لا يوجد دليل حاسم على إمكانية تحسين تبعات السكتة الدماغية من خلال المعالجة بالأكسجين عالي الضغط، وهو علاج ينطوي على تنفس أكسجين نقي في غرفة مكيفة الضغط. ويفترض بعض الباحثين أن زيادة إمداد الأكسجين إلى أجزاء الدماغ المتأثرة بالسكتة الدماغية قد تحد من مدى الضرر المتعذر إصلاحه.



ولكن لم تُثبت هذه النظرية بعد، ولم تشمل الدراسات سوى عدد ضئيل من الأشخاص بما لا يكفي للبت في ما إذا كانت المعالجة بالأكسجين عالي الضغط تحد من احتمالات الوفاة، أو إذا كانت تقدم فوائد أخرى مثل تحسين القدرة على إتمام المهام اليومية.



وعلى الرغم من الكشف عن فائدة المعالجة بالأكسجين عالي الضغط في علاج عدد من الحالات المرضية، مثل انعدام الضغط والتسمم بأول أكسيد الكربون، فالأمر يستدعي المزيد من البحث لتقييم الدور، إن وجد، الذي تساهم به في علاج السكتة الدماغية.
آخر تعديل بتاريخ 1 يونيو 2019

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • مؤسسة مايو كلينك
  • المعاهد الوطنية الأمريكية