تغطية خاصة لفيروس كورونا

تغطية خاصة لفيروس كورونا

كيف تعتني بالوصلة الوريدية الشريانية لمرضى الغسيل الكلوي؟

الوصلة الوريدية الشريانية هي الطريقة المعتادة والأكثر شيوعاً والأكثر بقاءً من غيرها من الطرق لعمل الغسيل الكلوي لمرضى الفشل الكلوي المزمن، ففي حالة فشل الكلى في أداء وظيفتها، يبدأ الجسم في الاعتماد على جهاز خارجي مثل الكلى لتخليص الجسم من السموم والأملاح والسوائل الزائدة عن حاجة الجسم، حيث يتم عمل الغسيل بشكل دوري، والذي يتم بمعدل ثلاث مرات أسبوعياً.

* لماذا يتم عمل الوصلة الوريدية الشريانية؟

يتم عمل الغسيل الكلوي عن طريق وضع إبرتين في الوريد، إبرة تستقبل الدم ليمر من خلاله على جهاز الغسيل، وأخرى لإيصال الدم بعد عمل تنقية الدم، وبالتالي لا بد أن يكون الوريد كبيراً وقوياً لتحمّل ضغط الدم العائد من الجهاز على الجسم، وسحب كمية كبيرة من الدم في وقت أقل. الطبيعي أن قوة الوريد الطبيعية لا تحتمل تلك القدرة، وذلك لأن الضغط في الوريد هو أقل منه في الشريان، فيتم عمل التوصيل بينهما، وذلك حتى يكتسب الوريد صفات الشريان من قوة جداره وقدرته على تحمّل الضغط العالي من الدم المرتجع من الجهاز.


* الاستعداد لإجراء العملية

- أماكن الوصلة الوريدية الشريانية

الأماكن التي يتم فيها عمل الوصلة الوريدية الشريانية متعددة، لكن أكثرها شهرة هي الوصلة بين الوريد والشريان العضدي والذي يقع في باطن مفصل الكوع، ولا بد أن يتوافر في كل من الشريان والوريد حجم وقطر محدد حتى يتم التمكن من إجراء العملية، وعمل التوصيلة. ويمكن معرفة ذلك بعمل موجات صوتية على الذراع قبل إجراء العملية لمعرفة المكان المناسب (Duplex venous system).

في بعض الأحيان، يكون حجم الوريد الرأسي cephalic vein صغيرا فيتم عمل وصلة بين الشريان العضدي والوريد البازلي basilic vein، وبعد أربعين يوما يتم إجراء عملية أخرى تسمى عملية التسطيح للوصلة، لأن هذا الوريد غير سطحي، ولا بد من تسطيحه لإمكانية عمل الغسيل الكلوي منه. أما إذا كان هذا الوريد البازلي صغيرا أيضاً، فيتم عمل وصلة اصطناعية بين الوريد الإبطي والشريان العضدي، ويتم عمل الغسيل الكلوي من خلاله.

- تحذير هام جداً قبل العملية

احذر أن يتم سحب عينات الدم من الذراع الذي سوف تتم فيه عملية الوصلة الوريدية الشريانية قبل أسبوعين على الأقل، فكثير من الأشخاص يتم تأجيل إجراء الجراحة لهم أو إذا لم يخبروا الطبيب بأنه قد تم سحب العينة من الذراع، فبعد أن يقوم الجراح بالبدء في الإجراء الجراحي، يفاجأ بوريد غير صالح لعمل التوصيلة عليه، ويتم تأجيل العملية أو عملها في الذراع الآخر.

* كيف تعتني بالوصلة بعد العملية؟

- بعد إجراء العملية، لا بد من اتباع الآتي:

  1. ضع ذراعك بشكل مستقيم على وسادة، حتى لا يحدث نزيف أو نقص للدم المتدفق للوصلة.
  2. حافظ على ضغط الدم وعدم حدوث انخفاض في ضغط الدم، لأن ذلك قد يتسبب في ضعف الدم المتدفق إلى الوريد، مما قد يتسبب في انسداد الوصلة. يتم الحفاظ على ضغط الدم عن طريق شرب السوائل بشكل منتظم وجيد ولا يتعارض مع حالة الكلى والتغذية الجيدة.
  3. لا تحمل أي أوزان ثقيلة باليد التي تم فيها إجراء الوصلة.
  4. لا تنم على الذراع الذي تم عمل الوصلة فيه.
  5. لا ترتد ملابس ضيقة أو مجوهرات أو ساعة يد ناحية الذراع الذي تمت فيه الوصلة.
  6. لا يتم وضع بلاستر بشكل دائري حول مكان الوصلة حتى لا يتم تقليل الدم الواصل إليها، بل يتم وضع اللاصق بشكل طولي.
  7. يتم تناول المضادات الحيوية بعد العملية طبقاً لوصف طبيب الأوعية وتوصيات طبيب الكلى من دون زيادة أو نقصان.
  8. لا يتم قياس الضغط من الذراع الذي يوجد به الوصلة.
  9. عمل غيار على الجرح بشكل دوري طبقا لتعليمات طبيبك وعدم إزالة الغرز الجراحية الخاصة بالعملية إلا بعد استشارة الطبيب.
  10. لا يتم عمل الغسيل الكلوي من الوصلة إلا بعد أربعين يوما من إجراء العملية.
  11. تابع الاهتزاز الصادر من مكان الوصلة، حيث وجودها يدل على أن الوصلة تعمل بشكل جيد. في حالة وريد بازلي لا يتم إحساس الاهتزاز في الأيام الأولى بعد عمل الوصلة. لكن لو بدأت تستشعر الاهتزاز ثم اختفى، فيدل ذلك على حدوث خلل في وظيفة الوصلة ولا بد من التوجه لطبيبك.
  12. تستخدم الوصلة للغسيل الكلوي فقط، ولا يتم سحب عينات منها.



- مضاعفات العملية

  1. النزيف بعد العملي؛ حيث يبدأ ظهور انتفاخ في منطقة العملية، وإحساس بثقل في الذراع وبدء حدوث ارتشاح دم من بين الغرز الجراحية، وظهورها على الشاش الطبي بشكل متزايد (في بعض الحالات قد يظهر انتشاع الدم على الشاش الطبي كاحتمال وارد حدوثه بعد العملية من دون مضاعفات، وذلك ما لم يحدث تورم في مكان العملية وحولها أو زيادة في كمية الدم المرتشح). إذا بدأ يظهر نزيف مع احمرار بعد ما يزيد عن 4 أيام من إجراء الوصلة، فذلك يدل على وجود عدوى.
  2. العدوى البكتيرية، وهو شيء وارد حدوثه نتيجة تلوث آلات الجراحة أو المواد المستخدمة أثناء الغيارات الطبية، حيث تبدأ حرارة الجسم في الارتفاع وتورم واحمرار وإحساس بالخفقان (throbbing pain) في منطقة العملية مع اختفاء إحساس الاهتزاز المعهود.
  3. ضعف كمية الدم المتدفقة نحو اليد (steal syndrome)؛ حيث يبدأ إحساس بألم شديد في اليد، وبرودة نتيجة هروب الدم من الشريان وسريانه بقدر كبير من طاقته الإمدادية نحو الوريد، ونقص التروية الشرياينية للذراع، حيث يبدأ الشعور بالألم والبرودة وفقدان القدرة على أداء الوظائف. يتم عمل غلق للوصلة في هذه الحالة حفاظاً على الذراع وإيجاد وسيلة أخرى لعمل الغسيل الكلوي.

- كيف تتابع الوصلة بشكل يومي لتفادي حدوث أي مضاعفات؟

  1. متابعة الاهتزاز الصادر من مكان الوصلة.
  2. متابعة هل هناك تورم أو تغير في اللون أو في درجة الحرارة في الجلد فوق الوصلة.
إذا لاحظت أي خلل في تلك الأشياء، عليك التوجه إلى طبيبك.

- ماذا تفعل إذا حدث نزيف من الوصلة بعد الانتهاء من جلسة الغسيل الكلوي؟

النزيف بعد الغسيل بكمية كبيرة لا يحدث في أحيان كثيرة، لكن قبل أن يحدث عليك أن تنتبه لأسباب قد تساعد في حدوث النزيف وتحاول علاجها أو الحديث مع طبيبك:

  • تحجّر الوصلة وزيادة صلابتها.
  • زيادة حجمها وحدوث انتفاخ ملحوظ فيها.
  • قابلية الجسم للنزيف وارتفاع معدل التجلط (INR).
عند حدوث النزيف، استخدم ضمادة وضعها بيدك على مكان الوصلة، واضغط عليها بقوة متوسطة لمدة عشر دقائق متواصلة ثم ارفع الضمادة، إن حدث وتوقف النزيف، نظف المكان بضمادة أخرى، إن عاد النزيف مرة أخرى، ضع الضمادة على الوصلة وواصل الضغط عليها واسأل المساعدة من طبيبك أو من الفريق الطبي المخول بعلاجك.

* بدائل لعمل الغسيل الكلوي

بدائل طرق عمل الغسيل الكلوي متعددة مثل القسطرة الوريدية التي يتم تركيبها في الرقبة أو في الفخذ، ولكنها تظل وقتاً قليلاً تصل أحيانا إلى أسبوعين، وقد تصل في أقصى تقدير لها لمدة 3 أشهر، وهو ما لا يحدث إلا في حالات قليلة.

هناك نوع يسمى بالقسطرة الدائمة، ويتم تركيبها في الرقبة، وقد تظل هذه الوسيلة لمدة ثلاثة أعوام أو أكثر، حيث قابلية الجسم لها وعدم حدوث العدوى فيها.

* مقدمة سريعة عن الفشل الكلوي

من يعانون من الفشل الكوي، ويقومون بعمل الغسيل الكلوي، يمثلون 10% ممن ينالون الرعاية الصحية من مرضى الكلى حول العالم، وتقول منظمة الصحة العالمية إن حوالي 4-5 ملايين يموتون سنوياً نتيجة مرض في الكلى لعدم تلقي العلاج المناسب أو عدم قدرتهم على الوصول له.




- ما هي أسباب حدوث الفشل الكلوي؟

  1. أهم أسباب الفشل الكلوي هو السكر، خاصة الأشخاص الذين لا يهتمون بتنظيم مستوى السكر في الدم بشكل عاجل.
  2. مرضى الضغط الدم المرتفع.
  3. مرض نقص المناعة الإيدز.
  4. الإسراف في تناول المسكنات بعيداً عن الوصفات الطبية من المختصين.

- الوقاية من الفشل الكلوي

  1. تنظيم نسبة السكر في الدم.
  2. ضبط ضغط الدم بشكل مستمر.
  3. شرب السوائل بشكل منتظم.
  4. علاج أي مشاكل تطرأ على الكلى مثل الحصوات في الكلى والحالب.
  5. التغذية الجيدة، وشرب المياه النظيفة.
  6. الحفاظ على ممارسة الرياضة.
  7. الابتعاد عن التدخين والكحوليات.
  8. المحافظة على الطعام الصحي.
هذه هي الطرق المثلى للوقاية من الفشل الكلوي.


المصادر
Caring for your AV fistula or AV graft
Taking care of your vascular access for hemodialysis
Vascular Access for Hemodialysis
Hemodialysis
Steal syndrome—strategies to preserve vascular access and extremity
The global burden of kidney disease and the sustainable development goals
Bleeding Dialysis Fistula or Graft

آخر تعديل بتاريخ 1 مايو 2020

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • مؤسسة مايو كلينك
  • المعاهد الصحية الأمريكية