كم عليك أن تكسبي من الوزن أثناء الحمل؟

من المتوقع أن يزداد وزنك أثناء الحمل كما هو معروف، لكن هذا لا يعني أن تلتهمي من الطعام ما تحبين بحجة أنك حامل!
وتعتمد درجة زيادة الوزن الطبيعية في هذه الفترة على عدد من العوامل، منها مؤشر كتلة الجسم BMI (الذي يبيّن نسبة الطول للوزن) والعمر والشهية.

ورغم أن الحامل يجب أن تعتمد على تناول مختلف الأطعمة الصحية في هذه الفترة، إلا أن الأطباء قد ينصحون بعض الحوامل بتناول الفيتامينات والحبوب التكميلية بالإضافة لذلك.

ويحصل الإشكال حين يكون وزن الحامل بالأساس زائدا عن المعدل، وحين تتناول الحامل أكثر من لزومها من الحريرات الغذائية.. فقد ثبت بما يقطع الشك أن البدانة خلال الحمل تشكل خطورة على الحامل والجنين معا.

وتشمل المضاعفات الممكنة حصول سكري الحمل، وارتفاع الضغط، والاضطرار للجوء للولادة القيصرية، وزيادة احتمال تشكل الآفات الخلقية لدى الجنين، وحتى ارتفاع نسبة الوفيات عند الولادة.
ولا ننسى أن أطفال الأمهات البدينات يتوقع لهم أن يكونوا بدينين كذلك في المستقبل.

ما هي ضوابط زيادة الوزن الطبيعية أثناء الحمل؟
نعرض الضوابط المبنية على مؤشر كتلة الجسم، حيث تصنّف النساء تحت رقم المؤشر 18.5 على أنهن نحيفات، وبين الرقمين 18.5 - 24.9 على أنهن طبيعيات الوزن، وبين الرقمين 25 - 29.9 على أنهن زائدات الوزن، وفوق الرقم 30 على أنهن بدينات.

يوصي الأطباء الأمهات:
- النحيفات.. أن تكون زيادة أوزانهن في آخر الحمل بين 12.7 - 18 كلغ.
- الطبيعيات الوزن.. أن تكون الزيادة لديهن بين 11.3 - 15.9 كلغ.
- الزائدات الوزن.. أن تكون الزيادة لديهن بين 6.8 - 11.3 كلغ.
- البدينات.. أن تكون الزيادة لديهن بين 5 - 9 كلغ.





فإذا كان هناك توأم، فالتوصية أن تكون الزيادة بالنسبة:
- لطبيعيات الوزن.. بين 16.8-24.5 كلغ.
- لزائدات الوزن.. بين 14-23 كلغ.
- للبدينات.. بين 11 - 19 كلغ.

ما هي التوصيات بالنسبة للحريرات الغذائية؟
ينصح الأطباء الحوامل أن يتجنبن زيادة الوزن بالتخفيف ما أمكن من الشحوم والسكريات، وأن يبدلن السوائل المحلاة والغازية والأطعمة المقلية وكافة أنواع الحلوى بالفواكه والخضار والحليب القليل الدسم واللبن والحبوب الكاملة.

وبشكل عام يوصي الاختصاصيون الحوامل باستهلاك ما يعادل 2200 إلى 2900 كالوري يوميا، مع بعض الزيادة في الثلث الثاني من الحمل، لا يتجاوز 340 كالوري باليوم، وفي الثلث الأخير ما لا يتجاوز 450 كالوري في اليوم.

ماذا عن الفعالية الجسدية؟
الرياضة الخفيفة ضرورية للحامل، وينصح الخبراء أن تكون بحدود 30 دقيقة يوميا في معظم أيام الأسبوع، كما ينصح أن يتم البرنامج الرياضي بمعرفة وإرشاد الطبيب.


اقرئي أيضا:
علامات ظهور السيلوليت لديكِ وأسبابها
إذا كنتِ تخططين للحمل.. أجيبي عن الأسئلة التالية
كل ما تودين معرفته عن ممارسة الرياضة بعد الحمل
حامل في الثلث الأخير.. هذه الفحوصات واجبة


استشارات ذات صلة:
التغيرات النفسية للمرأة أثناء الحمل
الآم وصعوبات أثناء الحمل
هل السمنة تعيق الحمل؟


آخر تعديل بتاريخ 13 فبراير 2017

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • المعاهد الصحية الأمريكية