من المعروف أن أدوية العلاج الكيميائي تسبب القيء والغثيان، وفي العادة يقوم الطبيب بوصف أدوية وقائية، وقد ينصحك الطبيب ببعض الأشياء التي يمكنك القيام بها بنفسك لتقليل خطر إصابتك بالغثيان والقيء.

* ومن أمثلة ذلك
- تناول الوجبات الصغيرة
تناول عدة وجبات صغيرة طوال اليوم بدلاً من عدد قليل من الوجبات الكبيرة، مع عدم التغافل عن تناول الوجبات إن أمكن، وقد يساعد أيضًا تناول وجبة خفيفة قبل ساعات قليلة من تلقي العلاج.



- تناول الطعام المفضل
من الأفضل تجنب الحلويات أو الطعام المقلي أو الدهني، وبالإضافة إلى ذلك، قد تنبعث من الأطعمة الباردة روائح أقل إزعاجًا.

- طهو الوجبات وتجميدها قبل تلقي العلاج
وذلك لتجنب الطهي عندما يشعر المريض بالتعب، أو يمكن أيضاً أن يطلب المريض من شخص آخر أن يطهو له.



- شرب الكثير من السوائل
جرب المشروبات الباردة، مثل الماء أو عصائر الفاكهة غير المحلاة أو الشاي أو مشروب الزنجبيل الخالي من الكربونات، وقد يساعدك شرب كميات صغيرة طوال اليوم، بدلاً من شرب كميات أكبر على عدد مرات أقل.

- تجنب الروائح الكريهة
على المريض أن ينتبه إلى الروائح التي تسبب الغثيان، والتقليل من التعرض للروائح الكريهة، ويساعد على ذلك استنشاق الهواء النقي.



- راحة النفس
على المريض أن يستريح بعد تناول الطعام، ولكن ليس لبضع ساعات، ويجرب ارتداء الملابس الفضفاضة، ويشغل نفسه بأنشطة أخرى.

- استخدام أساليب الاسترخاء
تشمل الأمثلة على ذلك ممارسة التأمل والتنفس العميق.

*  ماذا تفعل إذا لم تفلح هذه الإجراءات؟
قد تساعد إجراءات الرعاية الذاتية هذه في الوقاية من الغثيان والقيء، ولكنها لا تحل محل الأدوية المضادة للغثيان، وفي حال بدأ المريض في الشعور بالغثيان على الرغم من تناول الأدوية، واتباع إجراءات الرعاية الذاتية، فعليه الاتصال بالطبيب، وقد تشمل العلاجات تناول أدوية إضافية.
آخر تعديل بتاريخ 14 سبتمبر 2018

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • مؤسسة مايو كلينك
  • المعاهد الوطنية الأمريكية