نوم الأطفال مبكراً قد يحميهم من البدانة في المراهقة

ذكرت دراسة أميركية حديثة أن هناك دائماً فرصة لإكساب الأطفال عادات نوم صحية، وأن هذه العادات قد تحميهم من البدانة لاحقاً.


قال تقرير أعده باحثون ونشر في دورية (بيدياتريكس)، إن الأطفال دون سن المدرسة الذين يخلدون إلى النوم بحلول الثامنة مساءً، كانوا أقل عرضة للإصابة بالبدانة بعد ذلك بعشر سنوات بمقدار النصف مقارنة مع نظرائهم الذين ظلوا مستيقظين بعد التاسعة مساء.


قالت كبيرة الباحثين سارة أندرسون من جامعة ولاية أوهايو بمدينة كولومبوس "تشجيع الأطفال على النوم مبكراً قد يكون وسيلة للوقاية من اكتساب الوزن الزائد".


ذكرت المراكز الأميركية لمكافحة الأمراض والوقاية منها، أن الوزن الزائد بين الأطفال أصبح مشكلة صحية كبيرة في الولايات المتحدة إذ يمثل البدناء زهاء 17 بالمئة من الأطفال والمراهقين أي قرابة 13 مليون طفل.


حللت أندرسون وزملاؤها بيانات 977 طفلاً ولدوا أصحاء عام 1991 وتتبعوا حالاتهم سنوياً إلى أن بلغوا سن الخامسة عشر، لكن أندرسون قالت إن بعض الأسر قد لا تملك رفاهية وضع طفلها في السرير مبكراً وأضافت "إذا كان الأب والأم ينتهيان من عملهما ويعودان إلى المنزل في وقت متأخر فقد يكون إتباع نظام للنوم أمراً ينطوي على التحدي".


ذكرت أن من المهم أن يفكر الوالدان في توقيت نوم طفلهما "حتى يحصل على قسط كاف من النوم".


اقرأ أيضاً:
يسهر طفلك حتى وقت متأخر جداً.. إليك الحل
قبل بدء المدرسة.. 6 طرق لتضبط نوم طفلك
لا يريد طفلك الذهاب إلى الفراش.. اليكِ الحل

آخر تعديل بتاريخ 4 أغسطس 2021

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • المعاهد الصحية الأمريكية