تحظى المنشآت النفطية اليوم بأهمية حيوية كبيرة في اقتصاد الدول المنتجة للنفط، ولكن نظراً لكون النفط أو مشتقاته عبارة عن مزيج من مواد هيدروكربونية تستخرج من تحت سطح الأرض، والتي قد تكون على شكل غاز أو سائل أو رذاذ أو صلب؛ فإنه يكتنف التعامل معها الكثير من المخاطر سواء على صحة وسلامة العاملين أو على سلامة المنشأة نفسها.

ولعل بعضنا يذكر حادثة حريق منصة ضخ الغاز ألفا، الذي وقع عام 1988 في بحر الشمال، وتسبب بوفاة 165 شخصا من أصل 220 عاملا على متن المنصة، وقدّرت الخسائر الناتجة عن الحادث بنحو 1.4 مليار دولار أمريكي، وقد تبين بعد إجراء تحقيقات شاملة أن الطريقة المتبعة في إدارة السلامة كانت وراء الحادث، وليس بسبب خطأ فردي أو تقني، ومن بين الأشياء التي وردت في التحقيق أنه لم يكن لدى الإدارة خطة مسبقة للتعامل مع الأخطار المتوقعة لحوادث احتراق الغاز عالي الضغط.


* التدابير الوقائية في المنشآت النفطية
تتخذ جميع المنشآت النفطية تدابير وقائية لمنع وقوع الحوادث وتوفير السلامة والصحة المهنية للعاملين فيها، ومن هذه التدابير:
1- إجراء دراسات تحليلية للمخاطر المحتملة والوقوف على أفضل الطرائق لمواجهتها والتقليل من أضرارها.
2- توفير الصيانة الدورية للمعدات والآلات.
3- تقديم الرعاية الصحية والمطاعم النظيفة في الأماكن المناسبة.
4- تقديم برامج التوعية والتثقيف والتدريب المتعلقة بالصحة والسلامة المهنية.


* بيئة العمل في المنشآت النفطية
يقصد بمصطلح (بيئة العمل) المكان الذي يوجد فيه العامل في أثناء تأديته للعمل المكلّف به رسمياً، ويجب أن تكون المواصفات الهندسية لهذه البيئة بحيث توفر الحماية للعاملين فيها من أمراض المهنة أو تعرضهم لإصابات العمل، وطبعاً قد لا ينطبق الأمر تماماً على منشآت النفط، وذلك لأن الموقع (في الصحراء أو البحار) هو الذي يفرض نفسه، ومع ذلك فإن على المؤسسة أن تعمل على توفير كل ما من شأنه حماية العمال من المخاطر مثل:
- مخاطر الانفجارات.
- الكهرباء الساكنة والمتحركة.
- تغيرات الضغط الجوي.
- الإشعاعات الضارة والخطرة.
- الإضاءة.
- الضجيج والاهتزازات.
- أنظمة التكييف.



* احتياطات الصحة والسلامة للعاملين
ذكرنا أن بيئة العمل في المنشآت النفطية يكتنفها بعض المخاطر على صحة وسلامة العاملين، وحتى يتجنب العمال أن يكونوا ضحية أي خطأ من أي نوع كان، يجب اتخاذ الإجراءات الآتية:
1- تدريب العاملين على كيفية التعامل مع المواد الكيميائية بطريقة آمنة، ومعرفة كيفية التصرف لدى حدوث حالات طارئة.
2- اطلاع العمال على خطة الطوارئ وتحليل المخاطر الخاصة بالمنشأة.
3- اطلاع العمال على نتائج التقارير الفنية والإدارية التي ترد للمنشأة عن أنواع الحوادث التي وقعت وأسبابها.
4- اطلاع العمال على كميات المخزون من المواد الكيميائية الخطرة التي يمكن أن تهدد المنشأة.
5- يجب إجراء مسوحات ميدانية لمواقع العمل لقياس الأبخرة النفطية، وتفتيش مواقع العمل للتأكد من الالتزام بالإجراءات الصحية، والتخلص من المخلفات مباشرة، مع ضرورة إجراء كشف عن وظائف الرئة لدى العاملين.
6- توفير الإسعافات الأولية للعاملين في مواقع العمل وتدريب العاملين على كيفية القيام بها.
7- توفير تجهيزات الوقاية الشخصية للعاملين في مواقع العمل، كل حسب طبيعة عمله، والتزام العاملين على استخدامها، مثل أجهزة وقاية العين والوجه والأيدي، وأجهزة وقاية التنفس والملابس والأحذية الواقية وسدادات الأذن والقفازات وغطاء الرأس والنظارات الواقية.
8- تدريب العمال على الإجراءات الصحية الواجب اتباعها لتفادي المخاطر المحيطة بهم.
آخر تعديل بتاريخ 7 يوليو 2018

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • مؤسسة مايو كلينك
  • المعاهد الوطنية الأمريكية