اضطراب فرط الحركة وتشتت الانتباه عند البالغين (ADHD) هو حالة من حالات الصحة العقلية تظهر في صعوبة مواصلة التركيز، وكذلك فرط النشاط والاندفاعية في السلوك، ويمكن لأعراض الاضطراب عند البالغين (ADHD) أن تؤدي إلى حدوث مجموعة من المشكلات، تشمل علاقات غير مستقرة مع الآخرين، وضعف في الأداء المدرسي، أو في العمل وقلة احترام الذات.

إن اضطراب فرط الحركة وتشتت الانتباه يبدأ دائمًا في مرحلة الطفولة المبكرة، ولكن في بعض الحالات لا يتم تشخيصه إلا في مرحلة متأخرة من العمر، وكان يُعتقد أن وجود الاضطراب مقصور فقط على مرحلة الطفولة، ولكن الأعراض تستمر في الظهور حتى مرحلة البلوغ، ولدى بعض الأشخاص، يسبب الاضطراب عند البالغين مشكلات كبيرة، ولكنها تتحسن مع العلاج.

ويتشابه علاج اضطراب فرط الحركة وتشتت الانتباه عند البالغين مع علاج المرض نفسه عند الأطفال، ويشمل العقاقير المنبهة وأدوية أخرى، والاستشارات النفسية (العلاج النفسي)، وعلاج أي حالات صحة عقلية تظهر مع الاضطراب عند البالغين (ADHD).

وفي هذا الملف سنتعرف على أعراض الاضطراب، وأسبابه، ومضاعفاته، وكيفية تشخيصه وعلاجه.



هذه المادة بالتعاون مع مؤسسة مايو كلينك
آخر تعديل بتاريخ 24 مايو 2019

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • مؤسسة مايو كلينك
  • المعاهد الصحية الأمريكية