كيف تميز بين حرقة المعدة والأزمة القلبية؟

حرقة المعدة، هي إحساس بعدم الراحة أو وجود ألم فعلي يسببه حمض المعدة الذي يتحرك رجوعاً في الأنبوب الذي ينقل الطعام من الفم إلى المعدة (المريء أو أنبوب البلع).


وتتضمن السمات المعتادة لحرقة فم المعدة ما يلي:
- الشعور بحرقة تبدأ في الجزء العلوي من البطن وتنتشر إلى الصدر.
- تحدث الحرقة عادة بعد الأكل أو أثناء الاستلقاء أو الانحناء.
- يمكن أن توقظك من النوم، خاصة إذا كنت قد أكلت قبل الذهاب إلى النوم.
- عادة ما يتم التخلص منها باستخدام مضادات الحموضة.
- يمكن أن يصحبها طعم حموضة في الحلق والفم، خاصة عند الاستلقاء.
- يمكن أن تصحبها كمية صغيرة من محتويات المعدة التي ترجع إلى منطقة الحلق (الارتجاع).

  • هل تشبه أعراض حرقة المعدة أعراض الأزمة القلبية؟

قد يتشابه الشعور بحرقة المعدة مع أعراض الذبحة الصدرية والأزمة القلبية كثيرًا، وحتى أن الأطباء المتمرسين قد لا يستطيعون دائمًا تحديد الفرق بينهما من خلال مراجعة تاريخك المرضي وفحوصاتك الجسدية البسيطة. وهذا هو السبب في أنك إذا انتقلت إلى غرفة الطوارئ بسبب ألم في الصدر، فسوف تجرى لك اختبارات تشخيصية على الفور لاستبعاد احتمال حدوث أزمة قلبية عندك.

  • ما الذي ننصحك بالقيام به إذا أُصبت بألم في الصدر ولا تعرف سببه؟

إذا كنت تعاني من ألم متواصل في الصدر ولست متأكدًا مما إذا كان حرقة في المعدة أم لا، فاتصل على رقم الطوارئ. واتصل بطبيبك إذا أُصبت بنوبات ألم في الصدر غير معروفة السبب، وذلك لأن حرقة المعدة والإصابة بالأزمة القلبية يمكن أن يسببا أعراضًا متشابهة.

  • ما هي الأعراض التي تحدث بسبب الأزمة القلبية وليس بسبب حرقة المعدة؟

تتضمن علامات الأزمة القلبية ألم الصدر المفاجئ والشديد الذي يترافق عادة مع صعوبة التنفس، وغالبًا ما يصحبها شعور بالضعف والتعب والإجهاد، وربما التعرق البارد والخفقان أو تسرع القلب. ولكن قد لا تترافق الأزمات القلبية مع جميع هذه الأعراض، فتختلف علامات الأزمة القلبية وأعراضها اختلافًا كبيرًا من شخص إلى آخر. وحرقة المعدة ذاتها يمكن أن تصحبها أعراض أخرى مشابهة للأزمة القلبية. وربما تتميز أعراض الحرقة المعدية بأنها أخف شدة وتستمر فترة أطول، ربما أكثر من ساعة، وتحصل عادة بعد تناول أطعمة حامضة أو مهيجة للمعدة مثل التوابل والزيوت المقلية.

  • ما هي الأعراض الشائعة للأزمة القلبية؟

- الشعور بوجود ضغط أو ضيق أو ألم أو إحساس ضاغط أو مؤلم بالصدر أو الذراعين قد ينتشر إلى الرقبة أو الفك أو الأسنان أو الظهر.
- الغثيان أو عسر الهضم أو الحرقة في المعدة أو الغازات والألم في البطن.
- ضيق التنفس.
- عرق بارد.
- التعب.
- دوار أو دوخة مفاجئة.
وأكثر الأعراض شيوعًا للأزمة القلبية عند الرجال والنساء هو ألم الصدر أو عدم الراحة. لكن النساء أكثر إصابة بالشعور بضغط عام في الصدر من الرجال وللإصابة ببعض الأعراض الأخرى، مثل ألم الفك أو الظهر أو ضيق التنفس أو الغثيان أو القيء. كما أن مشكلات القلب تكون أكثر شيوعًا بين مَن تجاوزوا 50 عامًا من العمر، خاصة مَن يعانون من ارتفاع ضغط الدم أو داء السكري أو ارتفاع الكوليسترول. كذلك، يعد التدخين وزيادة الوزن من عوامل الخطورة الأخرى.

  • ما هي الأعراض الهضمية التي قد تسبب ألمًا بالصدر؟

يمكن لتقلصات وتشنج عضلات المريء أن تسبب ألمًا في الصدر مشابهًا لما تسببه الأزمة القلبية. ويمكن أيضًا للألم بسبب أزمة المرارة أن يمتد إلى الصدر. فبسبب مرض المرارة، قد تشعر بحالة غثيان وبألم شديد ومستمر في الجزء العلوي في الوسط أو الجهة اليمنى من البطن والكتف الأيمن، خاصة بعد تناول وجبة دسمة. وقد ينتقل الألم إلى الكتفين أو الرقبة أو الذراعين. ومرة أخرى، ننصحك بطلب العناية الطبية فورًا إذا لم تكن متأكدًا.

آخر تعديل بتاريخ 20 يوليه 2021

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • المعاهد الصحية الأمريكية