تستخدم الستيرويدات لعلاج حالات الربو وضيق التنفس، حيث تعمل على الحد من الالتهاب والتورم، وإنتاج المخاط داخل الشعب الهوائية لمريض الربو، عن طريق تثبيط الجهاز المناعي داخل الرئتين بهدف السيطرة على المرض.

ولكن للأسف، فإن استخدام البخاخات الفموية التي تحتوي الستيرويدات، يمكن أن تؤدي إلى مشاكل لا تقل أهمية عن مشكلة الربو، وهي ظهور طفح فموي ناتج عن فطريات تدعى المبيضات، تظهر على شكل نقاط بيضاء داخل تجويف الفم واللسان.

والمبيضات هي فطور تعيش داخل الفم، لكنها تبقى تحت سيطرة الجهاز المناعي لدينا لذلك لا نحس بوجودها، لكن عند استخدام البخاخات التي تحتوي على الاستيرويد، تقوم الأخيرة بتثبيط الجهاز المناعي داخل الفم مما يؤدي إلى غلبة المبيضات وانتشارها داخل الفم.

ولتفادي هذه المشكلة يمكن للمريض عمل خطوات بسيطة تتلخص بشطف الفم والغرغرة بالمضمضات الفموية بعد كل استخدام. أو استخدام أداة المباعدة (spacer)، وهي عبارة عن أنبوب مجوف يوصل بالبخاخ الفموي، يمنح المريض وقتًا ملائمًا للاستنشاق بمعدل أكثر بطئًا؛ مما يقلل كمية الدواء التي تُترك في مؤخرة الحلق ويزيد الكمية التي تصل إلى الرئتين.

اقرأ أيضا:
الربو عند الأطفال
آخر تعديل بتاريخ 7 ديسمبر 2015

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • مؤسسة مايو كلينك
  • المعاهد الوطنية الأمريكية