هل تعقيم الذكور يزيد خطر الإصابة بسرطان البروستات؟

عملية قطع القناة المنوية أو تعقيم الذكور (vasectomy) هي من الوسائل التي يلجأ إليها البعض لمنع الحمل، عن طريق منع وصول الحيوانات المنوية من الخصيتين إلى القضيب.

فهل قطع القناة المنوية يزيد من خطر الإصابة بسرطان البروستات؟
الإجابة لا.. لأن قطع القناة المنوية لا يؤدي لزيادة خطورة الإصابة بسرطان البروستات.

وقد أجرى الباحثون كثيراً من الدراسات حول هذا الموضوع، وتشير أفضل الأدلة الحالية إلى عدم وجود خطورة متزايدة للإصابة بسرطان البروستات بعد إجراء قطع القناة المنوية.
فإذا كنت قلقًا بشأن خطورة إصابتك بسرطان البروستات، فتحدث مع الطبيب عن الأعراض المحتملة واختبارات الفحص.
آخر تعديل بتاريخ 29 يوليه 2021

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • المعاهد الصحية الأمريكية