تغطية خاصة لفيروس كورونا

تغطية خاصة لفيروس كورونا

هل يمكن تناول المضاد الحيوي مع الحليب؟

عندما يصف الطبيب للمريض المصاب بالتهاب جرثومي، مضادا حيويا من فئة quinolone أو Tetracycline، يظن المريض أنه من الآمن مرافقتها بالفيتامينات، أو كأس من الحليب. ويكون هدفه من هذه الإجراءات التقليل من حدة المرض وزيادة نسبة الشفاء.


ولكن الحقيقة عكس ذلك، فمعظم المضادات الحيوية تتعارض مع المعادن ذات التكافؤ الثنائي والثلاثي مثل: الحديد، الألمنيوم، والكالسيوم الموجودة في الحليب ومشتقاته أو في بعض المكملات، وتشكل مركبات معقدة يصعب امتصاصها عبر جدار المعدة أو الأمعاء ليتم طرحها من الجسم.


وهكذا رغم التزام المريض بإرشادات الطبيب، لم يتناول الجرعة المطلوبة للقضاء على البكتيريا. أما الحل فبسيط جدا، ويتم عن طريق الفصل بين كأس الحليب مثلاً والجرعة الدوائية ساعتين على الأقل.

* المصادر
Food–Drug Interactions
Food and Drug Interactions
آخر تعديل بتاريخ 31 ديسمبر 2019

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • مؤسسة مايو كلينك
  • المعاهد الصحية الأمريكية