يصادف يوم 20 نوفمبر اليوم العالمي للطفل، ولقد تم إعلان اليوم العالمي للطفل لأول مرة في عام 1954، ويتم الاحتفال به في 20 نوفمبر من كل عام لتعزيز التعاون الدولي والوعي بين الأطفال في جميع أنحاء العالم وتحسين رفاه الأطفال.



ويعد 20 نوفمبر تاريخا هاما، حيث تم في هذا اليوم من عام 1959 اعتماد الجمعية العامة للأمم المتحدة لـ"إعلان حقوق الطفل"، وفي ذات اليوم من عام 1989 تبنت الجمعية العامة للأمم المتحدة اتفاقية "حقوق الطفل"، ومنذ عام 1990، يصادف اليوم العالمي للطفل الذكرى السنوية لتاريخ اعتماد الجمعية العامة للأمم المتحدة للإعلان واتفاقية حقوق الطفل؛ ما يعني أن اليوم العالمي للطفل هذا العام يصادف الذكرى الـ 30 لإعلان اتفاقية حقوق الطفل.

وعن هذا اليوم يقول الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس: "في جميع أنحاء العالم، يُظهر لنا الأطفال قوتهم وقيادتهم المناصرة لعالم أكثر استدامة للجميع، دعونا نبني على التقدم ونعيد الالتزام بأن لكل طفل كل الحق".



يمكن للأمهات والآباء والمدرسين والممرضين والأطباء وقادة الحكومة ونشطاء المجتمع المدني والشيوخ ورجال الدين والرموز المجتمعين وأقطاب الشركات والمهنيين في مجال الإعلام، وكذلك الشباب والأطفال أنفسهم، أن يلعبوا دوراً هاماً في جعل يوم الطفل العالمي ذا صلة بأطفالهم.

فاليوم العالمي للطفل فرصة لكل منا للدفاع عن حقوق الطفل، والترويج لها، والاحتفال بها، وترجمتها إلى حوارات وإجراءات من شأنها بناء عالم أفضل للأطفال.



المصدر:
World Childrens Day 2019

آخر تعديل بتاريخ 20 نوفمبر 2019

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • مؤسسة مايو كلينك
  • المعاهد الصحية الأمريكية