كشفت دراسة ألمانية عن تأثر الصحة الذهنية لكثير من النساء بشكل ملحوظ في السنوات التالية للولادة. وأظهرت الدراسة التي أجراها المعهد الألماني لأبحاث الاقتصاد (دي آي دبليو)، أن 29% من النساء عانين من "تدهور كبير" في صحتهن الذهنية في السنوات السبع الأولى من الأمومة.



كما أن تدهور الصحة الذهنية للأمهات ظهر بشكل خاص في الفترة بين السنة الرابعة والسابعة بعد الولادة، فيما أوضحت الدراسة أن نحو (19%) شعرن بتحسن ملحوظ في السنوات التالية بعد السنوات السبع. 

واستندت الدراسة إلى بيانات لجنة مختصة بالشؤون الاجتماعية والاقتصادية في الفترة بين عام 2002 و2016، جمعت خلالها بيانات عن دخل وتعليم وصحة 15 ألف أسرة في ألمانيا، وكان الدافع للدراسة نقاشا أثير في 2015 حول موضوع " الندم على الأمومة".



وشملت الدراسة أسئلة عن عدد مرات انسحاب النساء بسبب مشاكل نفسية، والمرات التي شعرن فيها بالإحباط، وتلك التي شعرن فيها بالتوازن، أو الامتلاء بالطاقة الكاملة، وبالمقارنة، أظهرت الدراسة تدهورا في الصحة الذهنية للنساء اللاتي ليس لديهن أطفال ولكن بدرجة أقل من النساء الأمهات.

آخر تعديل بتاريخ 31 أكتوبر 2018

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • مؤسسة مايو كلينك
  • المعاهد الوطنية الأمريكية