هناك بعض النصائح التي تساعد الصائمين في التخفيف من أسباب التوتر والعصبية، خلال وقت الصيام، من هذه النصائح:

1- اشرب ما لا يقل عن 8 إلى 10 أكواب من الماء يوميا لتجنب التأثيرات العصبية السيئة للتجفاف.

2- تفكّر في جوهر الصوم والغاية منه، وركز على استغلال شهر رمضان في الخير والطاعة.

3- نَم مدةً كافية، وتجنب السهر على البرامج التلفزيونية التي تستهلك الطاقة وتؤثر سلبا على الحالة النفسية.

4- اتبع نظاما غذائيا صحيا ومتوازنا، وأكثر من تناول الخضراوات والفواكه الطازجة.

5- تناول الأغذية ذات المؤشر السكري المنخفض، لتجنب انخفاض السكر أثناء الصيام، وما يسببه من توتر وعصبية.

6- إذا كنت مدخنا، حاول الاستفادة من الصيام في الإقلاع التدريجي عن التدخين.

7- قلل من شرب المنبهات عموما، وإذا كنت معتادا على شرب القهوة، يمكنك تناول فنجان مركز منها قبل الإمساك لتجنب الصداع في اليوم التالي.

آخر تعديل بتاريخ 19 مايو 2018

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • مؤسسة مايو كلينك
  • المعاهد الوطنية الأمريكية