يُستخدم مصطلح "الرعاية طويلة المدى" لوصف الخدمات المنزلية والمجتمعية للبالغين، الذين يحتاجون إلى مساعدة لرعاية أنفسهم، وقد زاد الاحتياج لهذه الخدمات نظراً لارتفاع الأعمار، ونظراً لانشغال الأبناء بأعمالهم وأحيانا بسبب سفرهم؛ مما يضطرهم في كثير من الأحيان للبحث عن بدائل لرعاية الوالدين المسنين.

إذا كنت تفكر في خيارات الرعاية طويلة المدى لنفسك أو لأحد والديك أو لشخص عزيز عليك، فابدأ البحث والمناقشات مبكرًا، لأنك إذا انتظرت ولم تبادر، فقد تتعرض لإصابة أو مرض تضطر معه إلى فعل ما لا تحب؛ مما يؤدي إلى اتخاذ قرار متعجل قد لا يكون هو الأفضل لك على المدى البعيد. وفي ما يلي نقدم لك المساعدة لتتعرف على الخيارات المختلفة:

* فهم أنواع الرعاية طويلة المدى

إن الفهم الجيد لمستويات الرعاية طويلة المدى المتنوعة يساعدك على اختيار النوع الأنسب لك وللشخص العزيز عليك، على سبيل المثال:
  • الرعاية المنزلية

يمكن للرعاية الشخصية أو المنزلية أن تساعد في شؤون الاستحمام وارتداء الملابس، والاحتياجات الشخصية الأخرى في المنزل، وكذلك الأعمال المنزلية وإعداد الوجبات والتسوق.

وتوفر ممرضات الصحة المنزلية الرعاية الطبية الأساسية في المنزل، مثل المساعدة في تناول الأدوية.
  • برامج الرعاية النهارية

توفر البرامج النهارية للبالغين التفاعل الاجتماعي ووجبات الأطعمة وبعض الأنشطة؛ التي غالبًا ما تتضمن ممارسة الرياضة والألعاب والرحلات الميدانية وممارسة الهوايات للبالغين، الذين لا يحتاجون إلى رعاية ليل نهار، وبعض البرامج توفر الانتقال إلى مركز الرعاية ومنه علاوة على بعض الخدمات الطبية، مثل المساعدة في تناول الأدوية أو قياس ضغط الدم.
  • توفير السكن لكبار السن

يوفر العديد من المجتمعات شققًا للإيجار مخصصة لكبار السن، وبعض المرافق السكنية لكبار السن توفر الوجبات والانتقالات والأعمال المنزلية وغيرها من الأنشطة.
  • المساعدة على المعيشة

يتوفر بهذه المرافق فريق عمل يساعد كبير السن في إنجاز الأنشطة مثل تناول الدواء، والاستحمام وارتداء ملابسه؛ علاوة على إعداد الوجبات وترتيب وسائل النقل والأعمال المنزلية والأنشطة الاجتماعية، وهناك بعض مرافق المساعدة على المعيشة يتوفر بها صالونات تجميل داخل المرافق نفسها وخارجها.
  • مجتمع الرعاية المستمرة للمتقاعدين

توفر هذه المجتمعات العديد من مستويات الرعاية في مكان واحد؛ مثل توفير سكن لكبار السن الأصحاء، والمساعدة على المعيشة للذين يحتاجون المساعدة في أداء أنشطتهم اليومية، والرعاية التمريضية على مدار اليوم للذين لم يعودوا قادرين على الاعتماد على أنفسهم، وبإمكان الأشخاص المقيمين التنقل بين مستويات الرعاية المتنوعة وفقًا لاحتياجاتهم.
  • دار المسنين

توفر دور المسنين رعاية تمريضية على مدار 24 ساعة لأصحاب الأمراض الذين يتعافون من مرض أو إصابة ما، وتعمل بمثابة أماكن إقامة طويلة المدى للأشخاص غير القادرين على رعاية أنفسهم، كما توفر دور المسنين الرعاية لمن هم في نهاية العمر، وعادة ما تشتمل الخدمات على المساعدة في تناول الطعام، وارتداء الملابس والاستحمام وقضاء الحاجة، وكذلك رعاية الجروح والعلاج التأهيلي.

* اختيار مرفق الرعاية طويلة المدى المناسب

يمكن أن يكون اختيار مرفق الرعاية طويلة المدى أمرًا مرهقًا؛ فاطرح الأسئلة التالية لتسهيل العملية:
  • ما مستوى الخدمة الذي تحتاجه؟

هل تحتاج أنت أو شخص عزيز عليك إلى المساعدة في ممارسة الأنشطة اليومية، مثل ارتداء الملابس أو الذهاب إلى الحمام؟ هل تحتاج إلى الرعاية التمريضية؟ ماذا عن العلاج الطبيعي أو المهني؟ ما رأي الطبيب؟ إن تحديد احتياجات الرعاية الخاصة يساعد في اتخاذ القرار الصحيح بشأن نوع المرفق الذي تفكر فيه.
  • ما تفضيلاتك الشخصية؟

هل تفضل أنت أو الشخص العزيز عليك مرفقًا صغير الحجم أو ترتيبات معينة للمعيشة، مثل غرفة مفردة؟ هل تتناول وجباتك في الكافيتريا أو في غرفتك الخاصة؟ ما المرافق الأكثر أهمية؟

فكر أيضًا في القواعد واللوائح، هل بإمكان المقيمين في هذه الأماكن اختيار موعد استيقاظهم وموعد نومهم؟ متى يُسمح بدخول الزائرين، وما الأنشطة الاجتماعية المقدمة؟ هل بإمكان المقيمين مواصلة زيارة أطبائهم الشخصيين؟
  • كم من التكاليف يمكنك تحمّلها؟

احصل على تفاصيل الأسعار والرسوم والخدمات، وتعرف على ما تم تضمينه في الرسوم الشهرية والتكاليف الإضافية.
  • ما أقرب الأماكن المتاحة من المنزل؟

كلما كان المكان قريبًا من الأصدقاء والعائلة، كان من السهل الانتقال إلى الرعاية طويلة المدى؛ فإذا لم تكن هناك أماكن شاغرة، فاسأل عن قوائم الانتظار.
  • ما انطباعك الأول؟

رتب للقيام بجولة داخل المرفق، هل يبدو المرفق آمنًا، وهل يُعامَل المقيمون فيه باحترام؟ هل تبدو عليهم السعادة؟

هل الرائحة المنبعثة من المرفق رائحة طيبة، وهل درجة الحرارة ملائمة؟ هل يوجد ما يكفي من مقدمي الرعاية ضمن فريق الموظفين؟ في وقت لاحق، قم بعمل زيارات مفاجئة للتأكد من دقة انطباعك الأول.
  • كيف تجد المرفق مقارنة بالمرافق الأخرى؟

ماذا سمعت عن المرفق؟ اتصل بالمكاتب التي تتابع عمل هذه الدور للتقصي عما إذا كانت هناك شكاوى مرفوعة ضد المرفق، وتابع التقييمات التي ينشرها النزلاء عبر الإنترنت، واستشر الأصدقاء وأفراد الأسرة الذين لديهم خبرة في دور المسنين، وبالإضافة إلى ذلك، استشر طبيبك للحصول على توصيته وما إذا كان يعرف أي مرضى في دور رعاية المسنين. قد يفيدك أيضًا الاختصاصيون الاجتماعيون ومنظمو خروج المريض من المستشفى والهيئات المحلية باقتراحاتهم.

* سداد تكاليف الرعاية طويلة المدى

قد تكون الرعاية طويلة المدى باهظة التكاليف؛ وعادة ما تكون خارج منظومة التأمين الصحي، لذا من المهم تحديد التكاليف بدقة، والتعرف على سبل تدبيرها.

* مناقشة الرعاية طويلة المدى مع شخص عزيز عليك

إذا كنت تبحث عن خيارات الرعاية طويلة المدى لأحد الوالدين أو لشخص عزيز عليك آخر، فحاول إشراك هذا الشخص في عملية البحث إذا أمكن؛ وضع في اعتبارك هذه النصائح:
  • احرص على التخطيط المسبق

لا تنتظر حتى يحتاج الشخص العزيز عليك إلى أحد مرافق الرعاية طويلة المدى، وابدأ بالتخطيط في وقت مبكر بحيث يتوفر لك الوقت لتقييم الخيارات معه.

  • أدخل موضوع الرعاية طويلة المدى في مناقشاتك اليومية

إذا ذكرت لك أمك أنها تواجه مشكلة في فتح الصنبور، مثلاً، فيمكنك أن تسألها عما إذا كانت تحتاج إلى المساعدة في أشياء كالاستحمام أو إدارة أمور أخرى من أمور الرعاية الشخصية.

  • استمع إلى ما يفضله الأحباء ومخاوفهم

إذا كان الشخص العزيز عليك مؤهلاً عقليًا، فتعرف على حقوقه لاتخاذ قرارات صحيحة بخصوص الرعاية طويلة المدى، عليك التحلي بالإيجابية عند تذكير الشخص العزيز عليك بأن سلامته تمثل اهتمامك الرئيسي.

  • احرص على توضيح حاجته إلى الرعاية

أخبر الشخص العزيز عليك سبب إحساسك بأنه بحاجة إلى رعاية طويلة المدى، هل السلامة على مدار 24 ساعة تمثل قلقًا لك؟ هل من الصعب نقل الشخص العزيز عليك من المنزل إلى الرعاية الطبية؟ قد تفيد هذه الأسئلة في توجيه مناقشتك، وتساعد الشخص العزيز عليك في تفهم شعورك بحاجته إلى رعاية طويلة المدى.

  • احرص على إشراك الآخرين

إذا لم يستجب الشخص العزيز عليك جيدًا إلى جهودك في التحدث معه حول الرعاية طويلة المدى، فقد يساعد إشراك أشخاص تثق بهم؛ مثل أشخاص آخرين عزيزين عليك، أو رجل متدين أو محامٍ.

قد تمثل فكرة مغادرة المنزل أو تلقي المساعدة داخل المنزل لأداء الأنشطة اليومية مصدر هم وحزن، وكلما أحطت علمًا بالخيارات، زادت قدرتك على تحديد الخيارات الأفضل.


المصادر:
What Is Long-Term Care? | National Institute on Aging
How and When to Update a Senior's Care Plan - AgingCare.com

آخر تعديل بتاريخ 1 أكتوبر 2021

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • المعاهد الصحية الأمريكية