توجيهات عالمية بتطوير لقاح ضد بكتيريا المكورات العقدية

توجيهات عالمية بتطوير لقاح ضد بكتيريا المكورات العقدية
كشف تقرير جديد صادر عن منظمة الصحة العالمية وكلية لندن للصحة والطب الاستوائي عن التأثير العالمي المفزع للمكورات العقدية من الفئة "ب"، وهي بكتيريا شائعة الانتشار غير ضارة بمعظم النساء الحوامل اللواتي يحملنها. لكن تكمن خطورتها في إمكانية انتقالها إلى الأجنة في رحم الأم أو أثناء الولادة أو في الأسابيع الأولى من العمر.

* آخر الإحصائيات العالمية

1- العبء السنوي للمكورات العقدية معبراً عنه بالأرقام في عام 2020:
• 19,700,000 امرأة حامل يحملن عدوى المكورات العقدية من الفئة "ب".
• 518,000 ولادة مبتسرة مرتبطة بالمكورات العقدية.
• 390,000 حالة إصابة بالمكورات العقدية بين الرضع.
• 91,000 وفاة بين المواليد.
• أكثر من 46,000 حالة وفاة قبل أو أثناء الولادة.
• 40,000 رضيع متعايشون مع اعتلالات عصبية عقب الإصابة بعدوى مرتبطة بالمكورات العقدية.

2- يحمل ما متوسطه 15٪ من جميع الحوامل حول العالم – أي قرابة 20 مليون حامل سنوياً - بكتيريا المكورات العقدية في المهبل، دون أن تصحب ذلك أي أعراض عادةً. ومن ثم يمكن أن تنتقل البكتيريا من الحامل إلى الجنين في الرحم، أو إلى المولود أثناء المخاض.

3- ويمثل العلاج الوقائي بالمضادات الحيوية الذي يُعطى للحامل أثناء المخاض الوسيلة الرئيسية حالياً لوقاية المواليد من مرض المكورات العقدية، إذا كُشف عن البكتيريا أثناء الحمل. بيد أنه ما زالت هناك مخاطر صحية كبيرة حتى في الأقاليم التي ترتفع فيها معدلات التغطية بالعلاج الوقائي، لأن من المستبعد أن يحول هذا التدخل دون وقوع معظم حالات الإملاص أو الولادات المبتسرة المرتبطة بالمكورات العقدية، أو مرض المكورات العقدية الذي يُصيب الطفل في وقت لاحق عقب الولادة.

4- إن العبء الأكبر للمكورات العقدية يقع على عاتق البلدان المنخفضة والمتوسطة الدخل التي يصعب فيها للغاية إجراء الفحوص وإعطاء المضادات الحيوية أثناء الولادة. وتتركز أعلى معدلات الإصابة بالمكورات العقدية لدى الأمهات في أفريقيا جنوب الصحراء الكبرى (التي تستأثر بنصف العبء العالمي للمرض تقريباً)، وفي شرق آسيا وجنوب شرقيها.

5- تشير التقديرات إلى أنه إذا بلغت نسبة تطعيم الحوامل ضد المكورات العقدية أكثر من 70%، فإنه يمكن حينئذ تجنب:
  • أكثر من 50,000 وفاة مرتبطة بتلك المكورات سنوياً.
  • أكثر من 170,000 ولادة مبتسرة.
  • أكثر من 23.100 من الوفيات قبل أو أثناء الولادة
  • أكثر من 21.400 من الاعتلالات والإعاقات العصبية.

* التوصيات

هناك حاجة ماسة إلى لقاحات جديدة للحد من الوفيات المرتبطة بالمكورات العقدية من الفئة "ب" وحماية أرواح الرضع وصحتهم في جميع أنحاء العالم. ويوجّه التقرير دعوة عاجلة إلى تطوير لقاحات للأمهات ضد المكورات العقدية للحد من هذه الخسائر، ويشدّد على أنها لقاحات يمكن أن تكون عالية المردودية وتعود بفوائد صحية كبيرة في أقاليم العالم كافّة.

وتحدث الدكتور فيليب لامباش، المسؤول الطبي في إدارة التمنيع واللقاحات والمستحضرات البيولوجية في المنظمة قائلاً: إن هذا البحث الجديد يثبت أن المكورات العقدية تشكل تهديداً كبيراً من التهديدات المُستهان بها بالنسبة لبقاء المواليد على قيد الحياة ورفاههم، مما يخلّف آثاراً مدمرة على أسر كثيرة جداً في العالم.

* ما الجديد في هذا البحث؟

يحدّد هذا البحث الجديد لأول مرة الدور الرئيسي للمكورات العقدية في الولادات المبتسرة، وكذلك الاعتلالات العصبية الناجمة عنها، مثل الشلل الدماغي وفقدان السمع والبصر. وهناك العديد من لقاحات المكورات العقدية المرشحة قيد التطوير، ولكن لم يُوفّر بعدُ أي واحد منها، رغم مرور عدة عقود من العمل على تطويرها.

وتحدثت البروفيسورة جوي لاون، مديرة مركز الصحة الإنجابية للأمهات وصحة المراهقين والأطفال في كلية لندن قائلةً: "إن عدوى المكورات العقدية من الفئة "ب" تشكل تحدياً خطيراً لكل أسرة متضررة بها، وفي كل بلد، وقد يؤدي تطعيم الأمهات ضدها إلى إنقاذ أرواح مئات الآلاف من الأطفال في السنوات المقبلة، ولكن العالم لم ينتج بعد أي لقاح ضدها رغم مرور 30 عاماً على طرح هذا الموضوع لأول مرة. وقد حان وقت العمل الآن لحماية المواطنين الأكثر عرضةً للخطر في العالم بلقاح مضاد للمكورات العقدية".

أيضا، أضافت الدكتورة مارتينا لوكونغ باي، منسقة البرنامج الوطني متعدد القطاعات لمكافحة وفيات الأمهات والمواليد والأطفال في وزارة الصحة العامة بالكاميرون، قائلة: "إن من شأن إيجاد لقاح جديد للأمهات ضد المكورات العقدية أن يغير قواعد اللعبة في ما يخص الحد من وفيات المواليد والأمهات في البلدان الأشدّ تضرراً بالمرض،- وخصوصاً أفريقيا جنوب الصحراء الكبرى التي يبلغ فيها عبء هذه الوفيات مستوىً مثيراً للذعر، ونحن نناشد جميع أصحاب المصلحة أن يتعاملوا مع هذه المسألة على أنها مسألة ذات أولوية أخلاقية".

* المصادر
Urgent need for vaccine to prevent deadly Group B streptococcus


آخر تعديل بتاريخ 18 نوفمبر 2021

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • المعاهد الصحية الأمريكية