دراسة: تأثير تناول فيتامين د بالنسبة للحامل

يشير بحث إلى أن النساء اللواتي يتناولن المكملات الغذائية التي تحتوي على فيتامين (د) خلال الحمل قد يكن أقل عرضة لإنجاب أطفال يعانون من نقص في الوزن، كما يشير إلى أن هذه المكملات ربما تكون مرتبطة بتقليص خطر وفيات الأجنة أو الأطفال.

وبوجه عام خلصت الدراسة إلى أن الأمهات اللواتي يتناولن مكملات فيتامين (د) خلال الحمل أقل عرضة بنسبة 28 في المئة لإنجاب أطفال يعانون من نقص الوزن أو لوفاة الأجنة أو حديثي الولادة.



ولكن يبدو أن مكملات فيتامين (د) توفر هذه المنافع فقط عندما تتناول النساء 2000 وحدة دولية أو أقل في اليوم. وارتبطت هذه الكمية من الفيتامين بتراجع احتمالات إنجاب أطفال يعانون من نقص في الوزن بنسبة 55 في المئة، ووفيات الأجنة أو حديثي الولادة بنسبة 65 في المئة.

وقال كبير الباحثين شو تشين وي من جامعة مونتريال بكندا إن تناول فيتامين (د) أثناء الحمل آمن ولا يسبب وفيات للأجنة أو حديثي الولادة كما لا يسبب عيوبا خلقية أو أمراضا خطيرة عند الولادة.

كما قللت المكملات من خطر نقص وزن الأطفال وحسنت مستويات الكالسيوم لديهم ونموها في الأشهر الاثني عشر الأولى من أعمارهم.



وأضاف وي "فضلا عن ذلك وجدنا أن الجرعة الأقل من مكملات فيتامين (د) (حتى 2000 وحدة دولية في اليوم) تقلص خطر وفاة الأجنة أو حديثي الولادة وخطر صغر حجم الرضع خلال فترة الحمل لكن الجرعات الأكبر (أكثر من 2000 وحدة دولية في اليوم) لم تقلص خطر وفاة الأجنة أو نقص أوزانهم خلال فترة الحمل".
آخر تعديل بتاريخ 30 يوليه 2018

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • المعاهد الصحية الأمريكية