ممارسة تمارين التأمل أو اليقظة التامة وتسمى أيضًا تأمل اليقظة، هي نوع من علاجات العقل والجسم ينطوي على الوعي التركيزي على ما تعاني منه بطريقة منفتحة ومهتمة وغير ناقدة. ويعتبر الهدف من اليقظة التامة هو خلق مسافة بين إدراك حالات أو مشاعر معينة والاستجابة لها، وهو ما يساعدك على الاستجابة على نحو مدروس وهادئ، ومن المحتمل أن تقلل من آثار الضغط النفسي.



وتشير الدراسات إلى أنه بالنسبة لبعض الأشخاص المصابين بالتصلب المتعدد، يرتبط التعرض المزمن للضغط النفسي بتفاقم الأعراض العصبية وزيادة آفات الدماغ. وقد توصل البحث أيضًا إلى وجود ارتباط ثابت بين أحداث الحياة الضاغطة والانتكاسات.

ويعتقد الباحثون أن اليقظة التامة قد تساعد الأشخاص على الاستجابة للضغط النفسي على نحو أفضل من خلال تعزيز استراتيجيات أكثر صحية للتكيف. على سبيل المثال، فإن المشاركين في الدراسة الذين أبلغوا عن ارتفاع مستويات اليقظة التامة لديهم قل احتمال اعتمادهم على استراتيجيات التكيف، مثل الإنكار، والانسحاب ولوم الذات.



وزاد احتمال استخدامهم لاستراتيجيات أكثر إيجابية، مثل جمع المعلومات والتخطيط والبحث عن الدعم الاجتماعي. ويبدو أن ممارسة اليقظة التامة هي نهج آمن خالٍ من الأدوية يستخدم للتكيف مع الضغط النفسي والقلق، وهو ما قد يساعد بدوره على تقليل أعراض التصلب المتعدد.
آخر تعديل بتاريخ 13 أبريل 2019

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • مؤسسة مايو كلينك
  • المعاهد الصحية الأمريكية