مقدم رعاية ولكن لا تنس نفسك وقدم لها الرعاية

يمكن أن تجد نفسك مضطرا لتقديم الرعاية لمن يحتاج في أسرتك، سواء كان طفلا مريضا أو زوجا أو زوجة أو أبا أو أما مرضى ومسنين وفي حاجة للرعاية. ويسبب تقديم الرعاية غالبًا الإجهاد على المستوى البدني والعاطفي. ولكن شعورك بالمسؤولية، ومحاولتك لتقديم أفضل رعاية ممكنة، يجعلانك تضع متطلبات أحبائك في المقام الأول (قبل متطلباتك). ولكنك عندما تفعل ذلك فإن هذا يؤدي لزيادة مشاعر الأسى والغضب والوحدة لديك، وفي بعض الأحيان، قد تؤدي هذه العواطف لشعورك بالاكتئاب، والسؤال هو كيف يمكنك أن تحقق التوازن بين احتياجاتك واحتياجات من ترعاه من الأحبة؟ وكيف تتصرف إذا واجهت أعراض الاكتئاب؟

* ما هي أعراض اكتئاب مقدم الرعاية؟

قد يواجه كل شخص يومًا سيئًا أحيانًا، بالرغم من ذلك، لكي يتم تشخيص الإصابة بالاكتئاب،  يجب أن تتوافر خمسة أو أكثر من الأعراض التالية على مدار أسبوعين، ويجب أن يكون أحد الأعراض على الأقل الإصابة بالاكتئاب المزاجي أو فقدان الاهتمام بالأشياء أو انعدام الشعور بالسعادة. وتتضمن الأعراض ما يلي:
  1. حالة مزاجية مكتئبة معظم اليوم، وتقريبًا كل يوم، مثل الشعور بالأسى أو الفراغ أو الحزن والميل للبكاء.
  2. قلة الاهتمام أو الشّعور بعدم السعادة في كلّ النّشاطات، أو معظمها، خلال معظم اليوم بمعدل شبه يومي.
  3. فقدان قدر كبير من الوزن بالرغم من عدم اتّباع حِمية غذائية، أو الزيادة في الوزن، أو الزيادة في الشهية أو انخفاضها بمعدل شبه يومي.
  4. الأرق أو زيادة الرغبة في النوم بمعدل شبه يومي.
  5. ضجر أو بطء في السلوك يستطيع الآخرون ملاحظته.
  6. التعب أو الشعور بانعدام القدرة على فعل أي شيء (فقدان النشاط) كل يومٍ تقريبًا.
  7. الشعور بانعدام القيمة أو الذنب الشديد أو غير الملائم بمعدل شبه يومي.
  8. صعوبة اتخاذ القرارات أو التفكير أو التركيز بمعدل شبه يومي.
  9. الأفكار المتكررة عن الموت أو الانتحار أو محاولته.

* ما الذي يمكن فعله إذا عانى مقدم الرعاية من الاكتئاب؟

إذا عانيت من علامات أو أعراض اكتئاب مقدم الرعاية، فاستشر الطبيب أو مقدم خدمات رعاية الصحة العقلية؛ فالاكتئاب ليس شيئًا يمكنك التعافي منه بسهولة، وفي حال عدم تلقي العلاج، فقد يؤدي إلى حدوث مشاكل عاطفية وبدنية متعددة، وقد يؤثر أيضًا على جودة الرعاية التي تستطيع تقديمها للشخص العزيز عليك الذي تتولى رعايته، وبالرغم من ذلك، فمعظم الذين يعانون من الاكتئاب يشعرون بتحسن بمساعدة الدواء أو العلاج النفسي أو أي علاج آخر.

* ما الذي يمكن فعله للوقاية من اكتئاب مقدم الرعاية؟

  • الحصول على المساعدة

لا تنتظر حتى تشعر بتفاقم الحالة كي تطلب المساعدة لرعاية الشخص العزيز عليك. أشرك عائلتك كلها في التخطيط للرعاية اللازمة وتقديمها أيضًا إن أمكن. وابحث عن خدمات الرعاية المؤقتة ومجموعات دعم مقدمي الرعاية. فشبكة الدعم قد تخلّصك من الشعور بالعزلة والفراغ والاكتئاب.
  • تذكر العلاقات الأخرى

قد يستغرقك تقديم الرعاية تماما، ما يجعلك تنشغل عن مواصلة العلاقات الشخصية، ولكن رؤية الأحباب والأصدقاء الذين يهمونك قد تمدك بالقوة والأمل.
  • ابدأ بتدوين يومياتك

قد يحسن تدوين اليوميات من مزاجك من خلال السماح لك بالتعبير عن الألم أو الغضب أو العواطف الأخرى.
  • خصّص وقتًا لنفسك

شارك في الأنشطة التي تتيح لك الاسترخاء والمرح. اذهب لمشاهدة فيلم في السينما أو مباراة رياضية أو حضور حفلة عيد ميلاد أو تجمع ديني. فقد يساعد النشاط البدني والدواء أيضًا في تقليل الضغط النفسي.
  • كن إيجابيًا دائمًا

إن تقديم الرعاية يتيح لك فرصة القيام بأعمال الخير وإحداث فارق في حياة حبيبك. وقد يحمل تقديم الرعاية أيضًا معنى روحانيًا بالنسبة لك. فركّز على هذه الجوانب الإيجابية لتقديم الرعاية لمساعدتك في الوقاية من الاكتئاب.

وتذكّر أنه إذا اعتقدت أنك مكتئب، فاطلب المساعدة. فقد يساعد العلاج المناسب على الشعور بالتعافي.


المصادر:
Caregiver Stress and Burnout - HelpGuide.org
How to deal with caregiver stress and burnout - SuperCarers
Caregiver Burnout: Symptoms and Treatment - Healthline

آخر تعديل بتاريخ 28 يوليه 2021

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • المعاهد الصحية الأمريكية