غسول الفم السحري اسم يتم إطلاقه على المحلول المستخدم لعلاج تقرحات الفم (التهاب الغشاء المخاطي الفموي) التي تحدث بسبب العلاج الكيميائي والعلاج الإشعاعي. وتلك التقرحات قد تكون مؤلمة بشدة وقد تؤدي إلى عدم القدرة على تناول الطعام أو التحدث أو البلع.



وهناك أنواع عديدة من غسول الفم السحري، وهو يحتوي في العادة على ثلاثة مكونات أساسية على الأقل وهي:
- مضاد حيوي يقتل البكتيريا الموجودة حول التقرح.
- مضاد هيستامين أو مخدر موضعي يخفف الألم والانزعاج.
- مضاد للفطريات يقلل نمو الفطريات.
- ستيرويد قشري يعالج الالتهاب.
- مضاد حموضة يساعد في ضمان تغطية المكونات الأخرى للجزء الداخلي من الفم بشكل سليم.

وإن معظم تركيبات غسول الفم السحري مخصصة للاستخدام كل أربع إلى ست ساعات وأن تظل في الفم لمدة دقيقة إلى دقيقتين قبل البصق أو البلع. ومن المستحسن ألا تأكل أو تشرب لمدة 30 دقيقة بعد استخدام الغسول بحيث يأخذ الدواء الوقت اللازم ليظهر مفعوله.



ولا يُعرف مدى فاعلية غسول الفم السحري في علاج التهاب الغشاء المخاطي الفموي. ويرجع ذلك إلى عدم تطبيق المعايير العلمية القياسية في تركيبات غسول الفم وقلة الدراسات المجراة لجمع المعلومات في هذا الصدد.

وقد تتضمن الآثار الجانبية للغسول مشاكل التذوق أو حرقة أو الوخز في الفم والشعور بالنعاس والإمساك والإسهال والغثيان. وإذا كنت مصابًا بتقرحات في فمك، فناقش خيارات العلاج مع الطبيب. بالإضافة إلى غسول الفم السحري، قد تساعد الأدوية والعلاجات الأخرى في تخفيف الشعور بالانزعاج.

آخر تعديل بتاريخ 11 فبراير 2019

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • مؤسسة مايو كلينك
  • المعاهد الصحية الأمريكية