رهاب الخلاء Agoraphobia، هو نوع من اضطرابات القلق والذي يجعلك تخشى الأماكن أو المواقف التي قد تسبب لك الذعر، وتجعلك تشعر بأنك محاصر أو عاجز أو محرج، ما يجعلك تتجنب هذه المواقف.

يخاف المصاب برهاب الخلاء من موقف فعلي أو محتمل، مثل استخدام المواصلات العامة، أو الوجود في أماكن مفتوحة أو مغلقة، أو الوقوف في طابور أو بين حشد من الناس. وينتج القلق عن خوف الشخص من عدم وجود وسيلة سهلة للهروب أو طلب المساعدة في حال تعرضه لنوبات قلق شديدة. ويصاب معظم الأشخاص الذين يعانون من رهاب الخلاء به بعد أن تنتابهم نوبة أو أكثر من نوبات الهلع، ما يتسبب في خوفهم من إصابتهم بنوبة أخرى ويتجنبون المكان الذي حدثت فيه نوبة الهلع.

غالبًا ما يجد الأشخاص الذين يعانون من رهاب الخلاء صعوبة في الشعور بالأمان في أي مكان عام، وخاصة حيثما تتجمع الحشود. وقد تشعر بأنك بحاجة إلى رفيق، مثل أحد الأقارب أو الأصدقاء، للذهاب معك إلى الأماكن العامة. ويمكن أن تسيطر عليك المخاوف لدرجة تجعلك تشعر بأنك غير قادر على مغادرة المنزل.

يمكن أن يكون علاج هذا النوع من الرهاب صعبًا لأنه عادة ما يعني مواجهة مخاوفك. ولكن مع العلاج النفسي والأدوية، يمكنك الهروب من فخه وعيش حياة أكثر متعة.

* أعراض رهاب الخلاء

  1. الخوف من البقاء وحدك في أي موقف.
  2. الخوف من البقاء في أماكن مزدحمة.
  3. الخوف من فقدان السيطرة في مكان عام.
  4. الخوف من الوقوع في الأماكن التي قد يصعب مغادرتها، مثل مصعد أو قطار.
  5. عدم القدرة على ترك منزلك (بيتك) أو مغادرته إلا في حال مرافقة أي شخص لك.
  6. الإحساس بالعجز.
  7. الإفراط في الاعتماد على الآخرين.

بالإضافة إلى ذلك، قد تعاني من علامات وأعراض نوبة الهلع، مثل:

  1. تسارع معدل ضربات القلب.
  2. التعرق المفرط.
  3. صعوبة في التّنفس.
  4. الشعور برعشة أو خدر أو وخز.
  5. ألم أو ضغط بالصدر.
  6. الدوخة أو الدوار.
  7. احمرار مفاجئ أو قشعريرة.
  8. اضطراب في المعدة أو إسهال.
  9. الشعور بفقدان السيطرة.
  10. الخوف من الموت.
  11. اضطراب الهلع ورهاب الخلاء.

يعاني بعض الأشخاص من اضطراب الهلع بالإضافة إلى رهاب الخلاء، واضطراب الهلع هو نوع من اضطرابات القلق، يجعلك تتعرض لنوبات مفاجئة من الخوف الشديد الذي يصل لأقصاه في غضون بضع دقائق، ويؤدي إلى ظهور أعراض جسدية شديدة (نوبات الهلع)، وقد يظن الشخص أنه يفقد السيطرة أو يتعرض لأزمة قلبية أو حتى للموت.

ويمكن أن يؤدي الخوف من التعرض لنوبة أخرى إلى تجنب الوجود في ظروف مماثلة أو في المكان الذي تعرض فيه الشخص لنوبة الهلع في محاولة لمنع تكرار النوبات.

* متى ينبغي زيارة الطبيب؟

يمكن أن يحد رهاب الخلاء بشدة من قدرتك على الاختلاط والعمل وحضور المناسبات الهامة وحتى إدارة تفاصيل حياتك، مثل أداء المهام. لا تدع رهاب الخلاء يُضيق عليك عالمك، وتحدّث مع مقدم الرعاية الصحية إذا كنت تعاني من هذه الأعراض.

* أسباب رهاب الخلاء

تلعب الإصابة باضطراب الهلع أو بأنواع الرهاب الأخرى، أو مواجهة أحداث حياتية مليئة بالضغط النفسي، دورًا رئيسيًا في الإصابة برهاب الخلاء.

* عوامل الخطورة لرهاب الخلاء

  • عادة ما يبدأ رهاب الخلاء قبل سن 35، ولكن قد يصاب كبار السن به أيضًا، وتصاب النساء به أكثر من الرجال.
  • بالإضافة إلى الإصابة باضطراب الهلع أو أنواع الرهاب الأخرى، تشمل عوامل الخطورة المرتبطة برهاب الخلاء ما يلي:
  1. الميل إلى العصبية أو القلق.
  2. مواجهة أحداث حياتية مليئة بالضغط النفسي، مثل الإيذاء أو وفاة أحد الوالدين أو التعرض لهجوم.
  3. إصابة أحد الأقارب بالدم برهاب الخلاء.

* مضاعفات رهاب الخلاء

يمكن أن يحد رهاب الخلاء من ممارسة الأنشطة اليومية بشكل كبير، فإذا كانت الحالة شديدة، قد تكون غير قادر على مغادرة المنزل، وبدون العلاج، يلزم بعض المرضى بيوتهم لسنوات.

وقد لا تكون قادرًا على زيارة الأهل والأصدقاء أو الذهاب للمدرسة أو العمل أو أداء المهمات أو المشاركة في الأنشطة اليومية العادية الأخرى، وقد تصبح معتمدًا على الآخرين للحصول على المساعدة، كما يمكن أن يتسبب رهاب الخلاء في أو يرتبط بما يلي:
  1. الاكتئاب.
  2. اضطرابات الصحة النفسية الأخرى، بما فيها أنواع الرهاب الأخرى واضطرابات القلق الأخرى.
  3. إساءة استعمال المخدرات أو الكحول في محاولة للتعامل مع الخوف والشعور بالذنب واليأس والعزلة والشعور بالوحدة.

* تشخيص رهاب الخلاء

يتم تشخيص رهاب الخلاء بناءً على العلامات والأعراض، وكذلك بعد إجراء مقابلة مفصلة مع مقدم خدمات الرعاية الصحية. كما يمكنك إجراء فحص جسدي لاستبعاد الحالات المرضية الأخرى التي يمكن أن تسبب الأعراض التي تعاني منها، ولكي يشخِّص الطبيب إصابتك برهاب الخلاء، يجب أن تستوفي المعايير المذكورة في الإصدار الخامس من الدليل التشخيصي والإحصائي للاضطرابات العقلية (DSM-5)، الذي نشرته الجمعية الأميركية للطب النفسي. وتشمل معايير التشخيص لرهاب الخلاء الخوف أو القلق الشديدين من موقفين أو أكثر من المواقف التالية:
  1. استخدام المواصلات العامة، مثل الحافلات أو الطائرات.
  2. الوجود في مكان مفتوح، مثل موقف السيارات، أو على جسر، أو في مركز تسوق كبير.
  3. الوجود في مكان مغلق، مثل صالة عرض الأفلام، أو غرفة اجتماعات، أو متجر صغير.
  4. الانتظار في طابور أو الوقوف بين حشد من الناس.
  5. الوجود خارج المنزل بمفردك.

وتتسبب هذه المواقف في الشعور بالقلق لأنك تخشى ألا تتمكن من الهرب أو إيجاد المساعدة إذا أصبت بأعراض تشبه أعراض نوبة الهلع، أو غيرها من أعراض شل القدرة أو الأعراض المحرجة.

وبالإضافة إلى ذلك، تشمل معايير التشخيص لرهاب الخلاء ما يلي:
  1. الخوف أو القلق الذي يحدث دائمًا تقريبًا بسبب التعرض لموقف ما.
  2. تجنب مواجهة المواقف أو الحاجة إلى رفيق للذهاب معك أو تحمل هذه المواقف ولكن بكرب شديد.
  3. الشعور بخوف أو قلق لا يتناسب مع الخطر الفعلي الذي يشكله هذا الموقف.
  4. الشعور بكرب أو مشاكل بالغة في المواقف الاجتماعية، أو العمل، أو غيره من مجالات الحياة بسبب الخوف، أو القلق، أو تجنب ما يتسبب فيهما.
  5. وعادة ما يدوم الرهاب وحالة التجنب المستمران لستة أشهر أو أكثر.

* علاج رهاب الخلاء

عادة ما يتضمن علاج رهاب الخلاء كلاً من العلاج النفسي والأدوية، وقد يستغرق العلاج بعض الوقت، ولكنه يمكن أن يساعدك في التحسن.
  • العلاج النفسي

العمل مع معالج لتقليل أعراض القلق التي تعاني منها، ويُعد العلاج السلوكي المعرفي واحدًا من أشكال العلاج النفسي الأكثر فعالية لاضطرابات القلق، بما فيها رهاب الخلاء. ويركز العلاج السلوكي المعرفي على تعليمك مهارات محددة للعودة تدريجيًا إلى الأنشطة التي تتجنبها بسبب القلق، ومن خلال هذه العملية، تتحسن الأعراض بينما تؤسس لنجاحك الأولي، ويمكنك معرفة:
  1. أن مخاوفك على الأرجح لن تتحقق.
  2. أن قلقك يتناقص تدريجيًا إذا بقيت وسط العامة ويمكنك التحكم في هذه الأعراض حتى تزول.
  3. العوامل التي قد تؤدي إلى الإصابة بنوبة هلع أو أعراض تشبه نوبة الهلع وما يجعلها أسوأ.
  4. كيفية التعامل مع هذه الأعراض.
  5. كيفية تغيير السلوكيات غير المرغوبة من خلال إزالة الحساسية، ويُسمى أيضًا بالعلاج التعرضي، لمواجهة الأماكن والمواقف التي تسبب لك الخوف والقلق بكل أمان.

إذا كانت لديك صعوبة في مغادرة المنزل، فربما تتساءل كيف يمكنك الذهاب إلى عيادة الطبيب المعالج. يعلم الأطباء المعالجون لرهاب الخلاء هذه المشكلة جيدًا، ولذلك فقد يعرض الطبيب مقابلتك لأول مرة في منزلك، أو في المكان الذي ترى أنه آمن بالنسبة لك (المناطق الآمنة). كما يمكنه توفير بعض الجلسات عبر الهاتف أو البريد الإلكتروني أو باستخدام برامج الكمبيوتر أو غيرها من الوسائل.

ابحث عن معالج يمكنه مساعدتك في إيجاد بدائل للزيارات في العيادة، على الأقل في المرحلة الأولى من العلاج. وقد تحتاج أيضًا إلى اصطحاب قريب أو صديق تثق به خلال موعدك حيث يمكنه أن يقدم المساعدة ويوفر لك الراحة، إذا لزم الأمر.

  • الأدوية

غالبًا ما تستخدم مضادات الاكتئاب والأدوية المضادة للقلق لعلاج رهاب الخلاء وأعراض الهلع التي تصاحبه كثيرًا. وقد تحتاج لتجربة العديد من الأدوية المختلفة قبل أن تجد الدواء الذي يناسبك، وقد يصف الطبيب أحد أو كل الأدوية التالية:

  1. مضادات الاكتئاب. يتم استخدام بعض مضادات الاكتئاب التي تسمى باسم مثبطات إعادة امتصاص السيروتونين الانتقائية (SSRI)، مثل الباروكسيتين (باكسيل وبيكسيفا) وفلوكستين (بروزاك)، لعلاج اضطراب الهلع المصاحب لرهاب الخلاء. كما أنها يمكن أن تعالج أنواعًا أخرى من مضادات الاكتئاب، مثل مضادات الاكتئاب ثلاثية الحلقات أو مثبطات الأكسيداز أحادية الأمين، رهاب الخلاء بفعالية، بالرغم من أنه تصاحبها آثار جانبية أكثر من تلك المصاحبة لمثبطات إعادة امتصاص السيروتونين الانتقائية.
  2. الأدوية المضادة للقلق. تُعد الأدوية المضادة للقلق، والمسماة أيضًا بالبنزوديازيبينات، أدوية مهدئة قد يصفها الطبيب للتخفيف من أعراض القلق، ولكن في ظروف محددة. وتشمل الأدوية المدرجة في هذه الفئة، والمستخدمة لعلاج اضطراب الهلع المصاحب لرهاب الخلاء، ألبرازولام (نيرافام وزاناكس)، وكلونازيبام (كلونوبين). ولا يتم استخدام البنزوديازيبينات عمومًا إلا لتخفيف القلق الحاد على المدى القصير. ولأن تناول هذه الأدوية قد يتسبب في إدمانها، فإنها ليست الخيار الجيد إذا كنت تعاني من مشكلات مع تناول الكحول أو تعاطي المخدرات.

يمكن أن يتسبب بدء وإنهاء فترة العلاج بمضادات الاكتئاب في حدوث آثار جانبية تبدو وكأنها نوبة هلع، ولهذا السبب على الأرجح سيقوم مقدم خدمات الرعاية الصحية بزيادة الجرعة تدريجيًا خلال فترة العلاج، وتقليلها ببطء عندما يشعر بأنك على استعداد للتوقف عن تناول الدواء.

  • علاجات أخرى

  1. التزم بخطة العلاج. تناول الأدوية وفقًا للتعليمات. واحجز مواعيد الزيارات العلاجية. يمكن أن يساعد وضع برنامج ثابت في إحداث فرق كبير، خاصة عندما يتعلق الأمر بتناول الدواء.
  2. حاول عدم تجنب المواقف المخيفة. من الصعب الذهاب لأماكن أو التعرض لمواقف تجعلك تشعر بعدم الراحة أو تتسبب في ظهور أعراض القلق. ولكن ممارسة الذهاب للكثير من الأماكن يمكن أن تجعلها أقل إثارة للخوف أو للقلق. ويمكن أن يساعدك الأهل والأصدقاء والمعالج في القيام بذلك.
  3. تعرف إلى مهارات التهدئة. يمكن أن تتعلم كيفية تهدئة نفسك، وذلك من خلال العمل مع اختصاصي الرعاية الصحية لتعلم ذلك. ويمكنك ممارسة هذه المهارات بنفسك، وخاصة في أول إشارة للقلق.
  4. تمرس على أساليب الاسترخاء. يُعد التأمل واليوغا والتخيل تقنيات استرخاء بسيطة قد تساعدك في العلاج - والتي يمكنك القيام بها وأنت في منزلك. قم بممارسة هذه التقنيات عندما لا تكون قلقًا ثم قم بتنفيذها عند التعرض لمواقف عصيبة.
  5. تجنب تناول الكحوليات والعقاقير غير القانونية. يمكن أن تؤدي هذه المواد إلى تفاقم أعراض الهلع والقلق.
  6. انتبه لنفسك. احصل على قسط كافٍ من النوم ومارس الأنشطة كل يوم واتبع نظامًا غذائيًا صحيًا، يتضمن الكثير من الخضروات والفواكه.

* الوقاية من رهاب الخلاء

ليست هناك طريقة أكيدة للوقاية من رهاب الخلاء، ولكن، يزداد القلق كلما تجنبت مواجهة المواقف التي تخاف منها، وإذا شعرت ببعض القلق بشأن الذهاب لأماكن آمنة، فحاول التمرس على الذهاب إليها قبل أن تزداد مخاوفك لدرجة كبيرة. وإذا كان يصعب عليك القيام بذلك بنفسك، فاطلب من أحد أفراد أسرتك أو صديقك مرافقتك، أو اطلب المساعدة المتخصصة.

إذا شعرت بالقلق عند الذهاب لبعض الأماكن أو أصبت بنوبات هلع، فتناول العلاج في أقرب وقت ممكن، واحصل على المساعدة في وقت مبكر لمنع الأعراض من التفاقم. يمكن أن يصبح علاج القلق صعباً، مثل العديد من الحالات الصحية النفسية الأخرى، إذا انتظرت طويلاً.
آخر تعديل بتاريخ 13 يوليه 2021

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • المعاهد الصحية الأمريكية