تغطية خاصة لفيروس كورونا

تغطية خاصة لفيروس كورونا

هل الزيوت العطرية مزيل فعال لاحتقان الأنف؟

لا تخفف الزيوت العطرية (مثل "فيكس") احتقان الأنف، إلا أن رائحة المنثول القوية فيه تخدع الدماغ، بحيث تشعر وكأنك تتنفس عبر أنف غير مسدود. وعلى النقيض من ذلك، يبدو أن أقراص وبخاخات الأنف المزيلة للاحتقان التي تباع من دون وصفة طبية تسبب تشنج الأوعية الدموية في بطانة الأنف، مما يؤدي إلى انخفاض الاحتقان في الممرات الأنفية.



وتنطوي الزيوت العطرية على عيوب أخرى، بخلاف عدم فعاليتها كمزيل لاحتقان الأنف، وهي أنها غير آمنة لأي استخدام لدى الأطفال دون عمر سنتين، ويمكن استخدامها عند الأطفال الذين تقل أعمارهم عن 6 سنوات على الرقبة والصدر فقط.

ويمكن لابتلاع بضع ملاعق من زيت الكافور، أحد المكونات الرئيسية في فيكس والأدوية الموضعية الأخرى، مثل كامفو-فينيك وبينجاي، أن يسبب تسممًا قاتلاً لدى الأطفال الصغار. كما يمكن للكافور الموضعي الذي يُمتص عن طريق الأغشية المخاطية أو الجلد المجروح أن يكون سامًا.



ولهذا يتعيّن عدم وضع الزيوت العطرية (فيكس) داخل فتحتي الأنف أو في المنطقة المحيطة بهما أبدًا، خاصة فتحتي أنف الطفل الصغير. وأخيرًا، في حالة وصول الزيوت الطيارة إلى عينيك، فقد تؤذي قرنية العين.
آخر تعديل بتاريخ 6 يناير 2021

إقرأ أيضاً

استشارة الطبيب

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك

لتحصل على إجابة استشارتك، ننصحك بالتالي:

  • ابحث أولا في المواد المنشورة على موقعنا عن إجابة لسؤالك.
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • اكتب سؤالك باللغة العربية.
الحد الأقصى للسؤال 500 حرف
سيتم إظهار الاسم والسؤال عند النشر
اشترك بالنشرة البريدية

شركاؤنا

  • مؤسسة مايو كلينك
  • المعاهد الصحية الأمريكية