


4- ثق بغرائزكِ
بصفتك مقدم رعاية، فأنت تعرف قدرات المقرب لديك خير المعرفة. وتعرف أيضًا ما قد يثير أعصاب المقرب لديك أو يقلقه. قاوم الضغط الذي يواجهك للاحتفال بالطريقة التي يتوقعها الآخرون منك. تذكر أنه لا يمكنك السيطرة على تقدم مرض الزهايمر أو منع الشعور بالضيق من أن يصيب المقرب لديك- ولكن من خلال التخطيط ووضع حدود صارمة، يمكنك تجنب الشعور بالضغط النفسي المصاحب للعطلات الذي لا داعي له والاستمتاع بدفء موسم العطلات.



اقرأ أيضا:
7 نصائح لتحسين الذاكرة
دراسة: تدريبات المخ تقي من العته لدى البالغين
مرض باركنسون والخرف المبكر
أعاني من مرض باركنسون.. ما الحل؟
رعاية مصاب الزهايمر .. كيف أتكيف وأحمي زواجي؟

آخر تعديل بتاريخ 22 أغسطس 2018

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • مؤسسة مايو كلينك
  • المعاهد الصحية الأمريكية