الحامل وارتفاع الضغط.. لمَ التخوف؟

يعتبر ارتفاع ضغط الدم مشكلة أثناء الحمل، فقد يحدث بدون أي أعراض وقد يرتفع فجأة مسبباً مشكلات خطيرة للأم والطفل، لذلك تنصح المرأة الحامل بمراقبة ضغط الدم خلال كل زيارة إلى الطبيبة، خصوصا في حال وجود إصابة مسبقة بارتفاع ضغط الدم.

ومن المخاطر التي يسببها ارتفاع الضغط ما يلي:
- انخفاض تدفق الدم إلى المشيمة
إذا لم تحصل المشيمة على دم كافٍ، فقد يحصل الجنين على كمية أقل من الأكسجين والمواد المغذية، وهو ما يمكن أن يؤدي إلى بطء نمو الجنين أو انخفاض وزنه عند الولادة أو الولادة المبكرة، ويمكن أن تؤدي الولادة المبكرة إلى مشاكل في التنفس لدى الرضيع المبتسر.

- انفصال المشيمة
تزيد مرحلة ما قبل تسمم الحمل من مخاطر الإصابة بانفصال المشيمة، حيث تنفصل المشيمة عن الجدار الداخلي للرحم قبل الولادة. ويمكن أن يسبب الانفصال الشديد نزيفًا حادًا وتلفًا في المشيمة، مما يمكن أن يشكّل تهديدًا لحياتكِ أنتِ والجنين.

- الولادة المبكرة
في بعض الأحيان يلزم إجراء الولادة المبكرة لمنع التعرض لمضاعفات  مهددة للحياة.

- أمراض القلب والأوعية الدموية المستقبلية
الإصابة بمرحلة ما قبل تسمم الحمل تزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية في المستقبل. ويزداد الخطر حتى إذا كنتِ قد تعرضتِ لمرحلة ما قبل تسمم الحمل أكثر من مرة أو إذا كان قد سبق لك التعرض للولادة المبكرة.
ولتقليل هذا الخطر، حاولي الحفاظ على الوزن المثالي بعد الولادة، وتناولي مجموعة متنوعة من الفواكه والخضروات مع ممارسة التمارين الرياضية بانتظام وعدم التدخين.
آخر تعديل بتاريخ 3 أغسطس 2021

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • المعاهد الصحية الأمريكية