دراسة: "الحمية الغربية" تؤدي للنقرس و"داش" يحميك

أكدت دراسة حديثة أن الأشخاص الذين يتبعون الحمية المعتمدة على اللحوم الحمراء، ويُطلق عليها "الحمية الغربية" أكثر عرضة لمخاطر الإصابة بمرض النقرس.

الدراسة أجراها باحثون بكلية الطب جامعة هارفارد الأميركية، بالتعاون مع باحثين من كندا، ونشروا نتائج دراستهم في المجلة الطبية البريطانية.

ويعتمد نظام الحمية الغربية (Western Diet) على تناول كميات كبيرة من اللحوم الحمراء واللحوم المصنعة والمشروبات الغازية والبطاطس المقلية والسكر والحلويات.

وللوصول إلى نتائج الدراسة، حلّل الباحثون بيانات أكثر من 44 ألف رجل تراوحت أعمارهم ما بين 40 و75 عامًا ممن ليس لديهم أي سوابق تاريخية مع مرض النقرس.

وأكمل الرجال الذين أجريت عليهم الدراسة استبيانات مفصلة عن الأغذية التي تناولوها خلال 26 عامًا من المتابعة، وخلال فترة المتابعة أصيب بالنقرس 1731 شخصًا من بين المشاركين.

ووجد الباحثون أن الأشخاص الذين يعتمدون على نظام الحمية الغربية أكثر عرضة لمخاطر الإصابة بمرض النقرس.

في المقابل وجد الباحثون أن الأشخاص الذين يتبعون أحد الأنظمة الأخرى الغنية بالفاكهة والخضراوات وجميع أنواع الحبوب أقل عرضة للإصابة بالنقرس، ويطلق عليها حمية "داش" (DASH).

وقال الباحثون إن المشاركين كانوا يُمنحون نقاطا على أساس الأنماط الغذائية ومدى التزامهم بالتقيد بحمية "داش"، وهو نظام غذائي لوقف ارتفاع ضغط الدم.

وتعتمد حمية "داش" على تناول كميات كبيرة من الفواكه والخضراوات والمكسرات والبقوليات، مثل البازلاء والفاصوليا والعدس، ومنتجات الألبان قليلة الدسم وجميع أنواع الحبوب، والتقليل من تناول الملح والمشروبات المحلاة واللحوم المصنعة، وكلها من أنظمة الغذاء الغربية.

وقال الباحثون إن زيادة نقاط حمية "داش" ارتبطت بانخفاض مخاطر الإصابة بالنقرس، بينما ارتبطت زيادة الحمية الغربية بارتفاع مخاطر الإصابة بالنقرس.

وأشارت الدراسة إلى أن حمية "داش" ربما تقدم نظامًا وقائيًا بديلا للرجال المعرضين لخطر الإصابة بالنقرس.

والنقرس هو حالة مرضية مرتبطة بالإصابة بالتهاب المفاصل الحاد، وتظهر أعراض الإصابة في عدة أشكال، أكثرها شيوعًا تكرار الإصابة بالتهاب المفاصل، وعلى رأسها مفصل مشط الرجل، ومفصل الكعب والركبة والمعصم والأصابع، وعادة ما يستمر ألم المفاصل لمدة 2-4 ساعات، أثناء فترات الليل.

وغالبًا ما تحدث الإصابة بالنقرس بالاشتراك مع مجموعة من المشاكل الصحية المصاحبة له مثل السمنة في منطقة البطن، وارتفاع ضغط الدم، ومقاومة الأنسولين، ومستويات غير طبيعية من الدهون، وترجع الإصابة به لأسباب وراثية في الغالب، وقد تنتج عن النظام الغذائي مثل تناول الكحوليات والمشروبات المحلاة بالفركتوز واللحوم والأطعمة البحرية.

اقرأ أيضاً:
نموذج وجبات صحية لمرضى النقرس
الأطعمة الممنوعة والمسموحة لمرضى النقرس
توصيات غذائية مهمة لمرضى النقرس
نتائج ومخاطر النظام الغذائي لمرضى النقرس
نظام داش الغذائي لخفض ضغط الدم (ملف)
ما هي حمية " داش " ؟
6 نصائح لتناول طعام داش في المطعم
آخر تعديل بتاريخ 25 أغسطس 2017

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • المعاهد الصحية الأمريكية