تغطية خاصة لفيروس كورونا

تغطية خاصة لفيروس كورونا

وسائل متعددة لضبط حالة الغضب.. تعرّف عليها

هناك عدد من الكتب والمواقع الإلكترونية التي تقدم معلومات عن طرق ضبط حالة الغضب، ولكن إذا كان تعلم المهارات وحدك ليس كافياً لمساعدتك على المحافظة على هدوئك والسيطرة على غضبك، فقد تستفيد من استشارة متخصص متمرس في حالات الصحة العقلية أو حضور جلسة تعليمية لكيفية ضبط حالة الغضب.


لن يكلفك إيجاد برنامج لضبط حالة الغضب أو مستشار متخصص في كيفية ضبط حالة الغضب، أو غير ذلك من الموارد الكثير.

فيما يلي بعض الجهات التي يمكنك بدء البحث من خلالها:
- اطلب من طبيب الرعاية الأولية أو مقدم خدمات الصحة العقلية أن يحيلك إلى برنامج أو مستشار متخصص لهذا الأمر.
- ابحث عن موارد على شبكة الإنترنت، مثل المدونات أو مجموعات الدعم أو الكتب.
- اسأل شخصاً ما أكمل برنامجاً لضبط حالة الغضب أو اتخذ خطوات أخرى لضبط الغضب.
- استعن ببرنامج مساعدة الموظفين (EAP) أو المؤسسات الدينية التي يمكنها تقديم العون لك.
- استعن بالمكتبة المحلية للبحث عن كتب أو أشرطة فيديو أو غيرها من الموارد.


* بداية ضبط حالة الغضب
عند بدء العمل على ضبط حالة الغضب، حدد المحفزات والعلامات الجسدية والعاطفية التي تحدث عندما تبدأ الدخول في حالة الغضب. انتبه لما يلي وحدّد قائمة به:

- الضغوط النفسية
التي تحفز أو تفاقم الغضب لديك عامة، مثل مشاعر الإحباط تجاه أحد الأبناء أو الزوجة (الزوج)، أو الضغوط المالية أو المشاكل المتعلقة بالمرور أو المشاكل مع زميل في العمل.

- العلامات الجسدية
التي تدل على أن مشاعر الغضب لديك تتصاعد، على سبيل المثال الجز على الأسنان أو القيادة بسرعة كبيرة.

- العلامات العاطفية
التي تدل على أن غضبك آخذ في التصاعد، مثل الشعور بأنك تريد الصياح في وجه شخص ما أو تكتم ما تريد قوله حقًا.


* ما يمكنك توقعه
يمكن إجراء جلسات تعليمية أو تقديم استشارات لضبط حالة الغضب في مجموعات أو فرادى مع زوجتك (زوجك) أو ابنك أو أي شخص آخر. يختلف إعداد الجلسات التعليمية وطولها وعددها بحسب البرنامج أو المستشار واحتياجاتك، إذ قد تكون دورات أو استشارات ضبط حالة الغضب قصيرة أو تدوم لبضعة أسابيع أو أشهر.


بصفة عامة، يركز تقديم المشورة لضبط حالة الغضب على تعلم مهارات وطرق تفكير محددة، حتى تتمكن من التكيف مع الغضب. إذا كنت تعاني من حالات صحية عقلية أخرى، مثل الاكتئاب أو الإدمان، فقد تحتاج إلى علاج هذه المشكلات الأخرى لكي تكون أساليب ضبط حالة الغضب فعَّالة.

يتمثل الهدف من استشارات أو جلسات ضبط حالة الغضب في تعلم ما يلي:
1- تحديد المواقف التي يحتمل أن تقع خلالها في حالة من الغضب والاستجابة بطرق غير عدائية قبل أن تنتابك حالة الغضب.

2-تعلم مهارات محددة لاستخدامها في المواقف التي يحتمل أن تحفز مشاعر الغضب لديك.

3- إدراك وقت عدم التفكير بأسلوب غير منطقي في موقف ما، وتصحيح مسار تفكيرك.

4- تهدئة نفسك باستمرار عندما تبدأ الشعور بالضيق.

5- التعبير عن مشاعرك واحتياجاتك بجدية (ولكن دون عدائية) في المواقف التي تجعلك تشعر بالغضب.

6- التركيز على حل المشكلة في المواقف المحبطة بدلاً من استخدام الطاقة في الغضب، وستتعلم كيفية إعادة توجيه طاقتك لاحتواء الموقف.

7- التواصل بفاعلية لتبديد الغضب وتسوية الخلافات.


اقرأ أيضاً:
القبول للتغلب على ضغوطات الحياة
اكتئاب وعصبية وبكاء.. كيف أتخلص من ذلك؟
دواعي العلاج السلوكي المعرفي ومخاطره
احذر أن يصيبك "عسر المزاج"
سيطر على مشاكلك.. ولاتتركها تفسد حياتك
أشعر بالتعاسة.. والسبب عسر المزاج (ملف)

آخر تعديل بتاريخ 17 أغسطس 2016

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • مؤسسة مايو كلينك
  • المعاهد الصحية الأمريكية