كيف نوفر بيئة منزلية مريحة لطفل الربو؟

كيف نوفر بيئة منزلية مريحة لطفل الربو؟



يحتاج الأطفال من مرضى الربو إلى المساعدة في توفير أجواء منزلية مريحة، تبعدهم قدر الإمكان عن مثيرات الجهاز التنفسي. والمطلوب من الأهل بعض التخطيط والدقة في التعامل مع الأمور، وإلزام كل أفراد الأسرة باتباع الخطوات التي توفر لمريض الربو أقصى درجات الراحة والوقاية.


المنظفات ومعطرات الجو: على الأسرة التنبه لمخاطر استخدام مواد التنظيف الكيمياوية فإنها تهيج وتثير الحساسية لدى أطفال الربو، واستبدالها بالمنظفات العضوية المتوافرة في بعض المتاجر. كما من الضروري الاستغناء تماماً عن معطرات الجو على أنواعها من بخاخات أو شموع معطرة أو بخور والتي أثبتت الدراسات ضررها على الجهاز التنفسي.

التدخين: التعرض لدخان التبغ في مرحلة الطفولة هو أحد عوامل الخطورة الشديدة للإصابة بمرض الربو عند الأطفال، وهو المحفز الشائع لنوبات الربو. فعلى الأسرة منع التدخين نهائياً داخل البيت، للسجائر والنرغيلة وكل منتجات التبغ على أنواعها.

الحيوانات الأليفة: قد يعاني طفل الربو من الحساسية على وبر الحيوانات، فمن الأفضل تجنب الحيوانات الأليفة التي تُغطي أجسامها الفراء أو الريش. وقد يقلل استحمام الحيوانات الأليفة أو الاعتناء بها بانتظام كمية الوبر داخل البيت.

الغبار: يفاقم الغبار أعراض الربو خصوصاً في الليل، والمطلوب الحرص على تقليل كمية الغبار داخل البيت إلى الحد الأدنى. فمن الضروري التنبه لمحتويات غرفة نوم الطفل بالدرجة الأولى، مثل إزالة السجاد وتركيب أرضيات صلبة، يمكن تغليف الوسائد والفرش والأسرة بغطاء واقٍ من الغبار، استخدام ستائر عادية أو معدنية قابلة للغسل، غسل الألعاب بشكل دائم، التأكد من جودة طلاء الجدران، ومن ضبط النوافذ والفتحات التي تمنع تسرب الغبار إلى الداخل.

التنظيف بانتظام: نظافة البيت بكل غرفه مسؤولية دائمة، للتأكد من عدم تراكم الغبار في أرجائه، وكل ما يثير حساسية الطفل المصاب.

نظافة الهواء داخل المنزل: نظام تكييف الهواء والتدفئة يحتاج للفحص الدوري والمنتظم. فتغيير الفلاتر في أنظمة التدفئة والمكيف، إضافة إلى تركيب فلتر للجسيمات الصغيرة في نظام التهوية أمر ضروري.

مكيِّف الهواء: يساعد تكييف الهواء على تقليل مقدار حبوب اللقاح المحمولة جواً من الأشجار والأعشاب والحشائش إلى داخل المنزل. كما يخفض التكييف رطوبة الأماكن المغلقة، ويقلل من تعرض الطفل لعثة الغبار. إذا لم يكن لديك مكيّف للهواء، حاول إبقاء النوافذ مغلقة خلال موسم حبوب اللقاح.

خفض الرطوبة في المنزل: إذا كنت تعيش في مناخ رطب، فتحدث إلى طبيب الطفل عن استخدام جهاز للحفاظ على الهواء أكثر جفافًا (أجهزة إزالة الرطوبة).

حماية الطفل من الهواء البارد: إذا ساءت حالة الربو لدى الطفل بسبب الهواء البارد والجاف، فإن ارتداء قناع الوجه بالخارج يمكن أن يكون مفيداً.

آخر تعديل بتاريخ 4 ديسمبر 2015

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • المعاهد الصحية الأمريكية