ما فوائد حمامات البخار بالأشعة تحت الحمراء؟


تعد حمامات البخار بالأشعة تحت الحمراء أحد أنواع حمامات البخار التي تستخدم الضوء من أجل توليد الحرارة.
وفي بعض الأحيان، تُعرف هذه الأنواع من حمامات البخار باسم حمامات البخار بالأشعة البعيدة تحت الحمراء، حيث يصف مصطلح "البعيدة" مكان سقوط موجات الأشعة تحت الحمراء على طيف الضوء.

وتستخدم حمامات البخار التقليدية الحرارة لتدفئة الهواء، ما يعمل على تدفئة جسمك، أما حمامات البخار بالأشعة تحت الحمراء فتعمل على تدفئة الجسم مباشرة من دون تدفئة الهواء المحيط.

ويكمن الغرض من حمامات البخار، بصفة عامة، في حدوث تفاعلات، مثل التعرّق الشديد وزيادة معدل ضربات القلب. وتشبه هذه التفاعلات تلك التي تسببها ممارسة الرياضة المعتدلة.

وتوفر حمامات البخار بالأشعة تحت الحمراء هذه النتائج عند درجة حرارة أقل من حمامات البخار العادية، ما يجعلها سهلة ومقبولة لمن لا يستطيع تحمّل حرارة حمامات البخار التقليدية، ولكن هل ينعكس ذلك بفوائد صحية ملموسة؟ ربما.
بحثت العديد من الدراسات في استخدام حمامات البخار بالأشعة تحت الحمراء لعلاج المشكلات الصحية المزمنة، مثل ارتفاع ضغط الدم وفشل القلب الاحتقاني والتهاب المفاصل الروماتويدي. ووجدت تلك الدراسات بعض الأدلة على توفر بعض الفوائد. مع ذلك، فالأمر يحتاج إلى دراسات أكبر وأكثر دقة، لتأكيد تلك النتائج.

على الجانب الآخر، لم يتم الإبلاغ عن أي آثار عكسية ناجمة عن استخدام حمامات البخار بالأشعة تحت الحمراء. لذا، إن كنت تفكر في تجربة حمامات البخار للاسترخاء، فقد تكون حمامات البخار بالأشعة تحت الحمراء خيارًا ممكنًا.
آخر تعديل بتاريخ 21 يوليه 2021

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • المعاهد الصحية الأمريكية