هناك بعض الأعراض التي يجب الانتباه إليها، واتخاذ إجراءات فحص وقائية حال الإحساس بها، حيث يحتمل معها الإصابة بمرض السكري، نحاول هنا أن نوضح أبرز هذه الأعراض:
1- زيادة الإحساس بالعطش والرغبة بالتبول
عندما ترتفع مستويات السكر (الغلوكوز) في الدم، تحاول الكليتان تصفيته من الجسم، ولكن عندما يزداد تركيز الغلوكوز في الدم إلى معايير كبيرة، لا تتمكن الكليتان من الاستمرار بعملية التصفية، ويطرح الغلوكوز الزائد في البول مع النفايات المطروحة من الجسم، ما يجعل التبول أكثر تواترا، ويؤدي لحالة الشعور بالجفاف والرغبة بالمزيد من الشرب.

2- زيادة الإحساس بالجوع
يعمل هرمون الإنسولين على إدخال غلوكوز الدم إلى خلايا الجسم، ولكن عندما يحدث نقص في الإنسولين أو مقاومة له (كما هي الحال في داء السكري)، لن تستطيع الخلايا تمثل الغلوكوز، وبما أنها تحتاج إلى هذا السكر للحصول على الطاقة، فإن هذا يترجم لزيادة الإحساس بالجوع، كمحاولة من الجسد لرفع السعرات الحرارية بتناول المزيد من الطعام.

3- الشعور بالضعف والتعب
إن الإحساس بالجوع والضعف والإعياء هو نتيجة طبيعية لعدم قدرة الجسم على الاستفادة من الطاقة بالشكل الصحيح (عدم القدرة على سحب الغلوكوز إلى الخلايا بالكميات المناسبة).

4- خسارة الوزن بشكل غير متوقع
عندما يطرح الجسم الغلوكوز الزائد في البول بحيث لا يتم تخزينه كطاقة للاستفادة منها في وقت لاحق، تقل كمية السعرات الحرارية التي يمكن استهلاكها في الخلايا، وهذا يعني أن المصاب بالسكري سيخسر من وزنه في نهاية المطاف، طالما أنه لا يتمكن من تعويض السعرات الحرارية المستهلكة.


5- الشعور بالوخز أو الخدر في نهاية الأطراف
هذا ما يعرف باسم الاعتلال العصبي السكري، وهو ينتج من تضرر الأعصاب بارتفاع مستويات السكر في الدم، كما يحصل من تضرر الأوعية الدموية الصغيرة بداء السكري، ما يعني قطع إمدادات الدم إلى الأعصاب.. ويبدأ هذا العرض عادة في النواحي البعيدة في الأطراف، أي من القدمين.

6- عدم وضوح الرؤية
منطقة أخرى تعتبر حساسة لآثار ارتفاع الغلوكوز في الدم هي "العينان"، حيث يسبب ارتفاع السكر في الدم اعتلال عدسة العين وتغير شكلها، ما يسبب رؤية ضبابية.

7- بطء التئام القروح
في إحدى الدراسات بجامعة وارويك، وجد الباحثون أن المستقبلات التي تميز الالتهاب تصبح "عمياء" عندما ترتفع مستويات الغلوكوز في الدم، ما يعطل الجهاز المناعي ويبطئ من عمل خلايا الدم البيضاء، وهذا بدوره يبطئ عملية الشفاء الطبيعية.

8- تكرر الالتهابات
وهو عرض آخر ينتج من زيادة مستويات السكر في الدم، إذ تقود الاستجابة المناعية البطيئة إلى زيادة احتمال الالتهابات المتكررة في أي موضع من أنحاء الجسم.

9- جفاف الجلد وتقشّره
الجسد يتكون معظمه (50 - 78 %) من الماء، وبسبب كثرة التبول لدى المصابين بالسكري تجف كل الأعضاء، بما فيها الجلد. لذلك فالجفاف والحكة وتقشر الجلد هي من العلامات الواسمة لمرض السكري.

10- زيادة الاستعداد للتهيج
هل سبق أن شعرت بالتعب والجوع؟ لا بد أنك لم تكن عندها في أفضل مزاج لك.
تخيل الآن أن السعرات الحرارية التي يفترض أن تتخزن في خلاياك لتواظب على حياتك اليومية تم طردها.. إن هذا حتما سيؤدي إلى شعور سيئ تكون سرعة التهيج واحدة من علاماته.

آخر تعديل بتاريخ 10 أكتوبر 2015

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • مؤسسة مايو كلينك
  • المعاهد الصحية الأمريكية