السعال الزائد بعد الإقلاع عن التدخين؟

يبدو أن بعض الأشخاص يسعلون أكثر من المعتاد بعد توقفهم عن التدخين بفترة قصيرة، إلا أن ذلك غير شائع الحدوث، وعادةً ما يكون ذلك السعال مؤقتًا وربما يكون علامة على أن جسمك بدأ فعليًا في مرحلة التعافي.



يخرب دخان التبغ الخلايا السطحية في القصبات الهوائية ويدمر شعيراتها الدقيقة التي تساعد عادة على التخلص من البلغم والمفرزات. ويؤدي التدخين المزمن إلى إبطاء الحركة الطبيعية لهذه الشعيرات الدقيقة (الأهداب) التي تبطن القصبات الهوائية والرئتين، وعندما تتوقف عن التدخين، تصبح الأهداب نشيطة من جديد. وقد تسعل أكثر من المعتاد أثناء تعافي الأهداب ربما بسبب زيادة نشاطها في إزالة المخاط من الرئتين، وقد يستغرق هذا بضعة أسابيع.



وفي هذه الأثناء، يمكنك المساعدة في هذه العملية من خلال تناول الماء بانتظام، وذلك بشرب كميات وفيرة من السوائل مثل الماء والعصائر، ويمكنك أيضًا زيادة الرطوبة في الهواء باستخدام جهاز ضبط الرطوبة أو جهاز التبخير، ولكن بادر باستشارة الطبيب إذا استمر السعال أكثر من شهر، فقد يدل استمرار السعال على وجود التهابات مزمنة أو حادة في القصبات الهوائية.
آخر تعديل بتاريخ 29 يوليه 2021

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • المعاهد الصحية الأمريكية