يزيد ارتفاع الكوليسترول في الدم من خطورة إصابتك بمرض تصلب الشرايين، لذا من الأفضل أن يكون مستواه منخفضًا، ولكن في بعض الحالات يرتبط انخفاض مستوى الكوليسترول ببعض المخاطر الصحية.

وما زال الأطباء يحاولون دراسة المزيد عن العلاقة بين انخفاض الكوليسترول والمشكلات الصحية. وعلى الرغم من نُدرة هذه المخاطر، إلا أن انخفاض مستويات الكوليسترول الضار قد يرتبط بخطورة إصابتك بحالات: 

- السرطان.
- الاكتئاب.
- القلق.
- الولادة المبكرة أو انخفاض وزن المولود إذا كان مستوى الكوليسترول منخفضًا أثناء الحمل.



ويجب الأخذ بعين الاعتبار إذا انخفض الكوليسترول لديك فجأةً بشكل كبير دون أي تفسير آخر، مثل تناول أدوية الكوليسترول أو اتباع نظام غذائي أو ممارسة الرياضة. لذا، إذا ساورك القلق بشأن مستوى الكوليسترول لديك، فاتصل بالطبيب؛ إذ يمكن للطبيب تحديد مستوى الكوليسترول المناسب لك.
آخر تعديل بتاريخ 26 يوليه 2021

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • المعاهد الصحية الأمريكية