تغطية خاصة لفيروس كورونا

تغطية خاصة لفيروس كورونا

مع اقتراب فصل الشتاء يتخوف العديد من الأشخاص من الإصابة ببعض الأمراض، في مقدمتها البرد والأنفلونزا، وعلى الرغم من أن هذه الأمراض لا تمثل خطورة كبيرة بشكل عام، إلا أنها قد تصبح خطيرة للغاية بالنسبة لكبار السن، حيث إن التقدم في العمر يصاحبه ضعف في الجهاز المناعي، ما يجعل الجسم أكثر عرضة للإصابة بالأمراض.. لذا نورد لكم في هذه المقالة نصائح لمن هم فوق الخامسة والستين لتحفيز جهازهم المناعي، وحمايتهم من الأمراض ومضاعفاتها.

1- اتباع نظام غذائي صحي
إن تناول طعام صحي غني بالعناصر الغذائية الضرورية من أفضل الطرق لتعزيز جهاز المناعة لمقاومة الأمراض؛ حيث ينصح بتناول كميات كبيرة من الفاكهة والخضروات، وذلك نظرا لاحتوائها على الفيتامينات ومضادات الأكسدة ذات الأثر الطيب على الصحة، كما ينصح بالابتعاد عن تناول السكريات والدهون واللحوم المصنعة. وفي حال الشعور بعدم الحصول على كميات كافية من العناصر الغذائية المختلفة والفيتامينات الضرورية من خلال الطعام، يمكن في تلك الحالة استشارة الطبيب لوصف مكملات غذائية ملائمة.

2- ممارسة التمارين الرياضية
يعد بذل المجهود البدني أمرا أكثر صعوبة مع التقدم في العمر، إلا أن هذا لا يعني التوقف عن الحركة والنشاط، حيث إن ممارسة نشاط بدني بانتظام يمكنها تقوية مناعة الجسم وتعزيز قدرته على مكافحة المرض؛ لذا ينصح بممارسة نشاط بدني لمدة 30 دقيقة على الأقل ثلاث مرات أسبوعيا لمن هم فوق الخامسة والستين. ولا يشترط أن يكون هذا النشاط البدني عنيفا أو مرهقا، إذ يمكنه أن يكون بسيطا، كالمشي أو ركوب الدراجة أو السباحة أو التمارين الرياضية البسيطة.



3- النوم بشكل كاف
إن الحرمان من الحصول على النوم بشكل كاف يمكنه التقليل من كفاءة وفعالية الجهاز المناعي للجسم، وبجانب هذا نجد أن الحصول على قسط كاف من النوم يزداد أهمية مع التقدم في العمر، حيث إنه يساعد على تحسين وظائف المخ والقدرة على التركيز والتذكر.. لذا يجب النوم ما لا يقل عن سبع ساعات ونصف الساعة ولا يتجاوز تسع ساعات كل ليلة، كما يجب العمل على تحسين جودة النوم أيضا من خلال النوم في حجرة مظلمة وهادئة، وعدم شرب مشروبات تحتوي على الكافيين في المساء، وتجنب شرب الماء والمشروبات الأخرى قبل النوم بساعة ونصف، مع الحرص على ألا تزيد قيلولة النهار على 45 دقيقة. وفي حال وجود صعوبات بالنوم يجب زيارة الطبيب للوقوف على أسباب ذلك الأمر وعلاجه.

4- الابتعاد عن القلق والتوتر
إن القلق والتوتر المستمرين يؤثران على المناعة بشكل سلبي للغاية؛ فعندما يكون الإنسان في حالة ضغط نفسي، يقوم الجسم بإفراز هرمون الكورتيزول للمساعدة في التعامل مع تلك الحالة. إلا أنه مع استمرار التعرض للضغوطات بشكل مستمر يؤدي ذلك إلى تقليل استجابة الجهاز المناعي بالجسم، ما يجعله أكثر عرضة للإصابة بالأمراض المختلفة. لذا ينصح بالابتعاد عن القلق والتوتر من خلال ممارسة الأنشطة المختلفة التي تساعد على الاسترخاء وإراحة الأعصاب كالتأمل أو القراءة أو الحياكة أو البستنة.


5- الإقلاع عن التدخين
مما لا جدال فيه أن للتدخين مضارا صحية عديدة. إذ إن المواد الكيميائية المختلفة التي يتم استنشاقها عبر دخان السجائر يمكنها التسبب في العديد والعديد من الأمراض، في مقدمتها السرطان. لذا ينصح بالإقلاع عن التدخين والتوقف عن تلك العادة المقيتة لصحة أفضل وتحسين قدرة الجهاز المناعي للجسم. وللمساعدة على بلوغ هذا الهدف المنشود، يمكن استشارة الطبيب للنصح والإرشاد بشأن الأدوية التي يمكنها المساعدة على الإقلاع عن التدخين، مثل لصقات النيكوتين أو علكة النيكوتين.

6- الحصول على لقاح الأنفلونزا
يمكن للإصابة بالأنفلونزا ومضاعفاتها أن تكون أمرا شديد الخطورة لمن تتجاوز أعمارهم 65 عاما؛ إلا أن الحصول على لقاح الأنفلونزا الموسمي يمكنه تقليل خطر الإصابة بالأنفلونزا بنسبة تبلغ 40 - 60%، حيث يقوم هذا اللقاح بتحفيز جهاز المناعة بالجسم لتكوين أجسام مضادة تساعد في الوقاية من الإصابة بعدوى الأنفلونزا، وتوجد العديد من أنواع لقاحات الأنفلونزا والتي تلائم الجميع، إلا أن هناك بعض الأنواع المصممة خصيصا لمن تتجاوز أعمارهم الخامسة والستين، حيث تساهم تلك اللقاحات في تقوية استجابة الجهاز المناعي للجسم مقارنة بأنواع اللقاح الأخرى. وكما نعلم جميعا يمتلك فيروس الأنفلونزا القدرة على التحور والتغير، لذا ينصح بالحصول على جرعة جديدة من لقاح الأنفلونزا كل عام بواسطة الطبيب أو الصيدلي.


7- الحفاظ على وزن مثالي
إن زيادة وزن الجسم عن المعدلات الطبيعية والإصابة بالسمنة تتسبب في تأثيرات سلبية للغاية على مناعة الجسم. لذا يجب الحرص على وزن مثالي للجسم عبر خسارة الكيلوغرامات الزائدة باتباع نظام غذائي مناسب وممارسة التمارين الرياضية. إذ يمكن لتلك الأمور – كما أوضحنا سابقا – المحافظة على صحة الجهاز المناعي ليمكنه تأدية وظائفه ومهامه بكفاءة.




المصادر:
8 Ways to Boost Your Immune System If You’re Over 65

آخر تعديل بتاريخ 27 سبتمبر 2018

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • المعاهد الصحية الأمريكية