تغطية خاصة لفيروس كورونا

تغطية خاصة لفيروس كورونا

هل تفيد الحيوانات الأليفة في العلاج؟

العلاج بالحيوانات الأليفة ليس مجرد مرح وتسلية، وقد أثبت المجال المتنامي للعلاج بمساعدة الحيوانات فوائده الصحية. 
هل توجه الطب لاستخدام الحيوانات؟ نعم، ولكن بطريقة جديدة، ويكتسب العلاج بالحيوانات الأليفة مؤيدين في مجال الرعاية الصحية وخارجه. اكتشف خبايا هذا الاتجاه المتنامي.
  • ما هو العلاج بالحيوانات الأليفة؟

العلاج بالحيوانات الأليفة هو مصطلح واسع يشمل العلاج بمساعدة الحيوانات، والأنشطة الأخرى التي تساعد فيها الحيوانات، وهو مجال متنامٍ يستعين بالكلاب أو الحيوانات الأليفة الأخرى لمساعدة الناس على التعافي من المشكلات الصحية أو التعامل معها بشكل أفضل، مثل أمراض القلب والسرطان، واضطرابات الصحة النفسية.

بينما تمتلك الأنشطة التي تساعد فيها الحيوانات من ناحية أخرى هدفًا أعم، مثل توفير الراحة والمتعة للمقيمين في دارٍ لرعاية المسنين.
  • كيف يتم العلاج بمساعدة الحيوانات؟

تخيل أنك في مستشفى، ويذكر طبيبك برنامج العلاج بمساعدة الحيوانات في المستشفى، ويسألك إذا كنت مهتمًا بالموضوع، فتوافق، ويوفر الطبيب لك شخصًا ليخبرك المزيد عن البرنامج. بعد ذلك بقليل، يزورك كلب أو قطة مع مرافقه غرفتك في المستشفى، ويبقيان معك لمدة تتراوح بين 10 إلى 15 دقيقة، وتجري دعوتك لملامسة الكلب أو القطة والتربيت عليه، ولطرح الأسئلة على المرافق.

تلاحظ بعد الزيارة أنك تبتسم، وتشعر بأنك أقل تعبًا وأكثر تفاؤلاً. ولا تطيق الانتظار لتخبر عائلتك كل شيء عن ذلك الحيوان الأليف الرائع، بل إنك في الواقع تتطلع للزيارة المقبلة.
  • من يستفيد من العلاج بمساعدة الحيوانات؟

يمكن أن يقلل العلاج بمساعدة الحيوانات من الألم والقلق والاكتئاب والتعب عند الناس الذين يعانون مجموعة من المشكلات الصحية، مثل:
  1. الأطفال الذين سيخضعون لعمليات جراحية في الأسنان.
  2. الناس الذين يتلقون علاج السرطان.
  3. الناس المقيمون في دور الرعاية لفترة طويلة.
  4. نزلاء المستشفى الذين يعانون من فشل القلب المزمن.
  5. قدامى المحاربين الذين يعانون من اضطراب الاكتئاب التالي للصدمة.


وليس المرضى وحدهم من يجنون الفوائد، إذ يقول أفراد الأسرة والأصدقاء الذين يجلسون معهم أثناء زيارة الحيوان إنهم يشعرون بتحسن أيضًا. كما يمكن تدريب الحيوانات لتعزيز السلوكيات التأهيلية في المرضى، مثل رمي الكرة أو المشي.

كما يستخدم العلاج بالحيوانات الأليفة في أماكن غير طبية، مثل الجامعات والبرامج المجتمعية، لمساعدة الناس على التعامل مع القلق والضغط النفسي.

  • هل هناك مخاطر للعلاج بالحيوانات الأليفة؟

السلامة والنظافة هما أكثر ما يثير القلق، ولا سيما في المستشفيات، وتمتلك معظم المستشفيات، وغيرها من المرافق التي تستخدم العلاج بالحيوانات الأليفة قواعد صارمة للتأكد من أن الحيوانات نظيفة، وملقحة، ومدربة تدريبًا جيدًا، ومختبرة للتأكد من قدرتها على إظهار السلوك المناسب.

ومن المهم أيضا أن نلاحظ أن مراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها لم تتلق على الإطلاق تقريرًا عن عدوى ناتجة من العلاج بمساعدة الحيوانات.

  • عملية تطبيق العلاج بمساعدة الحيوانات 

تقوم الحيوانات الأليفة المرخصة والمدربة بزيارات منتظمة لمختلف أقسام المستشفى، فضلاً عن إجراء زيارات خاصة عند الطلب. تعد الحيوانات الأليفة مصدر إلهاء مُرحبًا به، ويساعد على التخلص من التوتر والقلق اللذين يمكن أن يصاحبا دخول المستشفى.


آخر تعديل بتاريخ 26 أبريل 2021

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • مؤسسة مايو كلينك
  • المعاهد الصحية الأمريكية