هناك صورة ذهنية أن التقدم في العمر يعني تراجع القدرة الجنسية وتجربة جنسية غير جيدة، ولكن العكس صحيح، ونقدم في هذا المقال أسباب كون الجنس بعد الخمسين هو الأفضل، ونصائح للتعامل مع المشاكل الجنسية التي قد نواجهها مع التقدم في العمر.

لماذا الجنس بعد الخمسين هو الأفضل؟

1- التفكير بنضج

مع بلوغ سن الخمسين فإن عقولنا تتغير وتتغير علاقتنا بالجنس. فالتجربة الجنسية لن تعود تعبيرا عن الشهوة فقط، بل تصبح تعبيرا أكثر عن العلاقة الشخصية والحميمية مع الزوج.

2- مسؤوليات أقل

مع مغادرة الأطفال المنزل يصبح لدينا وقت أكثر لممارسة الجنس، بشكل حميم وهادئ، من دون خوف من أن يدق أحد عليكما الباب!

3- هموم مالية أقل

مع تراجع الالتزامات المالية، لن تكون مضطرا للعمل ساعات أطول، وسيكون ذهنك أكثر صفاء. ومن المعروف أن التفكير بالهموم المالية قد يؤثر على تجربتك الجنسية.

4- توقعات منطقية

لوحظ أن الناس مع التقدم في العمر يصبحون أكثر واقعية ويقدرون اللحظة أكثر. هذا ينطبق بالتأكيد على الجنس. فأحد الأسباب التي تجعل الناس يشعرون بالرضا عن حياتهم الجنسية مع تقدمهم في العمر هو أنهم يتعلمون أخيرا توقع الأقل وتقدير المزيد. 

4- غير مضطر لإثباتات جنسية أو جسدية

قطعت وأنجزت الكثير في حياتك، ليس لديك ما تريد إثباته جسديا وجنسيا، وستكون لديك فرصة لتجربة أشياء جديدة وتنشيط حياتك الجنسية.

ما المشاكل الجنسية التي قد تواجهها النساء مع التقدم في العمر؟

وفقا لجمعية سن اليأس في أميركا الشمالية، فإن 17-45 في المائة من النساء بعد سن اليأس يجدن الجنس مؤلما، ويرجع ذلك جزئيا إلى زيادة جفاف المهبل وترقق الأنسجة المهبلية بسبب انخفاض مستويات هرمون الإستروجين.

واحدة من أفضل الطرق لمكافحة هذا التأثير الجانبي الطبيعي الشائع للغاية للشيخوخة هو استخدام مادة تزليق Lubricant، وهي طريقة بسيطة وغير مكلفة لجعل الجنس مريحا بالنسبة للمرأة الأكبر سنا التي تعاني من عدم الراحة بسبب جفاف المهبل.

لهذا، اجعلي استعمال المزلق جزءا منتظما من حياتك الجنسية. ويجب عليك أيضا التحدث مع طبيبك أو أخصائي طبي حول كريمات الإستروجين والعلاج بالهرمونات البديلة. فقد ثبت أن كلا الخيارين يساعدان في علاج جفاف المهبل، بل قد يزيدان من رغبة المرأة الجسدية والعقلية في ممارسة الجنس.

أيضا، قد تُحدث التغييرات الغذائية الصغيرة فرقا كبيرا في التجربة الجنسية. قد يساعد تناول النساء بعض الأغذية على رفع هرمون الإستروجين لديهن، مثل:

  • بذور الكتان وبذور السمسم.
  • المشمش والبرتقال والفراولة والخوخ.
  • البطاطا والجزر والبرسيم واللفت والكرفس.
  • منتجات الصويا مثل التوفو وحليب الصويا.
  • العدس والبازلاء والفاصوليا.
  • الزيتون وزيته.

ما المشاكل الجنسية التي قد يواجهها الرجال مع التقدم في العمر؟

أكثر المشاكل التي تواجه الرجال هي ضعف الانتصاب. يجعل الضعف الجنسي من الصعب على الرجل تحقيق أو الحفاظ على الانتصاب أثناء الجماع، الأمر الذي قد يكون محرجا ومصدرا للضغط العاطفي الخطير، فيؤثر سلبا على نفسيته ويفاقم أعراض الضعف الجنسي، ما يؤدي إلى دورة محبطة.

تشمل الخيارات لعلاج ضعف الانتصاب والتعامل معه ما يلي:

1. العلاجات الدوائية، مثل الفياغرا.
2. تغييرات في نمط الحياة، مثل:

  • فقدان الوزن.
  • الإقلاع عن التدخين.
  • زيادة التمارين الرياضية.
  • تقليل التوتر اليومي.

3. يمكن للرجال رفع مستويات هرمون التستوستيرون لديهم عن طريق تناول الأطعمة الغنية بالدهون الأحادية غير المشبعة والزنك، مثل:

  • زيت الزيتون وزيت الكانولا.
  • الأفوكادو.
  • الزيتون.
  • اللوز والكاجو.
  • المحار.
  • جراد البحر وسرطان البحر.
  • الحمص.
  • دقيق الشوفان
  • الفاصوليا.
  • الزبيب.
  • الخضار ذات الأوراق الخضراء الداكنة.
  • الموز.
  • الزبادي قليل الدسم.
آخر تعديل بتاريخ 22 نوفمبر 2021

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • المعاهد الصحية الأمريكية