مرض الزهايمر والتعامل مع الصراعات الأسرية

عندما يتم تشخيص شخص عزيز بمرض الزهايمر، فآثار المرض على العائلة قد تكون شديدة، فإصابة هذا الشخص بهذا المرض المدمر قد تحفز مجموعة من المشاعر تتضمن الغضب والخوف والإحباط والأسى، وتكثر المشكلات عند محاولة أفراد العائلة مقاومة هذه الحالة، وللحد من تلك المشكلات، ناقشوا هذه الأمور المثيرة للمشكلات معًا.

* المشاركة في المسؤولية

ضع في اعتبارك رغبات كل فرد من أفراد العائلة وموارده وقدراته، وربما يُقدّم بعض الأشخاص الأعزاء رعاية عملية، إما في منازلهم الخاصة أو في منزل هذا الشخص العزيز المصاب. وقد يلائم الآخرين تقديم الرعاية المؤقتة أو الأعمال أو المهام الصغيرة في المنزل أكثر من غيرهم. وقد تختار أنت وعائلتك أيضًا شخصًا ما لتولي الأمور المالية أو القانونية.

* الزيارة بانتظام

خطّط لعمل زيارات عائلية فعلية على نحو منتظم، واحرص على إشراك كل شخص يعد جزءًا من فريق تقديم الرعاية، بما في ذلك أصدقاء العائلة والأشخاص المقربون الآخرون.

وأثناء الزيارات العائلية، ناقش المسؤوليات والتحديات التي تواجه كل شخص يقدم الرعاية، واعمل التغييرات اللازمة كلما اقتضى الأمر، وكن متقبلاً للتنازلات وضع باعتبارك الإمكانيات التي لم تفكر فيها من تلقاء نفسك.

إذا كانت المشاكل المتعلقة بالوقت أو المكان أو المشاكل اللوجيستية الأخرى تقلق أفرادًا معينين من العائلة، ففكّر في إجراء اتصالات هاتفية أو عقد لقاءات عبر الفيديو عن بُعد، ويمكنك أيضًا مشاركة تحديثات البريد الإلكتروني مع العائلة كلها وإرسال التحديثات عبر موقع تويتر أو البدء في تصميم مدونة للعائلة على الإنترنت.

وإذا نشبت خلافات بسبب تلك الزيارات العائلية، فاطلب من استشاري أو اختصاصي اجتماعي أو وسيط أو أي شخص مهني أن يتوسط لحل تلك الخلافات.

* كن أمينًا

للمساعدة في تخفيف حدة التوتر، تحدث عن مشاعرك بصراحة وطريقة بنّاءة، وإذا شعرت بضغط نفسي أو إحباط، فاذكره بصراحة وتعاونوا معًا على التفكير في طرق أكثر فعالية لمشاركة عبء رعاية الشخص المصاب بالزهايمر، ولمرة أخرى، تعاون مع اختصاصي إذا اقتضى الأمر.

واحرص على التعبير عن مشاعرك دون أن تلوم أي شخص آخر أو تخذله، واستخدم عبارات توضح فيها أنك تتحدث عن نفسك، مثل يصعب عليّ تنظيم مواعيدي بما يتوافق مع كل زيارات والدي، وكن دائمًا متفتح الذهن أثناء استماعك إلى أفراد العائلة الآخرين وهم يشاركون أفكارهم ومشاعرهم.

* تجنب الانتقاد

هناك العديد من الطرق المناسبة لتقديم الرعاية، فاحترم قدرات كل شخص يُقدم الرعاية وأسلوبه وقِيمه في ذلك، وقدّم أعلى درجات الدعم والمساعدة لأفراد عائلتك المسؤولين عن الرعاية اليومية المباشرة.

* فكّر في الحصول على الاستشارة

إذا كنت قلقًا من أن الضغط النفسي الناجم عن مرض الزهايمر سوف يمزق شمل العائلة، فاطلب المساعدة، ويمكنك المشاركة في مجموعة دعم لمقدمي رعاية المصابين بمرض الزهايمر أو طلب استشارة عائلية.

وتذكر أن العمل سويًا على التغلب على الصراعات يمكن أن يساعد على مواصلة إنجاز أمور أكثر أهمية، وهي رعاية الشخص العزيز والاستمتاع بتعاونكم معًا قدر الإمكان.


المصادر:
Resolving Family Conflicts | Alzheimer's Association
Dealing With Family Conflict Alzheimer's
آخر تعديل بتاريخ 27 يوليه 2021

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • المعاهد الصحية الأمريكية