تغطية خاصة لفيروس كورونا

تغطية خاصة لفيروس كورونا

كل شخص يريد بشرة ناعمة ومشرقة وشابة، لهذا، يسعى الكثيرون لإنفاق مبالغ كبيرة على منتجات الزيوت والكريمات والخلاصات والأمصال والتي قد تكون منتجات غير أصلية أو لم تحظ بموافقة مختصي التجميل أو الجلدية، أو قد يكون تأثيرها بطيئا. لهذا، يفضل الكثير من الأشخاص وحتى أطباء الجلدية والتجميل للجوء إلى تقنية الهايدروفيشيل للحصول على أفضل النتائج بأقل وقت وكلفة جيدة.. فما هو الهايدروفيشيل.. كيف يتم وهل له مخاطر؟ تعرف على إجابة تلك الأسئلة في السطور التالية..

* الهايدروفيشيل HydraFacial

أحد أكثر علاجات الوجه شيوعًا في العيادات ومراكز التجميل المرخصة في الوقت الحالي. شائع جدًا لدرجة أنه يتم أداء جلسة كل 15 ثانية حول العالم. هذه الإحصائية وحدها مثيرة للإعجاب. كما أنه أصبح علاج الوجه المفضل للمشاهير، لأنه يستهدف مشاكل البشرة الأكثر شيوعًا مثل الجفاف وعلامات الشيخوخة والمسام الواسعة والبهتان مع ندرة الآثار الجانبية.

ويتكون من ثلاث خطوات:

1- تنظيف البشرة وتقشيرها 

التقشير هو عملية إزالة خلايا الجلد الميتة من الطبقة الخارجية من الجلد. ومن المعروف منذ فترة طويلة أن للتقشير تأثيرات مفيدة على الجلد، بما في ذلك جعل الجلد أكثر إشراقًا، وإزالة المسام المسدودة بالخلايا الميتة، ومع الاستخدام طويل الأمد زيادة إنتاج الكولاجين.

2- استخراج الأوساخ والدهون

في الخطوة التالية يتم شفط الدهون والأوساخ التي تسد مسام البشرة وتجعل منظرها قبيحا، كما يتم توفير مرطب موضعي في نفس وقت الشفط.

3- أخيرا، ترطيب البشرة

باستخدام الأمصال التي يتم غرسها في المسام باستخدام طرف جهاز يشبه رأس القلم. وتتمتع الأمصال بخصائص مضادة للشيخوخة ومضادة للأكسدة ومصممة لتلبية الاحتياجات الخاصة لمشاكل البشرة. وهذه الخطوة الأخيرة هي السبب الرئيسي لتوهج ونضارة البشرة. ويمكن للمختص التحكم بالأمصال المستخدمة حسب المشكلة الأساسية التي تزعج الشخص. على سبيل المثال لو كانت المشكلة الأساسية هي البهتان أو التصبغات، يركز المختص في عمله على استخدام الأمصال التي تغطي تلك المشاكل وتتغلب عليها.

يتم تنظيف وترطيب البشرة كخطوات أولى 

* ما هي الآثار الجانبية لـ الهايدروفيشيل؟

أحد الأسباب العديدة التي تجعل استخدام الهيدروفيشيال شائعًا للغاية هو أن الآثار الجانبية قليلة جدا. وقد يحصل بعض الاحمرار البسيط بعد العلاج مباشرة، لكنه سيختفي سريعًا. وبعد العلاج، من المفيد ترك بشرتك تستريح وتمتص المرطبات والأمصال التي تم وضعها. ويمكن وضع المكياج في صباح اليوم التالي واستئناف الروتين المعتاد.

* من يجب أن يخضع لجلسات الهايدروفيشيل؟

كل واحد! فأحد أكبر مزايا الهيدروفيشيل أنه مناسب لأي عمر وأي نوع بشرة تقريبًا. هذا العلاج جيد للمراهقين والبالغين الذين يعانون من حب الشباب، التجاعيد، وفرط التصبغ، وللمرضى الأكبر سنًا الذين يعانون من أضرار أشعة الشمس وحتى البقع القشرية ما قبل السرطانية.

لكن، بعض الأشخاص مثل اولئك الذين يعانون من الطفح الجلدي أو حروق الشمس أو الوردية، إلى جانب المرضى الحوامل يجب عليهم الامتناع عن هذا العلاج.

* كم مرة تحتاج للخضوع لجلسة الهايدروفيشيل؟

على الرغم من أن بشرتك تبدو ندية ومتوهجة بعد الجلسة، وتظن أن جلسة واحدة كافية لبشرتك، لكن، من أجل الحصول على أفضل النتائج، يفضل الحصول على علاج  الهايدروفيشيل كل أربعة إلى ستة أسابيع.

ويمكنك الخضوع لجلسات الهايدروفيشيل بالتزامن مع إجراءات أخرى غير جراحية مثل البوتوكس أو الفلر والتقشير الكيميائي. لكن، يجب القيام بالهيدروفيشيل قبل البوتوكس، لأنه يتوجب عدم الاستلقاء بعد الخضوع لحقن البوتوكس مباشرة.

* المصدر
What Is a HydraFacial? How It Works, Benefits, Risks, and Where to Get One
Why the HydraFacial Is One of the Most Popular In-Office Treatments



آخر تعديل بتاريخ 21 أكتوبر 2020

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • مؤسسة مايو كلينك
  • المعاهد الصحية الأمريكية