يعتبر فيتامين B6، المعروف أيضا باسم (pyridoxine)، واحداً من بين ثمانية فيتامينات في المجموعة المعقدة من فيتامينات B، وعلى الرغم من اكتشافه في عام 1932 لا يزال العلماء يكتشفون أشياء جديدة عنه.
يملك هذا الفيتامين العديد من الوظائف الكبيرة التي تؤثر على الجسم ككل، فهو يؤثر على المزاج والشهية والنوم والتفكير، ويحتاج الجسم إليه لمحاربة الالتهابات وتحويل الطعام إلى طاقة ومساعدة الدم في حمل الأكسجين إلى جميع أنحاء جسمك.

* أهم علامات نقص فيتامين B6

1. الطفح الجلدي
بعض علامات نقص فيتامين B6 تظهر على البشرة، حيث يمر الجسم ببعض التغييرات الكيميائية التي تؤدي في أغلب الأحيان إلى طفح جلدي متقشر، وعادة ما يظهر في الوجه ويسمى التهاب الجلد الدهني، وقد يصبح الطفح أكثر وضوحاً مع مرور الوقت، وإذا كنت تعاني من نقص بسيط فقد تستغرق الأعراض عدة أشهر أو سنوات لتظهر.

2. شفاه جافة ومتشققة
يعتبر الفم من المؤشرات القوية لنقص فيتامين B6 حيث تكون الشفاه جافة ومتقشرة، وقد ينتفخ اللسان.

3. ضعف الجهاز المناعي
نقص B6 قد يجعل من الصعب على جسمك مقاومة العدوى والأمراض؛ حيث يمكن للسرطان والأمراض الأخرى أن تستنفذ إمدادات فيتامين B، لذلك تحتاج إلى الحصول على المزيد من هذا الفيتامين لتعويض ذلك، ويمكن تعويض النقص بسهولة عن طريق تناول مكملات فيتامين B6.

4. خدر اليدين والقدمين
هل أصابعك ترتعش؟ هل تشعر بالخدر في قدميك؟ قد يكون الجاني هو اضطراب عصبي يسمى الاعتلال العصبي المحيطي، وهذا الاعتلال قد يحدث بسبب نقص فيتامين B6، حيث يعتبر هذا الفيتامين بالإضافة لفيتامين B12 من الفيتامينات الضرورية للحفاظ على صحة الأعصاب.

5. طفل غريب الأطوار
قد تظهر على الطفل بعض أعراض نقص فيتامين B6، ويحدث ذلك إذا لم تطعم طفلك الرضيع سوى حليب الأم لأكثر من 6 أشهر تقريباً؛ حيث يمكن أن يسبب نقص هذا الفيتامين نوبات للطفل، ويصبح سمع الطفل حساساً للغاية حيث تزعجه الضوضاء بسهولة.

6. الغثيان الصباحي
تحتاج الأمهات للمزيد من فيتامين B6 في نظامهم الغذائي أكثر من أي شخص آخر، فإذا كنت حامل وتشعري بالغثيان والقيء فقد يساعد إضافة B6 لنظامك الغذائي في معالجة هذه الأعراض، لكن يجب إضافة هذا الفيتامين حسب توجيهات الطبيب.



7. تشوش الدماغ
يساعد فيتامين B6 على تنظيم حالتك المزاجية والذاكرة، فإذا شعرت بالارتباك أو الحزن، خاصة إذا كنت كبيراً في السن، فقد يكون هذا بسبب نقص فيتامين B6، حيث تكون أكثر عرضة للإصابة بالاكتئاب بعد سكتة دماغية، أو كسور في الفخذ، أو أي مرض كبير آخر.

ويعمل B6 في بعض الأحيان جنباً إلى جنب مع فيتامينات B الأخرى، فإذا كنت تعاني من انخفاض في هذا الفيتامين قد يبطئ ذلك من قدراتك العقلية.

8. السرطان
قد يلعب انخفاض B6 دوراً في زيادة فرص الإصابة بالسرطان، ولا يعرف الباحثون بالضبط السبب في ذلك، لكن الدراسات ربطت نقص B6 بسرطان المعدة والمريء، ونقص هذا الفيتامين قد يجعلك أكثر عرضة للإصابة بسرطانات الثدي والبروستاتا بسبب هرمونات الستيرويد.

* الجرعة اليومية
يعتمد تحديد كمية B6 التي تحتاجها كل يوم بشكل رئيسي على العمر والجنس:
- الرضع من 0 - 6 أشهر.. 0.1 ملغ.
- الرضع من 7-12 شهرا.. 0.3 ملغ.
- الأطفال من 1-3 سنوات.. 0.5 ملغ.
- الأطفال من 4-8 سنوات.. 0.6 ملغ.
- الأطفال من 9-13 سنة.. 1 ملغ.
- الذكور من 14-50 سنة.. 1.3 ملغ.
- الذكور فوق 50 سنة.. 1.7 ملغ.
- الإناث 14-18 سنة.. 1.2 ملغ.
- الإناث 19-50 سنة.. 1.3 إلى 1.7 ملغ.
- الإناث أكثر من 50 سنة.. 1.5 ملغ.
- النساء الحوامل.. 1.9 ملغ.
- النساء المرضعات.. 2 ملغ.

* الحد الأقصى الموصى به من المدخول اليومي
- الأطفال 4-8 سنوات.. 40 ملغ.
- الأطفال 9-13 سنة.. 60 ملغ.
- من 14 - 18 سنة.. 80 ملغ.
- البالغين، النساء الحوامل والمرضعات أكثر من 18 سنة.. 100 ملغ.

* كيف تحصل على هذا الفيتامين؟
1. البروتينات
من السهل الحصول على B6 الذي تحتاجه من الأطعمة، فالدواجن والأسماك ولحم البقر هي من بين المصادر الأكثر فائدة.
3 أوقية من التونة توفر ما يقرب من نصف ما يحتاجه الكبار كل يوم، ونفس الكمية من السلمون ستوفر 30%، والدجاج سيمنحك 25%.

2. الخضروات والفواكه
الخضروات النشوية مثل البطاطا والذرة تعتبر من المصادر الرئيسية لفيتامين B6، كما تعتبر الفواكه مصدر رئيسي آخر (باستثناء الحمضيات مثل البرتقال والجريب فروت)، وكوب واحد من الحمص يمنحك نصف الاحتياجات اليومية من فيتامين B6.

* أسباب النقص
نادراً ما يحدث نقص خطير في فيتامين B6، لكن بعض كبار السن قد يحدث لديهم نقص في هذا الفيتامين إذا كانوا لا يتناولون ما يكفي من الطعام أو لأن أجسادهم لا تمتص العناصر الغذائية كما كان من قبل.

أمراض الكلى وغيرها من الحالات التي تمنع الأمعاء الدقيقة من امتصاص المواد الغذائية يمكن أن تكون سبباً.



* ماذا عن المكملات الغذائية؟
إذا لم تتمكن من الحصول على ما يكفي من B6 من الأطعمة، يمكن للمكملات الغذائية تعويض هذا النقص، وتحتوي معظم الفيتامينات المتعددة على B6، أو يمكن تناولها بشكل منفصل، ولكن من المهم أن تخبر طبيبك إذا كنت تتناول أي مكملات غذائية أخرى.

علاوة على ذلك فإن تناول الكثير من فيتامين B6 قد يضر بالأعصاب، أو يسبب قرحة، أو حرقة، أو غثيان، والحد اليومي الآمن للبالغين أقل من 100 ميللغرام.



المصادر
Signs You’re Not Getting Enough Vitamin B6
9 Signs and Symptoms of Vitamin B6 Deficiency
Vitamin B6

آخر تعديل بتاريخ 23 يناير 2020

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • مؤسسة مايو كلينك
  • المعاهد الصحية الأمريكية