يعد السرطان واحدا من الأمراض السيئة السمعة، بخاصة في العالم العربي، لذلك تنتشر بعض الأفكار والشائعات والمعتقدات الخاطئة عن هذا المرض، نتيجة للشعور بالخوف الذي يتم استغلاله (بحسن نية أو بسوء نية) من بعض الأطراف.

في هذا المقال نطرح عشرة أفكار عن السرطان ونناقش صحتها.

1. السرطان مرض قاتل بالضرورة
يصاب المريض بصدمة كبيرة حين يتم إبلاغه بإصابته بالسرطان، ويعتقد الكثير من المرضى أن حياتهم قد انتهت أو صارت على المحك.
لكن هذا ليس دقيقا.. ففي الولايات المتحدة الأميركية على سبيل المثال، ارتفع معدل البقاء على قيد الحياة لمدة خمس سنوات في بعض الأورام مثل سرطان الثدي والبروستاتا، إلى أكثر من 90 في المائة، وفي كثير من الأورام الأخرى إلى 66 في المائة.

بالطبع، هذه بيانات إحصائية ناتجة من البحث على عدد كبير من المرضى، وتقييم كل حالة مرضية طبقا لعدة عوامل، من بينها مكان الورم وسرعة انتشاره والحالة العامة للمريض وكذلك توافر العلاج.

2. السرطان مرض حديث ناتج عن الحضارة
ليس هذا دقيقا، فالسرطان مرض قديم قدم البشرية، وهناك أدلة على وصف حالات مصابة بأورام لدى المصريين واليونانيين القدماء.
لكن الوعي العام بالمرض قد ازداد في السنوات الأخيرة، مما جعل البعض يعتقد أن المرض حديث مرتبط بنمط الحضارة الغربية.
كما أن حدوث تغيرات في نمط الحياة والتغذية وزيادة نسب التلوث وزيادة معدلات الأعمار، كل هذه العوامل ساهمت في ظهور الأورام بنسبة أكبر خاصة مع زيادة العمر.
بالإضافة إلى ذلك أدى توفر وسائل أفضل للتشخيص في الإحساس العام بزيادة نسبة المرض.

3. السرطان مرض معد
ساد هذا الاعتقاد بين القرنين السادس والثامن عشر.. لكن هذا ليس صحيحا، فالسرطان ليس معديا ولا ينتشر من شخص إلى آخر إلا في حالة نقل عضو من شخص مريض بالسرطان إلى شخص سليم، لكننا نعلم كذلك أن أنواعا معينة من الفيروسات والبكتيريا والطفيليات، يمكن أن تزيد من خطر إصابة الشخص ببعض أنواع السرطان.

4. الحالة النفسية تؤثر على احتمالات الإصابة بالسرطان أو على تطور المرض
لا يوجد دليل علمي مقنع يربط بين الحالة النفسية إيجابا أو سلبا وبين الإصابة أو الموت من السرطان.

بطبيعة الحال يصاب المرء بكثير من الصدمة والحزن حين يتم إبلاغه بإصابته بالمرض، لكن وجود الدعم النفسي واتخاذ موقف إيجابي والمشاركة الاجتماعية الفعالة، قد تساهم في القدرة على تجاوز المرض.

لكن تجدر الإشارة إلى أن بعض السلوكيات المرتبطة بالضغوط النفسية، كالتدخين وشرب الكحوليات، قد تساهم في رفع نسبة الإصابة بالسرطان.

5. الجراحة لاستئصال الورم أو أخذ عينة منه تؤدي إلى انتشاره
احتمالات حدوث ذلك ضئيلة للغاية، فعادة ما يتخذ الجراحون احتياطاتهم لمنع حدوث ذلك وإذا تطلب الأمر إجراء أكثر من تدخل في عدة أماكن، فإنهم يستخدمون أدوات جديدة في كل مرة.

6. الهواتف المحمولة تسبب السرطان
لا يوجد دليل علمي على ذلك. فالسرطان ينتج عن حدوث طفرات في الجينات (الحمض النووي).
والطاقة ذات التردد المنخفض التي تطلقها هذه الهواتف لا تستطيع إحداث هذه الطفرات.

7. خطوط الكهرباء العالية الضغط تسبب السرطان
لا تتسبب هذه الخطوط كذلك في الإصابة بالسرطان، رغم أنها تطلق طاقة كهربية ومغناطيسية.
لكن الموجات الكهربية التي تنبعث منها يتم إضعافها أو الوقاية منها عن طريق الحوائط أو الأجسام الأخرى.
أما الموجات المغناطيسية، فهي موجات منخفضة التردد لا تتسبب في ضرر للجينات أو المادة الوراثية.

8. إذا أصيب أحد أفراد عائلتي بالسرطان فإنني سأصاب مثله
ليس بالضرورة. هناك فقط 5 إلى 10 بالمائة من أنواع السرطان، قد تحدث من خلال وراثة جينات معينة من الآباء.
والنسبة الباقية تحدث نتيجة حدوث طفرات في الجينات في حياة الإنسان مع زيادة العمر والتعرض للمسرطنات المختلفة.

9. لو لم يصب أحد أفراد عائلتي بالسرطان فهذا أنه لا خطر علي
وهذا أمر غير صحيح، فالتعرض لمسببات السرطان مثل التدخين وتناول الكحوليات والتعرض للإشعاع، قد يتسبب في حدوث الطفرات التي تسبب السرطان.
كما أن هناك عوامل شخصية مثل نوع الطعام وممارسة الرياضة، قد تؤثر كذلك على احتمالات الإصابة.

10. مضادات الاكتئاب ومزيلات العرق تتسبب في الإصابة بسرطان الثدي
لا يوجد دليل علمي ثابت يؤكد أن الكيماويات الموجودة في مضادات الاكتئاب أو مزيلات العرق تتسبب في هذه الإصابة.

اقرأ أيضاً:
سرطان الرئة .. معلومات وحقائق هامة (ملف)
الشيخ إمام والصحة العالمية.. ومسببات السرطان

المصادر:
Common Cancer Myths and Misconceptions
10 persistent cancer myths debunked

آخر تعديل بتاريخ 11 سبتمبر 2018

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • مؤسسة مايو كلينك
  • المعاهد الصحية الأمريكية