الأجسام المضادة أحادية النسيلة Monoclonal antibody drugs عبارة عن جزيء يتم إنتاجه في المختبر وتعديله بعناية ليعلق بعيوب معينة في خلايا السرطان. وبعملها هذا تحاكي الأجسام المضادة التي ينتجها الجسم طبيعيًا كجزء من استجابة الجهاز المناعي للجراثيم واللقاحات وغيرها من المواد التي تغزو الجسم.



وهذه العقاقير هي ابتكار جديد نسبيًا لعلاج السرطان. وعلى الرغم من توفرها، إلا أن أفضل طريقة لاستخدام هذه العقاقير الجديدة ليست واضحة دائمًا. فإذا كنت تفكر أنت وطبيبك في استخدامها كجزء من علاج السرطان، فتتعين عليك معرفة ما يمكنك توقعه من هذا العلاج.

* كيف تعمل عقاقير الأجسام المضادة أحادية النسيلة؟
عندما تعلق الأجسام المضادة أحادية النسيلة بالخلايا السرطانية، يمكنها القيام بما يلي:
1- جعل الخلايا السرطانية أكثر وضوحًا للجهاز المناعي
يهاجم الجهاز المناعي الأجسام الغريبة التي تغزو الجسم، ولكنه لا يتعرف دائمًا على الخلايا السرطانية باعتبارها عدوًا. يمكن توجيه الأجسام المضادة أحادية النسيلة لتعلق بأجزاء معينة من الخلية السرطانية. بهذه الطريقة، تقوم الأجسام المضادة بتمييز الخلايا السرطانية بحيث يسهل على الجهاز المناعي العثور عليها.

مثلا، يعلق عقار الأجسام المضادة أحادية النسيلة ريتوكسيماب (ريتوكسان) ببروتين معين (CD20) موجود فقط في الخلايا البائية، وهي نوع من خلايا الدم البيضاء. تظهر أنواع معينة من الأورام السرطانية الليمفاوية من هذه الخلايا البائية نفسها. وعندما يرتبط ريتوكسيماب بهذا البروتين الموجود في الخلايا البائية، فإنه يجعل الخلايا أكثر وضوحًا لجهاز المناعة، بحيث يمكنه مهاجمتها بعد ذلك.

وعلى الرغم من أنه يعمل ريتوكسيماب على تقليل عدد الخلايا البائية، بما فيها الخلايا البائية السليمة، لكنَّ الجسم ينتج خلايا بائية جديدة وسليمة لتحل محل الخلايا المفقودة. وتقل احتمالية ظهور الخلايا البائية السرطانية مرة أخرى.

2- إعاقة إشارات النمو
هناك مواد كيميائية تسمى عوامل النمو ترتبط بالمستقبلات الموجودة على سطح الخلايا الطبيعية والخلايا السرطانية، بحيث تشير إلى الخلايا التي تنمو. تقوم خلايا سرطانية معينة بعمل نسخ إضافية من مستقبلات عامل النمو. حيث تسمح مستقبلات عامل النمو الإضافية للخلايا السرطانية بالنمو بشكل أسرع من الخلايا الطبيعية. ويمكن للأجسام المضادة أحادية النسيلة أن تعيق هذه المستقبلات وتمنع إشارة النمو من المرور خلالها.

مثلا، يعلق ستوكسيماب (اربيتوكس) - وهو جسم مضاد أحادي النسيلة تم اعتماده لعلاج سرطان القولون وسرطان الرأس والعنق - بالمستقبلات الموجودة في الخلايا السرطانية التي تقبل إشارة نمو معينة (عامل النمو البشروي). وقد تؤدي إعاقة هذه الإشارة عن الوصول إلى هدفها في الخلايا السرطانية إلى إبطاء أو إيقاف السرطان عن النمو.



3- منع تكوين أوعية دموية جديدة
تعتمد الخلايا السرطانية على الأوعية الدموية في الحصول على الأكسجين والعناصر الغذائية التي تحتاجها للنمو، ولجذب الأوعية الدموية، ترسل الخلايا السرطانية إشارات نمو. ويمكن للأجسام المضادة أحادية النسيلة التي تعيق إشارات النمو هذه أن تساعد في منع الورم من الحصول على الإمداد الدموي بحيث يظل صغيرًا. أو في حالة وجود ورم يحتوي على شبكة أوعية دموية موجودة بالفعل، يمكن لإعاقة إشارات النمو أن تؤدي إلى موت الأوعية الدموية وانكماش الورم.

مثلا، الأجسام المضادة أحادية النسيلة بيفاسيزوماب (أفاستين) وهي تستهدف إشارة النمو التي تسمى عامل النمو البطاني الوعائي، وهي الإشارة التي ترسلها الخلايا السرطانية لجذب الأوعية الدموية الجديدة. تعترض بيفاسيزوماب إشارات عامل النمو البطاني الوعائي للورم وتمنعها من التواصل مع أهدافها.

4- إيصال الإشعاع إلى الخلايا السرطانية
بالجمع بين جزيئات العناصر المشعة والأجسام المضادة أحادية النسيلة، يمكن للأطباء إيصال الإشعاع مباشرة إلى الخلايا السرطانية. وبهذه الطريقة، لن تتلف معظم الخلايا السليمة المحيطة. حيث ترسل الأجسام المضادة أحادية النسيلة المرتبطة بالإشعاع مستوى منخفضًا من الإشعاع على مدى فترة زمنية طويلة، وهو ما يراه الباحثون فعالاً مثل فاعلية الإشعاع الخارجي التقليدي عالي الجرعة.

مثلا، يجمع ايبروتيوموماب (زيفالين) - الذي تم اعتماده لعلاج ليمفوما هودجكن - بين الأجسام المضادة أحادية النسيلة والجزيئات المشعة. ترتبط الأجسام المضادة أحادية النسيلة ايبروتيوموماب بالمستقبلات الموجودة في خلايا الدم السرطانية وترسل الإشعاع.

5- إيصال العلاج الكيميائي إلى الخلايا السرطانية
بالجمع بين أدوية العلاج الكيميائي والأجسام المضادة أحادية النسيلة، يمكن للأطباء إيصال العلاج الكيميائي مباشرة إلى الخلايا السرطانية.

مثلا، يحتوي دواء أدو-تراستوزوماب إيمتانسين (كادسيلا) أحد الأدوية المعتمدة لعلاج سرطان الثدي من نوع إتش إي آر2 - الإيجابي (HER 2)، على جسم مضاد يعلق بمستقبلات إتش إي آر2 الموجودة في خلايا سرطان الثدي. وتقوم الخلايا السرطانية بعد ذلك بابتلاع الأجسام المضادة، التي تصدر القليل من جزيئات العلاج الكيميائي. ويتلف العلاج الكيميائي الخلايا السرطانية فقط، ويترك الخلايا السليمة المحيطة دون تلف.

* كيف يتم استخدام عقاقير الأجسام المضادة أحادية النسيلة في علاج السرطان؟
يتم إعطاء الأجسام المضادة أحادية النسيلة عن طريق الوريد (وريديًا). يعتمد عدد المرات التي يتم فيها الخضوع للعلاج على نوع السرطان لديك ونوعية العقاقير التي تتناولها. ويمكن استخدام بعض عقاقير الأجسام المضادة أحادية النسيلة مصحوبة بطرق علاج أخرى مثل العلاج الكيميائي والعلاج الهرموني. أو يتم إعطاء الأدوية الأخرى وحدها.

وقد تم استخدام عقاقير الأجسام المضادة أحادية النسيلة في البداية لعلاج السرطان المتقدم الذي لا يستجيب للعلاج الكيميائي أو أنواع السرطان التي ترتد بعد علاجها. ومع ذلك، ونظرًا لأنه قد ثبتت فاعلية طرق العلاج هذه، يُجرى استخدام طرق علاج معينة باستخدام الأجسام المضادة أحادية النسيلة في المراحل المبكرة من دورة المرض.

على سبيل المثال، يمكن استخدام ريتوكسيماب كعلاج أولي في بعض أنواع لمفوما هودجكن، ويتم استخدام تراستوزوماب (هيرسيبتين) في علاج بعض أشكال سرطان الثدي في مراحله المبكرة. ولا تزال طرق عدة للعلاج باستخدام الأجسام المضادة أحادية النسيلة تجريبية. لهذا السبب، عادة ما تكون طرق العلاج هذه مقتصرة على أمراض السرطان المتقدمة التي لا تستجيب لطرق العلاج القياسية التي أثبتت جدواها.



* ما أنواع الآثار الجانبية التي تسببها عقاقير الأجسام المضادة أحادية النسيلة؟
عمومًا، تنطوي طرق العلاج بالأجسام المضادة أحادية النسيلة على آثار جانبية أقل مما تنطوي عليه طرق العلاج الكيميائي التقليدي. ومع ذلك، يمكن لطرق علاج السرطان بالأجسام المضادة أحادية النسيلة أن تسبب آثارًا جانبية، يمكن لبعضها، وإن كانت نادرة، أن تكون خطيرة جدًا. لهذا، تحدث مع طبيبك حول الآثار الجانبية المرتبطة بالدواء المعين الذي تتناوله.

وبشكل عام، تتضمن الآثار الجانبية الأكثر شيوعًا التي تسببها عقاقير الأجسام المضادة أحادية النسيلة ما يلي:
- تفاعلات الحساسية، مثل الشرى أو الحكة.
- علامات وأعراض تشبه الإنفلونزا، تتضمن القشعريرة والتعب والحمى وآلام في العضلات وآلام عامة.
- الغثيان.
- الإسهال.
- الطفح الجلدي.

وقد تتضمن الآثار الجانبية الخطيرة للعلاج بالأجسام المضادة أحادية النسيلة، وإن كانت نادرة، ما يلي:
- قد تحدث تفاعلات تشبه الحساسية الشديدة، وقد تؤدي - في حالات قليلة جدًا - إلى الوفاة. قد تتلقى دواءً لمنع تفاعل الحساسية قبل بدء العلاج بالأجسام المضادة أحادية النسيلة. وتحدث هذه التفاعلات عادة أثناء تناول العلاج أو بعد فترة وجيزة من تناوله، وبالتالي سوف يقوم فريق خدمات الرعاية الصحية بمراقبتك عن كثب بحثًا عن مثل هذه التفاعلات.

- قد يؤدي انخفاض مستويات خلايا الدم الحمراء وخلايا الدم البيضاء والصفائح الدموية إلى مضاعفات خطيرة.

قد تسبب بعض الأجسام المضادة أحادية النسيلة مشكلات في القلب، بما في ذلك فشل القلب واحتمالية الإصابة بالأزمة القلبية.

- يمكن للقروح والطفح الجلدي الذي يظهر على الجلد أن يؤدي إلى إصابات خطيرة في بعض الحالات. قد تحدث أيضًا تقرحات خطيرة في الأنسجة التي تبطن الخدين واللثة (الغشاء المخاطي).

- تم تصميم بعض عقاقير الأجسام المضادة أحادية النسيلة لمنع السرطان من تكوين أوعية دموية جديدة. وردت تقارير تفيد بأن هذه الأدوية يمكن أن تسبب النزيف.

* ما الذي يجب أخذه في الاعتبار عند اتخاذ قرار بشأن العلاج بتناول عقاقير الأجسام المضادة أحادية النسيلة؟
ناقش خيارات علاج السرطان المتاحة لك مع طبيبك، حيث يمكنكما معًا الموازنة بين الفوائد والمخاطر لكل طريقة علاج وتقرير ما إذا كان العلاج بالأجسام المضادة أحادية النسيلة مناسبًا لك أم لا.



وتتضمن الأسئلة التي يمكن طرحها على الطبيب ما يلي:
- هل أظهر عقار الأجسام المضادة أحادية النسيلة فائدة واضحة؟ تم اعتماد بعض عقاقير الأجسام المضادة أحادية النسيلة لعلاج السرطان في مراحله المتقدمة، ورغم ذلك لم تثبت جدواها في إطالة عمر المرضى. ولكن من المحتمل أن تبطئ بعض العقاقير من نمو السرطان أو توقف نمو الورم مؤقتًا.

- ما الآثار الجانبية المحتملة لكل نوع من أنواع العلاج باستخدام الأجسام المضادة أحادية النسيلة؟ يمكنك - مع الطبيب - تحديد ما إذا كانت الفائدة المحتملة تستحق منك تحمل الآثار الجانبية المحتملة للعلاج.

- ما تكلفة العلاج باستخدام الأجسام المضادة أحادية النسيلة؟ يمكن لعقاقير الأجسام المضادة أحادية النسيلة أن تكلف آلاف الدولارات مقابل كل علاج. لا يغطي التأمين دائمًا هذه التكاليف.

- هل العلاج بالأجسام المضادة أحادية النسيلة متاح في التجارب السريرية؟ قد تكون التجارب السريرية - التي هي دراسات تعني بطرق العلاج الجديدة والوسائل المستحدثة لاستخدام طرق العلاج الحالية - متاحة لك. في التجارب السريرية، قد يتم دفع تكلفة عقار الأجسام المضادة أحادية النسيلة كجزء من الدراسة. أيضًا، قد تكون قادرًا على تجربة عقار جديد من عقاقير الأجسام المضادة أحادية النسيلة.
آخر تعديل بتاريخ 17 يناير 2020

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • مؤسسة مايو كلينك
  • المعاهد الصحية الأمريكية